..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة تلعفر الاسبوعية

جعفر التلعفري

خطة أمنية مُحَكمة لحماية الناخبين ومراكز الانتخاب في تلعفر 

قال آمر اللواء المشاة العاشر في الفرقة الثالثة من الجيش العراقي والمسؤول عن الملف الأمني في تلعفر العميد الركن عبد الرحمن حنظل البو رغيف: "أن خطةً أمنية مُحَكمة ومدروسة وُضعت بالتنسيق بين الأجهزة الأمنية والسلطات المعنية لحماية مراكز الانتخاب والناخبين في الانتخابات المحلية القادمة التي ستجري نهاية الشهر الجاري".

البو رغيف أضاف في تصريح لمراسلنا في تلعفر: أن " مراكز الانتخاب ستكون محمية قبل تاريخ 31 كانون الثاني بعدة أيام" مؤكداً أن "عناصر الجيش العراقي والشرطة المحلية لا تتدخل في أي نشاط سياسي بل يقتصر دورها على حماية الناخب والمراكز الانتخابية" مضيفاً أن "تجارب سابقة نجحت فيها الأجهزة الأمنية في تلعفر في أداء واجبها وستكون هذه الممارسة الدستورية ناجحة بإذن الله" داعياً المواطنين "إلى ممارسة حقهم الطبيعي في انتخاب من يريدون والتعاون مع القوات العراقية خدمة للعراق العظيم".

  

 رئيس مجلس قضاء تلعفر: الأوضاع الأمنية في تلعفر تشهدُ تحسناً ملحوظاً

 

أكدر رئيس مجلس قضاء تلعفر الحاج حسين محمد علي العكريش:"أن الأوضاع الأمنية في تلعفر تشهدُ تحسناً ملحوظاً بجهود القوات العراقية من الجيش والشرطة وسيطرتها على منافذ المدينة بعد معالجة عدة خروقات حصلت بزيادة عدد العناصر للتخفيف من الازدحام الحاصل عند نقاط التفتيش والسيطرات"..

وأضاف العكريش في لقاء خاص مع مراسلنا: "أن الوضع يبشر بخير في ظل تعاون المواطنين مع الأجهزة الأمنية" داعياً عناصر الأمن إلى "الاهتمام بحياة الأهالي باعتبارهم مكلفين بحماية أرواح وممتلكات الناس كي لا تضيع قيمة البشر الذي كرّمه الله تعالى" على حد قوله..

وأكد "أن السلطات المعنية استجابت لحاجة تلعفر من أجهزة الكشف عن المتفجرات حيث زودتها بـ(12) جهازاً تمّ توزيعها على البوابات الخارجية ونقاط التفتيش والسيطرات الرئيسية"، إلا أنه استدرك قائلاً: "أن المدينة بحاجة إلى أجهزة أخرى ليتم وضعها عند مداخل تلعفر للتخفيف من الازدحام الحاصل جراء التفتيش الدقيق للسيارات بالأجهزة الحديثة"..

وعلى صلةٍ بالوضع الأمني وحول اعتقال القوات الأمريكية لقائممقام تلعفر وكالةً ومدير ناحية العياضية فلاح حسن يونس قال: "هناك دعاوى كيدية كثيرة" مطالباً بـ"تدخل قائد الفرقة الثالثة من الجيش العراقي والمعاون الإداري لقائممقامية تلعفر للإفراج عنه" مناشداً القوات الأمريكية "بعدم الاعتماد على مصدر واحد عند اعتقال الأشخاص لا سيما الشخصيات الرسمية" مطالباً بـ"رد الاعتبار لهؤلاء في حالة اعتقالهم"..

 

مجلس قضاء تلعفر يكرّم الإعلامي جعفر التلعفري ويشيد بدوره

كرّم مجلس قضاء تلعفر الإعلامي جعفر التلعفري لمشاركاته في نقل أحداث تلعفر وتغطيتها ..

وقال الحاج حسين محمد علي العكريش رئيس مجلس القضاء خلال الجلسة الدورية الاعتيادية الرسمية للمجلس الذي عُقدت صباح اليوم: "إن التلعفري يبذل جهوداً كبيرة في تغطية الأحداث السياسية والأمنية والثقافية التي تشهدها تلعفر ويعمل على إيصال صوت المدينة المنكوبة إلى مختلف أنحاء العالم"..

وقال العكريش خلال الجلسة التي حضرها أعضاء المجلس وعدد من المسؤولين المحليين وقادة الأجهزة الأمنية "إن تغطية التلعفري للأخبار تتسم بمصداقية ودقة عالية" متمنياً له "كل النجاح والتوفيق في أداء رسالته الإعلامية النبيلة" على حد وصفه.

من جانبهم أشاد أعضاء المجلس بجهود التلعفري شاكرين نشاطاته التي قالوا "أنها متميزة وجديرة بالتكريم".

بدوره شكر التلعفري مجلس القضاء على تكريمه مؤكداً أنه "سيبقى خادماً لمدينة تلعفر وأهلها الذين يستحقون كل الاهتمام".

من الجدير بالذكر أن جعفر التلعفري من مواليد تلعفر 1981 وخريج كلية القانون / جامعة الموصل وبدأ في العمل الإعلامي منذ العام 1993 ويساهم في الكتابة لعدد من وكالات الأنباء والصحف والمجلات والفضائيات والإذاعات المحلية إلى جانب كونه صاحب أول موقع أنشئ على شبكة الانترنت (صدى تلعفر) يُعنى بشؤون تلعفر.

 

 

جعفر التلعفري


التعليقات




5000