.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة "ماستر "عربية جديدة عن الشاعر المجدد الدكتور مشتاق عباس معن

سلام محمد البناي

في خط موازٍ لسعي الشاعر الدكتور مشتاق عباس معن في طرح بصماته المتوالية في حقل الشعر العربي الفصيح، يشتغل النقاد ولاسيما الباحثون في مجال الدراسات العليا في العراق وخارجه بمتابعة ومعاينة وتحليل تلك البصمات، فبعد سلسلة من رسائل الماجستير والدكتوراه في الجامعات العراقية والعربية الفلسطينية واللبنانية والمصرية والجزائرية والمغربية فضلا عن الغربية بفرنسا وكندا، ناقش مؤخرًا الباحثان (رحيم هاجر وطرباخ منال) رسالة الماستر المعنونة بـ (تعدد الأصوات في الشعر الرقمي "لا متناهيات الجدار الناري لمشتاق عباس معن") في قسم اللغة والأدب العربي بكلية الآداب واللغات في جامعة (قاصدي مرباح – ورقلة ) الجزائرية.

وجاء في ملخص الرسالة لوصف المجموعة الشعرية موضوعة الدراسة ( تعد قصيدة لا متناهيات الجدار الناري لشاعر العراقي مشتاق عباس معن قصيدة رقمية هندسة عرضها عربية محلية، تبنى على مكونات العتبة الرقمية ،منها ما هو لغوي ومنها ما هو غير لغوي ،فالمتلقي مجبر على الإبحار في طريق رسمها له المبدع ليتفاعل مع المنجز الرقمي ليجد نفسه أمام مجموعة كبيرة من الأصوات تعددت وتناغمت فيما بينها ،فكان النسق السمعي _الصوت_والنسق الحركي أقل حضورا عن النسق البصري_الصورة_ الذي كان له مساحة أكبر ،ومنه فقد صار الأدب الرقمي عامة والقصيدة الرقمية خاصة واقعا له قوانين تميزه عن الأدب الشفهي والأدب الورقي ).

وتكونت الرسالة من فصلين :الفصل التمهيدي وكان بعنوان (الشعر الرقمي الماهية والحدود)، والفصل الثاني الموسوم بـ (تعدد الرؤى واختلاف الأصوات في قصيدة لا متناهيات الجدار الناري لمشتاق عباس معن).وخلصت الدراسة إلى مجموعة من النتائج أهمها :ان قصيدة لا متناهيات الجدار الناري لمشتاق عباس معن أحد أهم الأعمال التي ساهمت في الريادة والخروج من القصائد الورقية إلى القصائد الرقمية؛ وانها منحت تعددية الأصوات الى القصيدة التفاعلية أبعادًا تعبيرية جديدة بحيث ساعدت تقنياته في تجسيد عدة أصوات تترجم ما يجول في نفسية الشاعر مما جعل المتلقي يقع في اندهاش وحيرة من العمل الفني. وختم الباحثان بحثهما بقولهما (وفي الأخير لا يسعنا إلا أن نقول الشاعر استطاع ببراعته الفنية أن يستغل الثقافة التكنولوجية والابداع الادبي بمزجهم في هذا العمل الذي أصاب المتلقي بدهشة وأثار فضوله ، وهذا العمل حتما سيحفز المبدعين على استثمار عوامل التكنولوجيا بأعمالهم الأدبية مواكبين العصر التكنولوجي الحديث).

 


سلام محمد البناي


التعليقات




5000