..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مسيرة الأربعين وعنوان الجالية الشيعية !!!!!

علي القطبي الحسيني

منذ زمن والمسيرات الحسينية تقام من قبل الموالين والمحبين لآل البيت (عليهم السلام ) في مدن أوروبا وأميركا واستراليا وافريقيا .  

 والمساحة الحسينية تتسع في اضطراد لم يتوقف , .. ومنذ أن إنتهى  يوم عاشوراء قبل ألف وأربعمائة وثمان عشرين عاما هجرياً ..

وقررت مع نفسي أن أخرج هذه السنة في المسيرة الأربعينية , ولا يشغلني عنها أي شاغل كما حصل في المرات السابقة , والحمد لله توفقت للحضور والمشاركة ..

لكن الذي جعلني أكتب هذا المقال هو عنوان بعض المسيرات في أوروبا , إضافة إلى التساؤلات مع بعض العتب الخفيف سمعتها من العديد من الاخوة من غير الشيعة ..

  

حول عنوان :

(( الجالية الشيعية تدعوكم لأحياء مسيرة الأربعين)) !!!

لماذا هذا العنوان ؟؟؟

 

مع شكري واحترامي لجهود كل الآخوة الذي ساهموا في احياء هذه المناسبة والمناسبات السابقة... أقول لهم :

كل الفقهاء والعلماء والعقلاء وكبار القوم يركزون في دعواتهم عن الابتعاد ما يثير الخلاف والتفرقة , عسى ولعل أن تمر هذه المحنة الرهيبة وتنقضي بسلام ..

لم يكن الحسين يوماً حكراًُ على طائفة..

 إن الحسين بن علي أعلى من عنوان طائفة , بل أعلى حتى من عنوان المسلمين .  

 إنه رمز  كبير من  رموز المصلحين  والثوار والأحرار في الكرة الأرضية  ..  

الحسين رمز إنساني تغنت به الشعوب والأمم والقادة على مر التأريخ , وسيبقى ذكره سرمدياً لا يستطيع منه  الزوال ولا يحتويه النسيان..   

 تغـنى الزعيم الهندوسي الكبيرالمهاتما غاندي بالحسين بن علي .

وأقر الزعيم الباكستاني محمد علي جناح  مؤسس دولة باكستان بالفضل  للحسين في تأسيس دولة باكستان الحديثة ..

وكتب ما كتب الأديب والفيلسوف المصري المرحوم عباس محمود العقاد. من كتب وأفكار رائعة ودقيقة حول الامام الشهيد وحول نهضته في كربلاء ..  

 وهام الأديب والقس اللبناني بولس سلامة حباً بآل البيت , وأقرانه من أدباء الشام كذلك ... ميخائيل نعيمة وانطوان بارا وجبران خليل جبران ..

وهذا مقطع من قصيدة للأديب المسيحي اللبناني بولس سلامة ترمز إلى المعنى الذي نريد :

  

لا تَـقـلْ: شيــعـــةٌ هُواةُ عليٍّ ... إنّ في كـلّ مُنصـِفٍ شيعـيـّا

هو فخرُ التـأريخ لا فخْرُ شعبٍ ** يَدّعــيـهِ.. ويَصطفـيه وليّا..

يا عليَّ العصورِ هذا بياني ** صِغتُ فيه وحيَ الإمام جليّا
يا أمــيـرَ البـيـان هذا وفـائي **أحمَـدُ اللهَ أن خُـلِقتُ وفـيــّا:

  

وذاك المستشرق الألماني كارل بروكلمان الذي دافع وأيد إقامة الشعائر الحسينية وكأنه أحد المتعصبين الشيعة ,  وكذلك مسيو ماربين الألماني أيضاً , وغيرهم مما يطول المقام بذكرهم..

وذاك الأديب والزعيم الدرزي الكبير شكيب ارسلان وما قاله وما أنشده بحق آل البيت (عليهم السلام) .

 وفي مصر يحضر عند مقام السيدة زينب ومقام راس الامام الحسين الملايين التي لا عد ولا حساب لأعدادها..   

كذلك اخوتنا المندائيين لهم حضور يكاد لا ينقطع ولا يخفى في هذا المجال , وتحدثني الأخت الأديبة المندائية راهبة الخميسي أنها لم تنقطع في سنة من السنين أيام وجودها في العراق عن المشاركة في تهيئة طعام أيام عاشوراء وغير أيام عاشوراء.. إن كان في بيتها , أو مع جيرانها المسلمين..  

ومع الأسف يجري الذي يجري الآن على المندائيين في العراق من عسف وجور عليهم وعلى المسيحين وباقي الطوائف الأخرى , حتى يكاد أن تندثر هذه الطوائف , ولأول مرة في تأريخ العراق.   

 أعرف الكثير من العوائل السنية  تنذر أن تساهم في كل سنة من أيام عاشوراء بالتبرع والعطاء وإطعام الطعام في حب المولى أبي عبد الله الحسين عليه السلام.  

 لقد أقام قسم كبير من الشيعة هذا العام في مدينة مالمو السويد مجلسهم في مسجد المدينة الكبير والذي يديره الإخوة من أبناء المذاهب السنية..

 صحيح أن هيئة خدام الحسين دفعت إيجاراً للمسجد , ولكن هذا ليس هو السبب  لقبول إدارة المسجد إقامة مراسيم الحسين عليه السلام  , لو لم يكن هناك الشعور بالاتفاق والعقيدة المشتركة..

علماً أن هذه ليست اول مرة تقيم الشيعة فيها مجلس عاشوراء في أحد مساجد أهل السنة  في مالمو/السويد..    

يشهد الله تعالى كنت سعيداً وفرحأ بإقامة مأتم الحسين في مسجد أهل السنة الكبير , وإن لم أحضر فيه لإنشغالي  بإرتباطات أخرى, لأن مثل هذه الحالة تظهر حقيقة مهمة هي أن أهل السنة في واد والتكفيريون والارهابيون في واد آخر مختلف.   

أولئك الإرهابيون الذي يفجرون أنفسهم في زوار الامام الحسين هم من أبناء الخوارج من الذين حاربوا الإمام علي في معركة النهروان .. وليسوا من اهل السنة المعتدلين ..  

إنهم الخوارج الذين يقتلون أهلنا في مدن الأنبار والموصل وتلعفر وباقي المدن السنية كما يقتلون أهلنا الشيعة بلا رحمة.  

 وكم كان جميلاً وحكيماً موقف الإخوة في * جمعية نون الثقافية * حيث استضافوا رجل الدين الشيعي الشيخ *.د. عبد الزهرة البندر*, والشيخ المهندس السني *عدلي أبو حجر*  ليتحدثوا عن الإمام الحسين عليه السلام , ويتحاور الجمهور معهم في ندوة مفتوحة وفي أجواء أخوية إيمانية بعيدة عن التوتر الطائفي ..  

 الإحتقان الطائفي يضر بقضيتنا ويضر بكل المذاهب وبالدين الإسلامي أيما ضرر ..  

اقول لأخوتنا المقيمين لهذه المراسيم جزاكم الله خيرالجزاء وتقبل اعمالكم , وأقول لكم قول الله تعالى :

( وَأَمْرُهُمْ شورَى بَيْنهُمْ )

إن الشورى من شرائط المؤمنين ولا بأس أن تستشيروا اخوانكم وأصحابكم من المؤمنين , بل واجب عليكم أن تستشيروا أهل المدينة التي تقيمون بها شعائركم , وكل شعار يطرح من قبلكم على الساحة  يمثـلـنـا ومحسوب علينا شئنا أم أبينا , وتسألنا الناس والمجتمعات عنه , حتى إن كنا لا نعلم به ولم يستشرنا به أحد , وربما من يعرفنا ويعتب علينا وعلى مستوى أنحاء العالم أكثر ممن يعرفكم ...  

 إن الله تعالى أمر رسوله الكريم  بأن يلتزم مبدأ الشورى, وطالما عمل رسول الله (ص) بمبدأ الشورى فهل هناك أعلى من الرسول لكي لا يحتاج  للتشاور مع أخوته خصوصاً أهل الحل والعقد من كبار السن ومن اهل المنبر والعلم والقلم والفكر.. أم أن هناك من يمتلك الحق أن يقرر بالنيابة عن الشيعة وبدون أن نعرفه ؟؟؟  

الذي يهمنا هو وحدة الصف لذلك لن نتوقف طويلاً , حتى عند أقل حق من حقنا الإنساني , وهو أن نعلم من الذي يتكلم ويخطط ويدعوا باسمنا.. نحن الشيعة ونحن بالآلاف ؟؟؟ 

وسنتجاوز عن هذا الإقصاء المتعمد لوجودنا ونشاطاتنا التي وصل صداها إلى أنحاء العالم... سنتناسى وسنبقى هكذا لئلا يقع الخلاف , وإلى أن يقضي الله امراً كان مفعولاً ...

