.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ما هكذا تورد الامور يا محمد سلماوي

صادق درباش الخميس

لا احد في هذا الكون الفسيح وخصوصا من يسكن في هذا الكوكب من بني البشر لا يعلم ان بغداد هي مركز الاشعاع الحضاري ومنبع العلم والثاقفة على مر العصور والازمنة وهي بلا اي شك الشعلة الوضاءة في سماء الثقافة العربية بل موطن الشعر والشعراء وما اكثر المتغزلين بها وذهب الكثيرون حين قالوا ان من لم ينشد لبغداد ولم يراها فهو ليس بشاعر ..
قبل ايام أعلن الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب المتمثل بأمينها العام محمد سلماوي رفضه انضمام العراق إلى الاتحاد مدعيا ان عضوية العراق معلقة حتى يتم ادانة الاحتلال ..!!! وكذلك اجراء انتخابات (حرة وديمقراطية) .. مشيرا إلى أن "الاتحاد لا يقبل عضوية أي دولة تضرب بهذين الشرطين عرض الحائط"، واكد جنابه الكريم على أن "عضوية العراق مرهونة بإدانة الاحتلال".
لا اعتقد ان احد من ادباء العراق وكتابه رحب بأحتلال بلده ولم يدين الاحتلال وخير دليل على ذلك القصائد التي كتبت واكثر ابياتها تتضمن ادانة للاحتلال وممارساته والخراب والدمار الذي حدث من بعد الغزو الامريكي وان كان اعذاء اتحاد العرب للادباء الموقر لم يطلع احد عليها فليقرؤوا قصائد ما بعد الاحتلال ام ان سيادة محمد سلماوي يريد كتابنا وكتابكم وكأن ادباء العراق يرومون معاملة للتعين .
ان مسألة ادانة الاحتلال لا يأتي خلف الابواب المؤصدة ولا عن طريق كتاب يدين ذلك بل انها تصدر من صميم القلب وجهرة وعلنا امام الملأ وهذا الشيء حاصل بكتابات وقصص وشعر ادباء وكتاب العراق وكذلك من خلال المