.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حليب الحب

عبداللطيف أحمد فؤاد

*لا الحزُن يُرُجعنا ولا الفرح  يأتينا* 


*تتصحر رُبي  حُبي و تَسَّوَد ليالينا* 


*وتَعكّر حليب الشوق و حَكمه الطينا* 


*ورويتِ عطش حنينى بقسوة  السنينا* 


*2* 


*و يخاصمنى الأمل منذ نصر حطينا*


*فأنا صلاح الدين العائم فى الأنينا*


* يُهديكِ قلبي شذي وردي الطازج *


* و ُتهدين  عاصمة روحي السكاكينا *


*فسالت دمائي  بحاراً تحمل  سفينا*


*3*


*و يعجب المسافرون مِن  ألوانِي*


*ويتجمد ليلاً دم كرامتى و ألحاني*


*فتقف السفن حتى يضخ شرياني*


*دمى المسفوك فى أنابيب كالبنزينِ*


*بأوامر وتخطيط  راعية الفنونِ*


*وتعيش فى واحة ويلي أوطاني*


*حزناً على تدهور صحة حناني *


*4*


*قلبك قابل سراب غيري فرحانِ*


*و يُلقي غرامي المقدس  للطوفانِ*


*يا كاهنة المستبدين لا تشعرين*


*و لم يشفع لى ديواني ولا إيماني*


* أعمى أنا لكنى أري  الحنانِ*


*5*


*تشجين رأس أشجاني وتُهزّرينا*


*و ترمين أشلاءها على جبال الألب*


*و جبال  الإنديز بنشوة الفاتحينا*


*لم يرتكبها المغول و لا الصليبينا*


*ولا جيوش لندن و لا الفرنسيينا*


*6*


*عينك كانت تملأ  قلبي أعياداً*


*تُؤوي أعياد الكفار والمؤمنينا*


*ومَن نال الجنة وكل الفائزينا*


*عينك تنتجُ فراديسي وشمسي*


*وجَهلتُ أنها قبر قلبي و نفسي*


*و نيران آلامي الناطقة بيأسي*


*تضطهدين ولو حررت القدسِ*


*كأنك مجنونةً  أو مصابةً بمسِ*


*7*


*أدعو لكِ بالنجاح  كل صباحِ*


*و لو تبنين لقلبي مجرات الجراحِ*


*و سأقاتل للأبد أُسود النواحِ*


*لو تلمس جدار بيتك المأمونا*


*و يعلم شرقي أنك لا تحتاجينا*


*ويعلم الغرب أنك لن تطلبينا*


*و لا حتى الفسابكة  تُعزينا*


*8*


*غرورك يفوق غلو المتطرفين*


*مِن نسل لادنيين وبُغداديين *


*كِبرك يطول كحياة  القبور*


*ويُعاديني لأنى صديق الطيور*


*و تغني أجيال شعوبي سطوري*


*فترقي مِن تكوين الطين للنورِ*


*وتُخلّدني كشوقي وشكسبير*


*و لو كنت توأم الفهد المستنير*



عبداللطيف أحمد فؤاد


التعليقات




5000