هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


خلايا نائمة .!!

رائد عمر العيدروسي

على الرغم وكما مُدرك ومعروف أنَّ مصطلح او اصطلاح " الخلايا النائمة " هو تعبير ٌ مجازيٌّ بحت , بل هو في الواقع الخلايا التي لا تنام ولا يغمض لها جفن , لكنه من غير الصائب ولا المناسب الإبقاء والإستمرار في ادامة استخدام هذا التعبير في وسائل الإعلام وفي الأجهزة الأمنية " سواءً في العراق او في الأقطار العربية " , ومن ثُمّ نقلهِ الى الأجيال القادمه وتثبيته وترسيخه عبر هذه الصيغة التعبيرية الخاطئة ,

فبجانب أنَّ عناصر ما يسمى بهذه " الخلايا النائمة " هي عناصر غير قتالية وربما مؤقتاً , وإنّ دورها اكثر خطورةً من دور العناصر الأرهابية في التفجير والقتل والتفخيخ , لكنّ هنالك بدائل اخرى لتصويب تسمية هذه الخلايا بما هو اقرب الى الموضوعية , فعلى الأقل يمكن تسميتها " بالخلايا نصف النائمة ! " او خلايا الرصد والمراقبة , ولدقّةٍ اكثر يمكن اطلاق اصطلاح " الخلايا التجسسية لداعش – او تنظيماتٍ ارهابيةٍ اخرى " , ولا ريب أنّ هنالك العديد من البدائل والتعابير والتسميات الأخريات مما يمكن الأتفاق على احداها , لكننا هنا ننبّه ونشير على ضرورة عدم الإبقاء على هذا التعبير واجتثاث جذوره من الترسيخ الفكري واللغوي .!


رائد عمر العيدروسي


التعليقات




5000