فقط نقول :

استشيروا إخوانكم  يرحمكم الله وقد قال إمامكم وامامنا أميرالمؤمنين علي (ع) ما خاب من استخار وما ندم من استشار..

  

مع الشعراء في ذكرى المولى أبي عبد الله :

من قصيدة  للسيد هاشم السبتري البحراني ( ره)

قم جدد الحزن في العشرين من صفر*** ففيه ردت رؤوس الآل للحفر

يا زائري بقعة أطفالهم  ذبحت***  فيها خذوا تربها كحلاً إلى البصر 

  

مقطع من قصيدة مخمسة للشاعر المرحوم مهدي الفلوجي الحلي المتوفى 1357 هجري

أراك بحيرة ملأتك ريناً *** وشتتك الهوى بينا فبينا

إذا شئت النجاة فزر حسيناً ***فطب بالله وقر عيناً

ومن قصيدة لصديقنا الاستاذ الشاعر المبدع *فائق الربيعي* بعنوان *هو الحسين*

قال فيها:

  

شدني له شوق صادق عرم  ***   يهوى الحسين الذي في شفعه وتر

هبت نسائم عطر من مهابته ***  بيـن البــريــة كالآيات والخــبــــر

نسجت برد خيالي أيها الفكر ***  وطرت شوقاً وفي نفسي لك الذكر 

  

السلام عليك يا مولاي يا أبا عبد الله وعلىالأرواح التي حلت بفنائك..عليكم مني جميعاً سلام الله أبداً ما بقيت وبقي الليل والنهار, ولا جعله الله آخرالعهد مني لزيارتكم 

 

علي القطبي الحسيني


التعليقات

الاسم: سجاد ناهض
التاريخ: 07/01/2011 14:15:54
السلام على الحسين وعلى ال بيت الحسين الاطهار سلاما ال شيعة امير المؤمنين

الاسم: سيد حيدر الفلوجي
التاريخ: 06/05/2007 20:34:29
بسم الله الحمد لله وسلام على المصطفى واله وتحية طيبة لاهلي واخوتي في مالمو،
السلام على الحسين واولاد الحسين واصحاب الحسين....
ابدا كلامي بسؤال وهو هل حضر عندكم سني واحد عندما اقمتم مجلس الاربعين؟وبالرغم من اقامته في مسجد السنه؟
اقول لا تكن نياتكم طيبة تجاه الطرف الاخر فانكم في نظرهم كفرة الا ما ندر منهم،ولا باس ان يقام مجلس الحسين في اي مكان،الم يقام مجلس الحسين في مجلس يزيد لعنه الله؟فهذاليس بدليل من ان يزيد موال او محب ،

الاسم: عبد الرزاق الانصاري العماري
التاريخ: 13/03/2007 09:24:21
قيل(( كلمة حق يراد بها باطل))وهكذا كان قميص عثمان شعارا مغرضا لتفريق الامة ونقض بيعة أمير المؤمنين عليه السلام من قبل البعض. ومنذ أول أربعين لسيد الشهداء عليه السلام في مدينة مالمو ومعروف من أقامها وأين أقيمت قبل تسعة عشرة عاماوالجالية الشيعية يمزقها أصحاب الاغراض والمصالح وعلى رأسهم النكرات التي أدعت و تدعي تمثيل الاحزاب السياسية الاسلامية وبعض(؟؟؟؟؟؟) المعممة التي لا تجد ما تتاجر به سوى الدين حتى ولو كان على حساب تمزيق الجالية الاسلامية بشكل عام والجالية الشيعية بشكل خاص.
أقول لنفسي وللجميع أتقوا الله فيما تقولون وما تفعلون وليس أفضل من شعار الجالية الشيعية موحدا لنا أذا خَلصت النيات.
تقبل الله عملكم جميعا وعظم الله أجوركم جميعا.

