..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قالت اهبط فالجنان تحت ( نثريات )

سردار محمد سعيد

السلمة 1  

إني لمشدود إليك كما شُد مشطك الصلف إلى حقل شعرك المتموج حيوية فعبر حدودالحسن والجمال فهرعت المواشط لتلم خصلاته النافرة ، الساقطة على جبهتك كما ينهمر الماء من مسقط شلال ،

ألا أيها المشط الصغيرتشبث كقارب وقح يصارع موجاً متمرداً .أزف موعد الرسو،

هل يأنس الترجح والموج عارم لا يعرف الهدوء ،

لكن أصابعي ستتغلغل بلطف في كنز الجمال هذايصاحبها همسات حنونة أرق من أسنان المشط .


السلمة 2 


عيناك رغيفا خبز زمن القحط ،

 العيون الزرق والسماء الملبدة الغيوم دعت "غوغان "  *  لينتفض بريشته على الأجساد الباردة وشغفته الأجساد البرونزية المحمصة بأشعة الشمس التي تعشق رمل سواحل البحار فلا تستطيع عنها فراقاً وعيون بلون عينيك القمحيتين لاتخبو فتنتها يوماً 


السلمة 3


كأن الهُدْب ريش الغرابيب ،

 يلوذ بعضاً ببعض إذا داهمه نظرمريب من عاشق خائب هجره حبيب .

كل شعرة  وتر في آلة موسيقى يسرف في العزف عليها مدنّف فارقته حبيبته ،

 يا للذهول لايستطيع تمالك دموعه فذوى واضمحلت نضرته ، 

ليت الحبيبة ترى ما أنت عليه وكم أنت بعيد عن الحياة قريب من الفناء ،

  لو تؤمن بالإستنساخ ستعود كرَّة اخرى بهيئة شجرة منزوعة الأوراق .


السلمة 4   


والوجنة اليمنى كأنها كمثراية لبست ثوباً بالحمار مخضبا رقيقاً ولمّا شدّه الحبيب قُدّ من جهة فبدا بياض ما سترت من جسد الفضة  فانعكس الحمار على البياض ،

الوجنة اليسرى كتفاحة نقرت بمنقار عصفورفعاد الخد موشوماً


السلمة 5 


لا تذيبيني بحَرّأنفاسك ألا تعلمين أن الأسلحة الفتّاكة محرّمة دوليا ،

فلتسرع قليلاً ودع الشتاء يلملم ثلوجه وخشونة جوه ويرحل،

 لتعود للربيع فرصة عرض رونق زهوره وخضرة أعشابه ونعومة نسيمه فيولد الحب من جديد


السلمة 6


لو تمنحيني رشفة من رضابك العذب .

قالت بماذا تفيدك؟ 

قلت  أغدو نواسي العصر، 

قالت ومن بعد 

قلت ستعلمين أن الهزل هزل والجد جد ، 

وما بأعماق المجرّة سيحتد ، 

ولكن قبلها قولي خذ رشفة وثانية وثالثة ولا تتوقف ولو مللت من العد .

أسمعيني ليلذ سمعي فلم يبق إلاه، تلك قسمة ضيزى ، فقد تلذذ بصري بمشمش الشفاه  وتلذذت إذ تضوعت نسيماّ كرائحة الورد فشممت رياك ، 

لن يوقفني حاجز أوسد وإذا سمعت سؤالاً يراد له رد فلن أدع الرضاب يبرد ، أجيب وفمي مطبق على كأس زجاج من الحياء تجرد .

تقول اتحبني برغم المسافات قلت بل حتى لو أبعد،تعالي بابنة الحان ، أسرعي بها مادام ثغرك بعيد ،فإني أكاد أجمد .


السلمة 7

عباراتك فاكهتي فلماذا تنبت اشجارك في غير بستاني . 

الطيور تستوكر الغصون وتقتات من يانع الثمر. 

قال العصفور: بستانك بعيد وأرضه لم تعد خصبة ،وعين الماء نضبت ، والمطرشحيح ،وسياجه انقض ، فاستباحته الثعالب ، كان جنة فبادت ، وبه طحالب الحشائش سادت .


السلمة 8

من يكن سمعي أكن بصره ومن يكن بصري أكن سمعه


السلمة 9


أهذه رقبة أم عود رقيق في شجرة . 

أنا الطائرالمغرم تعرف ريقي اماليد الغصون  . 

هذا العود الذي يشتاق الثمريكاد يمسك بتلابيبه لكنه يخشى من خدشه .

 ويبقى يستقي اللين والتثني وهو مستغرق بالنمومبتهج مفتخر بطلعته البهية ،

 الذي تخفيه وتستره ،عيناك ستنم به ،والحب يوجج شعلة في الآماق ورقتك البادية كرقة هذا الغصن لن يستطيع البعد افتراسها . 


السلمة 10


 توأمان متنافران في كل شيىء إذا اتخذأحدهما رحلة الصيف شتاء يتخذ الآخر رحلة الشتاء صيفا ًلكن البصرين ملتقاهما شفتي .

أه من هذا الصدر الرخيم ، تمنيت لو كنت بشفتين لأرتشف رشفتين لحظة واحدة وأفض ذلك التنافر. 


السلمة 11


الخصر ذو الإنحدار الشديد لمهلك .

 نمش عليه كأنه سماء زينت بنجوم ، تنحدر عليه عجلة الشبق تلقاء وادي الرحيق وترى البشر تتقلب أبصارهم خلف كل نسمة مخافة أن تتلقفها فراشة عابرة.سس

من نحول يكاد شرقه يلتصق بغربه .


السلمة 12



عندما أضم كفّك اشعر كان لهباً  يجتاح جسدي فيا نار كوني برداً وسلاماً 

هذا قدري فمن يوقف شمساً سمح الله لها أن تذوب في دمي 

يا لسعادتي سأستحيل رماداً 

أكون أحد التنانير التي التهمت حطب الغابات كلها .

يا لخيبة طهاة الخليفة



--------  

 * بول غوغان رسام انطباعي فرنسي شهير أثرت فيه تاهيتي كثيراً 


نقيب العشاق  " أربيل " .



سردار محمد سعيد


التعليقات




5000