.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قصة قصيرة/ إمْرَاة الصبّار..!

أحمد الغرباوى

مرّت به وكأنّها لم تره.. ولم تعش برطبِ ظلال حُبّ.. أعوام وأعوام؛ تجاوز الستّ.. 

وتلتفتُ إليْه بدهشة وتعجّب؛ تدلّل زيف.. وكأنّها لا تعرفه.. ولا يعنيها الأمر..  

وتنسى : 

-  أنّ الحُزْن يؤدّى إلى الذبول..! 

ولأنّها تعتادُ أنْ تجرح، لم تشعر.. ولن تعرف أبدًا:  

ـ أنّ الذبول يجرحُ ويؤلم آحاسيس الورد..! 


عابرةٌ مَمَرّات الأمس؛ وهى لا تزل؛ لا تعبأ بذاك الصنم الجَمّ.. أنا الواقف يتأمّلها بإنحناءة خفيفة بالظهر.. ونظارة شمسيّة طبيّة سوداء؛ يرتديها منذ رحيلها نهار ليْل.. ورصانة كلاسيكيّة خارجة من رومانسيّة ستينيّات الزمن البأسِ.. تخفى الدّمع المارق.. والوجع الجائح.. الشارد نحو المجهول الغامض..

فلم اليوم عادت..؟

فقد راحت رقّتها فى سُبات لَحْد.. وهجرها رُقىّ الحضور بَيْن ثنايْا كرمشات اغتصاب الجلد البضّ؛ لصّ لذائذ شَهد.. ولحس ثمالة خمر..

فخسرت أغلى ماتملكه الأنثى؛ الحيْاء واللون الوردىّ ببراء طفولة مَهد.. 

وغدت مثل جسد الصبّار خُضرة شَوْك..

ودون يَنْع؛ تعشها الروح عصر مُرّ..!

......


أحمد الغرباوى


التعليقات




5000