الاسم: ابراهيم الموسوي
التاريخ: 11/03/2007 23:23:34
اخواني الكرام حفظكم الله : اعتقد ان الشيخ الفاضل القطبي قدم لنا نصيحة لتطوير اداء نشاط من انشطتنا ،،، ولجمع كلمة المسلمين تحت راية القران والعدل والشورى التي استشهد من اجلها الحسين عليه السلام ،،،، والاجدر بنا ان نستفيد من هذه النصيحة ،،،، وان نبتعد عن تسيس كلامه ،،، فالنصيحة يجب ان يشكر صاحبها وان نتمعن فيها بعيدا عن التشنج والتعصب والتطرف والا فما هو الفرق بيننا وبين المتطرفين والتكفيريين !!! فالنلتزم بما داؤ به الله تعالى في كتابة وسنة رسوله واهل بيته عليهم السلام حتى نبقى في طرق الحسين عليه السلام .

الاسم: خادم الحسين ابو احمد
التاريخ: 11/03/2007 22:22:10
السلام عليكم
عظم الله اجورنا واجوركم بمصاب سيدنا الامام الحسين عليه السلام.
تحيه الى كل حسيني شريف خرجه الى هذه المسيره الحسينيه وبالخصوص من قام بسعيها و تنظيمهاوالدعوه اليها لهم الاجر والثواب انشاء الله .
الاخ ابو حسن القطبي لماذا هذا التكسير والتنكيل بل القائمين بهذه الخدمه الحسينيه الاجدر بنا ان نقدم لهم الشكر والتقدير والدعاء لهم بالتوفيق والقبول انشاء الله اخي لا يختلف اثنان على هذه التسميه ولا يحتاج الى الشورى بقدر ما نريد قلوب نظيفه وصادقه لخدمة الحسين والمذهب كفى تفككن ياشيعه فه اعدائونا كثيرة ويتربصون لنا .
لا شورى في محبة الحسين عليه السلام .
لو قطعو ارجلنا واليدين ناتيك سحفا سيدي ياحسين ياحسين والاجر والتوفيق للمشرف والمنظم على هذه المسيره.

الاسم: خادم المسلمين
التاريخ: 11/03/2007 14:43:35
بسم الله الرحمن الرحيم

ان اصل الدعوة الى المشورة والتشاور بين المؤمنين لانجاز الاعمال التي تهم عامة المسلمين لهي دعوة صحيحة لا خلاف في صوابها بل لا خلاف في سقم الاعراض عنها نظرا لتوابعها الداعية الى التسرع والتهور وما لا تحمد عقباها.

الا ان ذلك ينبغي ان يسري على الجميع ودون استثناء!

الامر الذي لا سبيل لاثباته بل ولا لادعاءه, لاستحالةاقامة الدليل عليه. سيما مع بروز مظاهر لا تكاد تكون خافية من التكالب والتحالف حتى مع المعرضين عن شريعة رب العالمين ومنهج سيد المرسلين. ولا مجال للاسهاب هنا ويكفي الرجوع الى تصرفات البعض وسوءها في استعمال اسم وعنوان الدين الاسلامي المبين او عنوان المرجعية الدينية لدى الطائفة الشيعيةالحقة في الانتخابات.

وما اكتنفها من تلاعب وتمويه للحقائق والموازين واستغفال ايتام ال البيت من شيعتهم في بلاد المهجر!

وغيرها الكثير والكثير مما لا مجال لبيانها.

فاين المشورة في شؤون المسلمين في ذلك يا ترى!

ثم ان مثل هذه المسيرة, لا يحتاج فيها الرجوع الى من هم حجج شرعا. فكيف يطالب المؤمنون بالرجوع الى غيرهم!


فعامةالمؤمنون مامورون باقامة المراسم والمجالس لاظهار الولاء لال البيت (عليهم السلام) كما لاعلان البراءة من اعداءهم وظالميهم. ولا يجب فيها طلب الاستئذان مادام الشارع المقدس قد اجازها بل امر بها.

