..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حذائي / تشارلز سيميك

شاعر ومترجم وكاتب مقالات أميركي من أصل صربي ولد عام 1938 في مدينة  بلغراد بيوغوسلافيا السابقة.  عاش سنين الكارثة التي حلت بأوربا خلال الحرب العالمية الثانية وهاجر بعدها في سني مراهقته إلى أميركا ليصبح واحدا من أبرز شعرائها المعاصرين. نشأ في شيكاغو وتلقى تعليمه في جامعة نيويورك ويعمل حاليا أستاذا للأدب الأميركي والكتابة الإبداعية في جامعة نيوهامبشر، ومحررا لمجلة ((باريس ريفيو)) بالاشتراك مع الكاتبة والشاعرة ميغان أورورك.

نشر سيميك أولى قصائده عام 1959 ولكنه بدأ مسيرته الأدبية مع أول مجموعة ظهرت له عام 1967 بعنوان ((ما يقوله العشب)) وسرعان ما جذب المزيد من الاهتمام النقدي وخصوصا عند نشره  قصائد له بالانكليزية وترجمات شعرية لشعراء يوغسلاف.

نال شعره جوائز عديدة منها جائزة البوليتزر لعام 1990 عن ديوانه ((العالم لا ينتهي: قصائد نثر)) وجائزة والاس ستيفنز عام 2007. وانتخب لمنصب شاعر الولايات المتحدة عام 2007. من عناوين مجموعاته الشعرية: (( تعرية الصمت))1971، ((مدرسة لأفكار سوداء))1978، ((أغاني بلوز لا تنتهي))1986، ((أرق الفنادق))1992، ((عرس في الجحيم))1994، ((اصطحاب القطة السوداء))1996، ((نزهة ليلية))2001، و((ستون قصيدة))2008.

ليس من السهل تصنيف الشعر الذي يكتبه سيميك. فبعض قصائده يظهر نزوعا سرياليا وميتافيزيقيا واضحا، وبعضها يرسم صورا واقعية كالحة لحالات من العنف واليأس، والبعض الآخر يمزج بين هذه وتلك مما يجعل من الصعب وضع حد فاصل بين ما هو اعتيادي وبين ما يفوق المعتاد. إلا إن أسلوبه أخذ بمرور الزمن يزداد تميزا وتبلورا مما جعل بعض النقاد يشيرون إلى قصائده بوصفها "صناديق أحاجي صينية محكمة البناء." وعلى الرغم من انه لم يتقن الانكليزية إلا عندما بلغ الخامسة عشر من العمر، كما يخبرنا هو، إلا إن إجادته الصنعة الشعرية وبراعته اللغوية تظهران بكل وضوح في غرابة وتفرد صوره الشعرية من جهة وفي قدرته العالية على تنظيم وإيصال رؤاه وتجربته الشعرية إلى متلقيه بسلاسة ويسر من جهة أخرى.

 

حذائي

أيها الحذاء، أيها الوجه السري لحياتي الداخلية:

يا فمان فاغران بلا أسنان،

يا جلدا حيوان متفسخان جزئيا

تنبعث منهما رائحة جحور الجرذان.

 

أخي وأختي اللذان ماتا عندما ولدا

يواصلان وجودهما فيك،

يقودان حياتي

نحو براءتهما العصية على الفهم.

 

ما فائدة الكتب لي

عندما يكون ممكنا أن أقرأ فيك

إنجيل حياتي على الأرض

بل الأبعد من ذلك، القادم من الأمور؟

 

أريد أن أعلن الدين

الذي اخترعته لتواضعك التام

والكنيسة الغريبة التي أبنيها

وأنت محرابها.

 

مثل زاهد ومثل أم ّ  تتحمل:

نسيب للثيران، للقديسين، للرجال المدانين،

مكونا بصبرك الصامت

الشبه الحقيقي الوحيد لذاتي.

 

 

Charles Simic

My Shoes

Shoes, secret face of my inner life:

Two gaping toothless mouths,

Two partly decomposed animal skins

Smelling of mice-nests.

 

My brother and sister who died at birth

Continuing their existence in you,

Guiding my life

Toward their incomprehensible innocence.

 

What use are books to me

When in you it is possible to read

The Gospel of my life on earth

And still beyond, of things to come?

 

I want to proclaim the religion

I have devised for your perfect humility

And the strange church I am building

With you as the altar.

 

Ascetic and maternal, you endure:

Kin to oxen, to Saints, to condemned men,

With your mute patience, forming

The only true likeness of myself.  

 

       

الدكتور عادل صالح الزبيدي


التعليقات

الاسم: د. عادل صالح الزبيدي
التاريخ: 29/12/2008 13:49:39
الأخ العزيز يعرب قحطان
أشكر مرورك الكريم ويسرني أن ترجمتي أعجبتك
كما يسرني وبشرفني ان نتواصل عبر البريد الألكتروني
مع الود والتقدير

الاسم: د. عادل صالح الزبيدي
التاريخ: 28/12/2008 21:01:30
الأخ العزيز يعرب قحطان
شكرا لك على مرورك الكريم ويسرني ان الترجمة اعجبتك
كما يسرني ان نتواصل عبر البريد الألكتروني وأن أتشرف بمعرفتك
مع فائق تقديري واحترامي

الاسم: يعرب قحطان
التاريخ: 18/12/2008 20:41:34
استاذي العزيز الدكتورعادل الزبيدي المحترم ...عاشت ايدك على الترجمة الرائعة وانشاء الله نرى المزيد من نتاجاتك وترجماتك الأدبية واتمنى ان نتواصل عبر البريد الألكتروني لكي استفيد واستنير من افكارك وكتاباتك.. مع خالص الأحترام والتقدير

الاسم: عادل صالح الزبيدي
التاريخ: 06/12/2008 17:45:11
الأخ العزيز صباح محسن كاظم
عيد مبارك وسعيد وكل عام وأنت بخير
أشكر اهتمامك أيها المبدع المتألق دائما

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 05/12/2008 12:51:36
د- عادل صالح الزبيدي
كل عام وانت بالف الف خير...
اتابع ماتدونه من كتابات وترجمات بنورنا البهي بمثل ابداعك.....

الاسم: عادل صالح الزبيدي
التاريخ: 02/12/2008 10:15:33
الأخ العزيز الأستاذ علي سالم
هذه شهادة أعتز بها أيما اعتزاز لأنها تصدر من مترجم مبدع وأديب رائع مثلك سيدي.
تقبل مني باقة ورد على ذائقتك الصافية صفاء الماس.
لك مني كل الود والتقدير

الاسم: علي سالم
التاريخ: 01/12/2008 21:09:20
أستاذي العزيز الدكتور عادل صالح الزبيدي
ها أنت تتألق مرة أخرى في الترجمة ، قصيدة جميلة ، وألتقاطة رائعة ، وأكاد أقول ترجمة أجمل.
تقبل مني كل الحب والتقدير

علي سالم




5000