هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


شــــاردَ الأفــكــارِ

غانم العناز

قـالــتْ  أراك  شـــارد  الأفــكــارٍ .......... مــستـيـقـضا ً تـنهضُ  في  الأسـحـارِ 


فـفي  الصباح  قائـمـاً في  هـمـة ٍ..........مــســتـعــجــلا ً تـهــرع  لـلأشــجــارِ 


بين  الرياض  سائحا ً في  غبطة ٍ..........مـسـتـرسـلا ً  تـشـدو  مـع  الأطــيـــارِ


وفي  الطريق  ماشـيا ً في  خفـة ٍ..........مـســبـــحـــا ً  تـهــمــس  بــالأذكـــــارِ


فـإن  أتى  أحـفـادنـا  شـا ركـتهـم..........لـهـــوا ً  وقــد  ســـاويـت  بالأعــمــارِ


عند  الغروب  جالـسا ً في وحدة ٍ..........مـنـتــشــيــا ً  تــصــدحُ  بـالأشــعــــارِ


وفي  الليالي  ساهرا ً في  خـلوة ٍ..........مـسـتـرخـيـا ً  تـنـظـرُ  فـي  الأســفــارِ


فان  علا  سـمعك َ لحـنٌ  هـادئٌ..........طــربــتَ  مــهــتــــزا ً  مـع  الأوتـــارِ


إني  أخاف  أن  يقولن ْ بعضهـمْ..........ذا  زوجــكِ  مــســتـغـــربُ  الأطــوارِ


 فـقـلـتُ لا  تـصـغــي الـيهـم  إنـنـي..........لا  آبـهُ لـلـجـاهــلِ الــمـهــذارِ   

أمـا  عـلـمـتِ  مـن  قــديـمٍ  أنــهُ..........لـن ْ  تــنــتـهـي  ثــرثــرة  الـثــرثــارِ؟

 

هذا  الوجود  آية  في  الـروعـة ِ..........هــلا  ســبــاهـــم  رونـــق ُ الأزهــارِ؟


وتـلكم ُ الأشجار  تزهـو  جـذلـة ً..........ضــاحــكــة ً تــأخــــذ  بـالأبـــصــارِ؟


هـلا  عـلتهم  من  جـمال ٍ هِــزةٌ؟..........فـالــروح  قـد  تــهــتـــزّ  لـلـمــزمـارِ


والروح قد  تخبو  فلا يحلو  لهـا..........إلا  ســـمـــاع   رنــــة   الــــديـــنـــارِ


والنفسُ  قد  تسمو  كنجمٍ  ثاقـب ٍ..........والـنـفــسُ  قــد  تـرســو  مـع  الأقــذارِ


بعض القلوب  تنجلي من بسمة ٍ..........والـبـعـض  تـقسـو  قـسـوة  الأحــجـــارِ


إني  سأمضي في  حياتي هكـذا..........إنـــي  أراهـــا  عـــيــشــة  الأحــــرارِ


واتــفــورد

تـمـوز  1997

منشورة في جريدة العرب الصادرة في لندن بتاريخ  1 – 8 - 1997


غانم العناز


التعليقات




5000