..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


السيد رئيس اقليم كردستان المحترم / وحدة العراق فوق كل الاعتبارات

عزيز الخيكاني

السيد رئيس اقليم كردستان المحترم   

السيد رئيس وزراء الاقليم المحترم   

وحدة العراق فوق كل الاعتبارات .   

لقد مر العراق في العقود المظلمة السوداء الماضية بحروب طاحنة أكلت الاخضر واليابس ، وتعرض ابناء شعبه الى اعتى هجمة شرسة مارستها الانظمة الفاشية والدكتاتورية وراح ضحتها الآلاف من الابرياء بين شهيد ومعاق ومازالت آثار تلك الحقبة السوداء ماثلة أمام الجميع ، وبعد التغيير الذي حصل وسقوط الاقنعة التي تَدعي القومية والوطنية وحب الوطن وشعبه ، تَنَفٌس العراقيون الصعداء وبات هذا الشعب ينظر الى مستقبله والى حقه في تقرير مصيره بعد تلك المعاناة الطويلة القاسية ، والاخوة الكرد في اقليم كردستان جزء من هذا الشعب الذي يريد وبقوة ان يكون حقه في العيش في هذا الوطن الكبير ، وهو بالتأكيد يسعى لضمان حقه في العيش بأمان وحرية وسلام مع ابناء الوطن الآخرين الذين يمثلون الاطياف الاخرى .وعلينا ان ندرك جميعا كعراقيين وبعد الذي حصل ان ابناء الجنوب والفرات الاوسط والمناطق الغربية لهم نفس الحق بعد ان عانوا ظلم الانظمة السابقة .

المهم ياسادتي اننا نريد ايصال رسالة لكم من الذي يحصل من البعض مَن يَحسب نفسه ويتصرف على أساس حماية الاقليم ولكنه يعمل على الاساءة لهذه التجربة الرائعة من خلال التصرفات غير المسؤولة في التعامل مع ابناء الوطن الآخرين من العرب او القوميات الآخرى التي ترغب في زيارة الاقليم والتمتع بهوائه وجماله الأخاذ  لاننا نعلم وبيقين مطلق ان اقليم كردستان لايمكن ان يكون الا جزءا من العراق الموحد وان الفدرالية باعتقادنا هي قوة وضمانة لوحدة الوطن وإن اختلف البعض معنا في هذا الرأي ومهما اختلفنا فأن  هذا الاختلاف هو قوة لهذا الشعب لاننا بالتأكيد من خلال الحوار الشفاف سنصل الى النتائج المرجوة .

لقد بدرت بوادر كثيرة من قبل السيطرات الخاصة بمداخل الاقليم والتعامل الفض وغير المقبول من قبلهم اتجاه اخوانهم الزائرين،  مع حقهم في فرض الامن وعدم تسرٌب الارهابيين الى الداخل من خلال الاجراءات الامنية المشددة على الا تسيء الى الآخرين تحت هذا الشعار وأروي لكم واحدة من الحوادث التي حصلت لبعض الزوار الذين ارادوا الاستمتاع بالجو الجميل في الاقليم،  ومع الاجراءات الامنية المشددة التي اقتنع بها الجميع وهي بالتأكيد  ضرورية لحماية الامن والحفاظ عليه الا ان ماحصل من بعض المنتسبينكان له وقعا سيئا وذلك  بإجبار اصحاب السيارات بتمزيق العلم العراقي الموضوع في السيارة ومنعهم من الدخول الابتمزيق العلم او رفعه نهائيا حتى وان كان ملصقا على جدار السيارات وهذه حالة اعتبرها شخصيا تصرف فردي من هؤلاء الذين لايفقهون في القانون او ربما يريدون من هذا التصرف الاساءة الى تجربة ونضال الاخوة الكرد ،ولا اعتقد بوجود اي توجيه بهذا الصدد لاننا نعلم وبعد الاتفاق الذي حصل بتغيير العلم العراقي فانه قد رُفِع في كل الدوائر وحتى الدوائر الرسمية وهذا مانشاهده يوميا من خلال التلفاز .

اننا نعلم ياسادتي ان علم العراق هو علم الوحدة العراقية  وهو شيء رمزي غايته اثبات وحدة البلد ومن حق الاقاليم او الحكومات وفي كل بلدان العالم رفع علمها الى جانب العلم الرئيس البلد ومالاحظناه في الانتخابات الاميركية دليل على وحدة الكلمة لدى الشعب الاميركي فذابت كل الجزئيات تحت شعار الامة الاميركية ولم يُرفع سوى علم الولايات المتحدة الاميركية مع حق الولايات الاخرى في وضع اعلامها في اماكنها ، نريد ياسادتي ان نبتعد عن كل مفهوم اثني او عرقي او قومي في عملنا باتجاه وطننا الام مع حق  احتفاظ  كل عراقي بقوميته او مذهبه او او عرقه او جنسه ولكن تبقى الهوية الكبيرة التي يجب ان نحتفظ بها جميعا هي هويتنا العراقية التي نفتخر بها امام الامم والشعوب ، وهناك حوادث كثيرة أُريد من خلالها ان تُعكَس صورة سلبية لتجرتكم الرائعة ، نتمنى ياسادتي ان تكون تلك التصرفات هي فردية ولم تكن تعليمات من جهات عليا لاننا في الاصل عراقيون ولن نكون غير ذلك،  وبقاؤنا  تحت هذه الخيمة الكبرى هو دليل وحدتنا واخوتنا ، انها مجرد رسالة نتمنى ان تكون جزءا من الوفاء لبعضنا البعض وسيبقى العراق للعراقيين .

  

عزيز الخيكاني


التعليقات




5000