.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فوضى ارتِحالاتي

صالح أحمد

بِلا ظِلٍّ... 

على صَمتي أُكَوّرُ ما تَبَقى مِن سَحاباتٍ 

سَقَت أُنشودَةً ظَلَّت بَعيدًا عَن فَراغاتي

نَأَت عَن شارِعي المَهجورِ 

إلا مِن دُخانِ الصَّمتِ في إيقاعِ رَقْصاتي


على حَذَرٍ...

بِلا أَثَرٍ...

كَأوقاتٍ تَناهَت في مُفكِّرَةٍ ذَوَت في غابِرِ اللغَةِ

لِتَسقيني كُؤوسَ الحلمِ

تَرميني إِلى فَوضى بِداياتي

إِلى شَطٍّ بِلا ماءٍ

إلى أُفقٍ بِلا لَونٍ 

إلى وَطَنٍ بِلا شارِع

إلى عُمرٍ خَلا مِن لَونِ خُطْواتي


بِلا وَزنٍ... 

كَرَشحِ سَحابَةٍ سَكرى 

تُغازِلُها خُيوطُ دُخانِ...

أَمضي خَلفَ نِسياني 

وأَقرَعُ كُلَّ ما يَبدو كَبابٍ أَو كَبُركانِ

بِكَفٍّ مِن صَدَى وَضَبابْ

فَتَسبيني مَداراتي

أَغيبُ بِلَونِ تَشتاتي

أُجَرجِرُ ثَوبَ ذاكِرَتي

كَنَهرٍ خانَهُ المَجرى

فَلا عُمقٌ 

ولا ضِفّةْ

ولا نَجوى فَراشاتِ...

أُلَملِمُني...

وَأَرسِمُني ...

نَشيدًا صارَ تاريخًا على زَبدِ العِباراتِ 

وتُغرِقُني ... وتَغرَقُ بي 

حُروفٌ فارَقَت لُغَتي إلى رَملِ الخُرافاتِ

بِكامِلِ غَفلَتي ودَمي 

أَروحُ إِلى عَواصِفَ أَغرَقَت غَدَها

أُحاصِرُ عُمرَ سُنبُلَةٍ بَكَت أَحلامَ حاصِدِها

وأُلقِحُها بُرودَةَ صَدريَ المَرجومِ مِن فَوضى احتِمالاتي

أَنا الماضي كَأُمنِيَةٍ بِلا جَفنٍ 

إِلى أُفقٍ بِلا لَونٍ

تَناهى صَوتُ رَقصَتِهِ 

إِلى مَنفى حِكاياتي



صالح أحمد


التعليقات




5000