..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نحيب قرن ضــاع

رحمن سلمان

مطر ٌ يزعق في وجه الظلمة
وقطرة ماء تهجر
أنبوب التوصيل الساخن
تعلن في الصمت
عن شجنٍ الأجراس الملغاة
عن خفق قلوب 
وطأتها المراثي
فالليل غطاء الكارثة
::::::::::::::::::::


وانطلقت أغصان اللوعة
تعدو صوب الصخرة
تنحت يبوسة الدموع
والمطر الفاتك يزعق
في الليل وحوش تترصد
عيونها سيوف تقطع
أرحام الوديان
::::::::::::::::::::::


العشب .. دمه المزروع أخضر
الغمامة .. أيبس من صخرة
قطرة تسقط من عين نحلة
تقطع صهوة السراب
تقيم متاريس الصلاة
تمنع صيد الغزلان
والمطر يزعق بالجفاف
الليل جدار يتكسر
:::::::::::::::::::::::::


مَن يكنز قطرة ماء صافية
مَن يعبر صرير الأقنعة
يملك صبحا
يقيض النهر منازل
تشتاقها عصفورة ماء مازالت
تقطر من أنبوب ساخن
الليل جدار تم شواءه
يهرئ سقف الأشجان
اللوعة صاغرة
عن قبح غيوم ما أمطرت
أو زعقت
في ظلمة ليلي نور خلف الأسوار
سطعت منه زعانفه
قطرات في العين تغطيه
تزرع أوهام نضارته
في الطين
أقدام مولعة
تترك آثارا قاحلة
فجسور الماء يابسة
في صيف آخر مسكين
:::::::::::::::::::::::::::::::


مَن يهرب من صيف آخر
وردٌ يذبل في الطين
شوك يدمي أوتاره
يعلن عن نفس ٍ هائمة
يدميها الليل بسكين
يقطع جمر الأشواق
يسفح صبحا مازالت
في العين تدور غلالته
نبع شق الوديان
:::::::::::::::::::::::::


عشب أخضر
مازال الصيف ينزف مقدمه ِ
السامر أنهى ما في جعبته
عن قصة حب رائجة
في نهر الزهد
تلقفها عصفور الماء
في صحن الدار نائمة
أميرته
وقاتل ألحانه
مصيدة للفئران
تحت سقوف العنبر لص
وخفافيش المرح الورقية
تمارس هدر الوقت
تهتز صفوفآ
تزاوج بين الأسنان
وقطرة ماء قد هربت
تحت وسادة مجلسها
ناقوس الجزع المخفي
يرسم صورة طفولتها
عند سقوف الإيوان
أميرته
مازالت حبلى
منذ سنين منسية
بأناملها الفضية
حفرت قبرا للحب
في سرداب الكنز المستور
وقطرة ماء ما فتأت
تبحث عن درب العصفور
عبرت أيامآ وشموسآ
وخضرة عشب ما جفت
عريش أضاع أواخره
في الليل زعيق لم يُسمع
ومشاعل لم تـُرفع
سماسرة تهتف للقتل
تفتح مزادا لمراثي آلام ..
الأيام المطوية
وسنين الحب المسلوبة
:::::::::::::::::::::::::::::


أغصان الشجر اليابس جرح
والحلم المفقود بضاعته
طلٌ مازالت فيه بقية
يستذكر أياما مُلهمة
لنواقيس صلاة مازالت
تحت الجلباب حية
تحل في دمه قرنآ
لينز الفرح المكتوم
يستذكر أسنانا ما زالت
تقضم حلوى الأبدية
ويهل هلالٌ للوجد
يفتح أبوابا للآتي
تفاحة جمر مرمية
يأتي الدود عليها
ينهي سطوتها أبديا
لتبقى جنة آدم محمية
الناس صلاة قائمة
والعيد يدق لباب الأمصار
بابا .. بابا
فتهطل
تهطل كل الأمطار
لقرن ٍ
بالحب سيأتي

 


الناصرية 1/7/2001




رحمن سلمان


التعليقات




5000