هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


جائحة كورونا وثقافة العزل الاجتماعي

سندس سالم النجار

منذ 2003 حيث سقوط النظام الشمولي ، والانقلاب الحاصل في البنية الاجتماعية العراقية ، وغزو وسائل التكنولوجيا الحديثة والهواتف الذكية التي تتضمن الانترنيت والهاتف والعشرات من وسائل التواصل الاجتماعي ،  ولكن تلك الهواتف مع فوائدها العظيمة وخدماتها الرائعة التي انتفع بها المجتمع افرادا وجماعات ، الا ان بالنتيجة قد سرقت الناس من بعضهم بعضا ، وسيطرت على عقولهم وعملت على تشتت الاسر والاخوة والاصدقاء والمحبين والموظفين والعاملين في المؤسسة او الدائرة الواحدة  ، حتى اصابت الازواج والزوجات بحالة من  الخرس والصم  والتفكك الاسري وفتور الدفء الاجتماعي والمحبة والتواصل المباشر ، وجعلت الابناء  في حالة من الانزواء وهم منهمكون في كتابة الرسائل و تلقيها من الاقران  متجاهلون غير مبالون لاصول ومبادئ المحبة والاهتمام والاحترام والعاطفة  المرجوة ازاء افراد اسرهم ..

للموضوع اليوم علاقة وثيقة تربط الثقافة وخصوصيتها بموضوع جائحة كورونا الخطير ، كما للثقافة خصوصيتها الهامة جدا في التعامل مه كل مرافق الحياة ..

ففي العملية العلاجية التي نحن بصددها حاليا ، وهي كيفية التعامل مع العزلة المنزلية في ظل فيروس كورونا ضمن حدود المنزل المفروض علينا ،  التي يكون اساسها ومحورها الانسان الذي تقع على عاتقه مسؤولية توظيف افكاره ومعتقداته وجهازه التنفسي ،  كيف ؟ الاجابة  ، عن طريق ثقافته العامة ، الا وهي الالتزام بتعليمات السلامة ، وألية  قضاء اوقات الفراغ في المنزل وكيفية الاستفادة من ذلك الفراغ  ...


العزلة كمحور فردي ومحور جماعي :


العزلة كمحور فردي :

يلجأ احيانا  المفكرون والعلماء وغيرهم من ذوي الفكر والعلم والمعرفة  ،  الى هذا النوع من العزلة بشكل منفرد  قد تكون لها  فوائدا نفسية هائلة . ومحل عزلتهم يكون المنزل  في المدينة او منازل او اكواخ في الريف ..

نموذجا على هذا ، المؤلف الايطالي ترزاني الذي كانت هوايته التنقل في العالم لاكتشاف الذات  حيث قام بعزل نفسه في كوخ وسط الطبيعة وكرس وقته لقراءة الكتب  ومشاهدة الطبيعة والاستمتاع بدندنة الرياح والتمتع بالطيور والفراشات  ، واستثمار بعض الوقت بالصمت ، بهدف الانعتاق من القلق وفوضى الحياة . واعتبر ترزاني تلك العزلة بالنسبة له اكتشاف للذات وتجدد للفكر والنفس  ، وقد يرى الانسان تاثير هذا السياق على شخصيته بصورة اوضح . حيث ايد هذا الراهب توماس ميرثون بقوله ( لا يمكننا رؤية الامور بوضوح الا اذا ابتعدنا قليلا ) . .


العزلة كمحور جماعي :

لا شك ان العزلة الجماعية التي يعيشها اليوم العالم باسره على وجه المعمورة ، وهو في حرب ضروس في مواجهة  كائن صغير ، يعمل فنان وقاضيا  عادلافي حصاد عام لجميع الارواح على حد سواء وتعطيل اقتصادات العالم  واقفا في وجه الغني كما الفقير ، الملك كما الوزير ، المؤمن كما الكافر والكبير كما الصغير  وهلم جرا ..

من الجدير ذكره ها هنا اليوم ،

 كيف بامكان هؤلاء البشر  توظيف تلك العزلة اي الحجر المنزلي بشكل يستثمر لمنفعتهم وشخصيتهم واسرهم واحبتهم .بشكل يجنبهم ذلك الخطر الذي يهدد خلايا الفكر كما الروح والجسد  ..

وكيف بامكاننا مجابهة الملل والمشاكل التي قد تحدث بين افراد العائلة الواحدة او الزوجين او الاطفال .

 وفقما  ارى وما الواقع يرى ، بالامكان ممارسة بعض الهوايات والانشطة العامة داخل المنزل،   وهي على التوالي :

اولا .. الابتعاد عن اجواء النت بعض الشى ، وقراءة الكتب المتنوعة التي كانت وما زالت غذاء  ودواء الفكر والروح  وتجدد العقل و  تطهير النفس  ، او الاستماع  للكتب  صوتيا على النت باصوات مشاهير الفنانين  قد يكون اكثر متعة واستيعابا ..

ثانيا ..

بالنسبة للازواج ،  بامكانهم تخصيص بعض الوقت الى جانب زوجاتهم في المطبخ  للطهي وتحضير بعض الوجبات الخفيفة  كالمقبلات مثلا ،   مما يعمل على تلطيف الاجواء وتعزيز اواصر الحب  وعودة الغرام  ، 😁 بعد طول اشتياق بسبب العمل ..

ثالثا .. بالامكان  قضاء بعض الوقت في تعلم اللغات التي ترغب في تعلمها والمتاحة على اليوتيوب  وخاصة الانكليزية التي يعاني منها   الاكثرية ..

رابعا ..

جميل تكريس بعض الوقت لزراعة الورد وتقليم الاشجار وتنظيف الحديقة للاستمتاع بالجلوس مع افراد العائلة ..

خامسا :

ممارسة بعض الانشطة الرياضية  داخل المنزل مما يمنح طاقة ايجابية ، وقد يشجع الاطفال على التاثر وممارسة ذات العادات ويزيد شغفهم بها ، لا سيما بعد ان فرقهم وابعد هم  فيروس الهواتف الذكية ،  ولم يعد هناك شئ اسمه اسرة او اصدقاء او اقرباء ، فقد يكون  فيروس كورونا المستجد(   تحد ً للذات ) للقضاء على فيروس  الموبايل الابدي .

سندس سالم النجار


التعليقات




5000