.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عبدالله طاسة يكشف تقرير أمريكي عن حقيقة كورونا

سهير الوندي

كشف السياسي المصري عبدالله طاسة المقيم في أمستردام قبل يومين وفي بث مباشر عبر حسابه الرسمي على موقع الفيسبوك عن تقرير أمريكي صادر من مركز سكربيز للأبحاث في سان دييغو بولاية كاليفورنيا الأمريكية حول حقيقة فيروس كورونا حيث سرد عبدالله ما جاء في التقرير الذي يؤكد بأن كورونا ليس فيروساً بل هو وهم الكورونا – الوهم نصف الداء – وما حدث تجربة لغاز السارين في مختبر بيولوجي أمريكي في أفغانستان لم تتم السيطرة عليه ذاكراً بأن إتفاقية  تعاون سرية وبشكل مفاجىء تمت بين أفغانستان والولايات المتحدة في 4/1/2020 في أفغانستان والهدف منها خوف الرئيس الأمريكي ترامب من كشف الحقيقة المحكمة لأهداف شخصية . 

طلب الرئيس ترامب من العالم الألماني الذي أعلن عن إكتشاف علاج كورونا الوهمي ( وهمي على إعتباره غازاً مصنعاً وليس بفيروس ) بإجراء إتفاقية مغرية مادياً وقد رفضت السلطات الألمانية أي إتفاق بين العلماء الألمان والولايات المتحدة بخصوص العلاج ، ثم بدأت الولايات المتحدة بالضغط على الدول الأوربية وإبتزازها مما ثار خوفهم بسبب إرتفاع نسبة الشيخوخة فيها وهذه الفئة هي الأكثر عرضة للإصابة ، فكل ما ترونه هو خداع للعالم تحت وهم فيروس كورونا والدول التي حدث إنتشار الغاز فيها منذ فترة دون علم أحد كان بسبب تكتم السلطات الأمريكية والضغط عليها .

غاز السارين إستعمل كتجربة أولية في سوريا قتل به 1345 سورياً خلال يومين فقط ويعد من أخطر الغازات حيث لا لون له ولا طعم ولا رائحة يتحول من حالة غازية إلى سائلة وزنه أثقل من الهواء وهذا هو سبب سقوطه على الأرض . يتعرض الأشخاص للسارين من خلال ملامسته للجلد وللعين أو عن طريق المصافحة وإستنشاقه وهذا ما أدى إلى الدعايات التلفزيونية وإعلان عدم اللمس والمصافحة والتقبيل وإن تكون هناك مسافة ما يقارب المترين بين الأشخاص .

أولى الإصابات كانت 67 جندياً أمريكياً في شهر فبراير / شباط الماضي في مختبر في أفغانستان تكتمت عليها الولايات المتحدة الأمريكية وتم إرسال أولئك الجنود إلى الصين للمشاركة في العرض العسكري في مدينة ووهان الصينية بمقاطعة هوباي لأبعاد شبهات وفاتهم عند العودة للولايات المتحدة بسبب الغاز الذي تسرب في أفغانستان وتم إعلان وفاتهم بسبب كذبة الفيروس حتى لا تتم مطالبة السلطات الأمريكية بالتعويضات من قبل ذويهم وبعد يوم من العرض العسكري في ووهان تم الإعلان عن الفيروس من قبل منظمة الصحة العالمية ، والسبب الوحيد لأختيار ووهان تحديداً لأن الـ 67 جندياً شاركوا في العرض العسكري في المدينة ذاتها ، قبل العرض بعشرة أيام تم إكتشاف الغاز من قبل طبيب صيني في المختبرات الصينية لكن السلطات هناك تكتمت على الموضوع وقامت بعزل الطبيب سبعة أيام حد الموت وقد طالب ذويه كشف حقيقة موته والذي كان بسبب فيديو له على اليوتيوب كشف فيه الحقيقة مما أجبر السلطات الصينية على الكذب وإدعاء وجود فيروس والذي تسبب في موت الطبيب.

