..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قراءة لعش الحمامة

زياد كامل السامرائي

قراءة لعُشّ الحمامة 


أنتَ لستَ بحاجةٍ الى نور 

 

فقد يتصوّر البعض إنّكَ أعمى ! 


تسيرُ وسط  المدينة 

 

يُجرجرُك بحبل 


كلبٌ واسعٌ أبيض. 


***


انتَ لستَ بحاجةٍ الى هاتفٍ


فالبلبل الذي كنتَ تستمع لصوته


على "اليوتيوب" كل يوم


قد مات.


***


انتَ لستَ بحاجةٍ الى بيت كبير


أو حُجرة واسعة


تضع أحلامك الرديئة فيها


خِزانة ملابسك البالية


سريرك المُعتّل


"تيلفازك" ذا الوجه الشاحب،


كتبك القديمة التي فقدتْ رئتيها.


فقد تسقط باية لحظة


قذيفة مجنونة


تُعيد ترتيب جهاتك وأغانيك.


***


انت لستَ بحاجةٍ الى حديقة


فيها حياة مثمرة وظل


فقد أدمنَتْ العصافير


السواتر والبارود.


***


أنتَ لستَ بحاجة لعدّ سنوات عُمرك.


تستطيع أنْ تقول:


عمري خمسون بندقية


وثلاثة صواريخ


وسبع عشرة رصاصة..


أو : قرأتُ ذلك الصمت في عينيكِ


أيتها الحبيبة


وانا لم أبلغ من حربي العشرين بعد.


***


أنتَ لستَ بحاجةٍ لقراءة


"سارتر" او "ديكارت"


ولا حتى "الخلدونية"


كي تعبر الشارع بأمان


وان لا تقع في شّرَكِ صيادٍ ماهرٍ


"عادل" و رحيم .


***


أنتَ لستَ بحاجةٍ الى عنكبوتٍ


أو حمامة لها بيضتين


بين أعواد عمرك اليابس


فالكهف الذي انتَ فيه


طمرته الجنادب


و أشعله الأرق.


**


أنت لست بحاجة الى "جوديّ"


لتحطّ سفينة سلامك النافقة، عليه


ستنام وفي أحلامك طوفان


يحصد كل هذه الفجيعة .


 


 

زياد كامل السامرائي


التعليقات




5000