ثم لا عيب ولا اشكال في الحقيقة بتسمية الدعوة باسم "الجالية الشيعية" لاتحادها من حيث المبدا, مع دعوة المقال لجعل الامام الحسين عليه السلام شاملا وعاما لا بحدود الشيعة بل لا بحدود المسلمين كافة.


فالمؤمل من حضرات المؤمنين الاشتغال بما هو اوجب وما هو مطلوب شرعا لا ذاتا.

وفق الله الجميع. والسلام






الاسم: الحسين يوحد اصحاب الحقوق في العالم
التاريخ: 11/03/2007 10:21:14
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كما يعلم الجميع ان الحسين هو امة بذاته وبدين جده-ص- الذي اصطفاه الله للناس كافة ومن هذا المنطلق لم يكن في يوم لطائفة فهو عليه السلام وابيه عليه السلام بهما يتجلىالحق ولذلك نجد ان في مقالة الشيخ القطبي تاكيد على هذه الحقيقه التي تعمي ابصار التجار وتهدي قلوب المؤمنين لله وبالحق الى محبة الحسين والى طريق الحسين ومصاب الحسين لتعلم منه والسير على خطاه في حياتهم اليومية فبارك الله جهد وقلم وسعي من اظهر حقيقة قضية الحسين التي كانت هي اصلاح امة وليس طائفه كما ان العنوان كتب باسم محبي الحسين حتى نقول لمن يقول احب الحسين لمن يخلفنا الراي والعقيدة نحن ندعو الناس باسمكم فلماذا هذا الجفاء لمن تحبون وادعو مخلصا جميع اخوتي الى رؤية محاضرة المرحوم الدكتور احمد الوائلي طيب الله ثراه امس ليلا على قناة الفرات وتاكيده على المبادىء اعلاه وان المبادىء لاتذبح ابدا وفق الله الجميع لكل خير والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

محب للحسين

الاسم: الحمزاوي
التاريخ: 11/03/2007 00:47:17
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي ابوحسن لماذا ترتقي المنبر وتنادي افرقه الشيعيه هي الناجيه اولا وهل اخطئت الاخوه عندما اردوا ان لايسيسون مسيرة الحسين ع وان لاتكون بيد طرف من الاطراف اوحزب من الاحزاب اوحسينية من الحسينيات اومركز من المراكز علما ان جميع هذه المسميات شيعيه ولاكن الافلاس يولد اكثر واكثر والناس تعلم بان كل الشرفاء يجتمعون في مجلس الحسين لوخرجت المسيره باسم حسشينة س اوص هل هذه الحسينيه هي حسينية المذاهب ام انها شيعية اقامتها من خاف الله ورسوله وتاجره مع الحسين ع باخلاص لاتثنيه مقال هنا اوهناك ا

الاسم: الحمزاوي
التاريخ: 11/03/2007 00:37:22
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي ابوحسن هل وجدت في مسيرة اليوم اوقبلها اوقبلها اوفي اي مجلس من مجالس اهل البيت ع مجموعة من بقية المذاهب اولا وهل عار اوخلل عندما نقول ان الطائفه الشيعيه تقيم المراسم واتتم ايها السملمون اذا كان لكم دين وكنت لاتخافون المعادالدعوه مفتوحة لكم ولتكن منكم مبادره حتى يستشعر الشيعي بانه عليه ان يجامل على مذهبه مثلما يجامل من يسمي نقسه مرجع بمظلومية الزهراء ع وغيره من رجالات الشيعه التي جعلت الضاري المجرم شيخ المجاهدين وهنا اقصد الخالصي ومن لف لفه فعتيه بدل مانقول مركز فلان وحسينية فلان وجميع هذه المسميات شيعية بحته ولكي نفوت الفرصه لتسيس المسيره الحسينيه كتبنا وفخر واعتزاز الجاليه الشيعيه التي تنادي انت من على منابر المسلمين هيه الفرقه الناجيه فلماذا هذه الاحاديث وعلى من تمر وتباع

الاسم: شيخ عزيز
التاريخ: 10/03/2007 23:04:32
شيخنا القطبي دام موفقا
جميل مقالكم وسديد قولكم وبالخصوص طلبكم ( استشيروا اخوانكم) ويبدوا ان الخلاف يكمن في مصداق الاخوان عندهم وليس في مفهوم الاستشارةالواضح عندكم.




5000