إن ضغط السلطات الأمريكية أجبر الصين على خلق كذبة الفيروس وإيهام العالم بأن الصين هي مصدر الفيروس وبالتحديد مدينة ووهان وذلك لتغطية موت الجنود الـ 67 بحجة أنهم كانوا في تلك المدينة وتعرضوا للإصابة بالفيروس . وذكر التقرير بأن غاز السارين كغاز أعصاب قاتل مهما كانت نسبته وتركيزه قليلان إلا أنه يؤدي إلى الوفاة عن طريق شلل عضلات الرئتين ولهذا السبب تتركز الوفيات في كبار السن الذين يعانون من أمراض مزمنة أو من الإلتهاب الرئوي ، فترة حضانة الغاز في الجو تفوق الثلاثة أشهر ولهذا السبب جاء تصريح الولايات المتحدة بأن أبريل / نيسان القادم هو آخر شهر للوباء ، ويمكن أن يبقى الإنسان مدة أسبوعين ثم الموت دون أن يعرف بأنه تعرض لذلك الغاز وهذا هو الدافع للحجر الصحي لمدة لا تقل عن 15 يوماً دون استعمال شيء سوى التنفس الأصطناعي ، هذا الغاز ليس له دواء عند الإستنشاق والعلاج هو ترك المكان الملوث في أسرع وقت والبحث عن الهواء النقي ، وبالتالي فإن موعد 10 أبريل / نيسان هو بداية إنحلال الغاز وفقدان فاعليته بتبخره في الجو أو بسقوطه على الأرض وقد تم تصنيف هذا الغاز من قبل الأمم المتحدة كأحد أسلحة الدمار الشامل .

تكتم الدول كان بسبب الضغط الأمريكي عليهم وعلى منظمة الصحة العالمية والمنظمات الدولية ومن ثم إطلاق كذبة الفيروس والسيطرة على عقول الناس بسبب تخوف ترامب من التهم المنسوبة إليه من قبل المحاكم وبالتالي فأن كورونا ليس لها حل سوى إنتظار أجل إنتهاء نسبة غاز السارين المتحول إلى سائل على الأرض لمدة من 3 – 4 أشهر من يناير / كانون الثاني إلى أبريل / نيسان القادم وتصريح الصين بأن آثار الفيروس ستنتهي في أبريل وستقل معه نسبة الوفيات ليس بقوة بل بسبب نقص تركيز الغاز في الجو ونقص مفعوله ، والوفيات التي حدثت في إيطاليا أو فرنسا وإيران كانت بسبب العدد الأكبر من تواجد الشيوخ ما فوق 75 عاماً وهم الأكثر عرضة للإصابة والوفاة حتى لو كانت نسبة السارين عُشرْ بالمئة .

ثم تطرق عبدالله طاسة إلى تقرير آخر قال عنه بأنه منقول وقرأه على متابعيه ذكر فيه بأن كورونا كان خطة أمريكية نفذها ماكرون الرئيس الفرنسي في الصين والهدف من هذه الحرب القذرة هو ضرب إقتصاد الصين الذي أصبح منافساً لهيمنتهم في العالم وماكرون أستغل الوضع لينتقم من إيطاليا التي خانته وتحالفت مع الصين وروسيا ، وبريطانيا التي إنسحبت من الإتحاد الأوربي ، وإسبانيا التي بدأ إقتصادها ينتعش وبدأت تعقد استثمارات مهمة ، وألمانيا وتحالفاتها مع روسيا والصين وإقتصادها المهيمن على أوربا وخوفاً من إنسحابها من الإتحاد الأوربي ، والجزائر التي تحكمت في سيادتها والتي تهدد مستقبلاً بإيقاف الهيمنة على كنوز أفريقيا فبدأت فرنسا بإعاقة صحوتها القائمة حالياً بنظام من شعبها وذلك بنشر الوباء بواسطة شرذمته الذين فقدوا السيطرة في الجزائر وسينتهي هذا الوباء وستتغير الخريطة السياسية بسبب ما حدث.

هذا كل ما ذكره عبدالله طاسة في بثه المباشر على موقع فيسبوك والذي سرعان ما شارك عشرات الآف من المستخدمين الفيديو وتداولوه على نطاق واسع وكأنهم وجدوا ضالتهم وكان الفيديو بمثابة الرد الشافي على تساؤلاتهم الدائرة في أذهانهم منذ شهور مع رعب مرض كورونا الذي أصابهم بالذعر والهلع .


سهير الوندي


التعليقات




5000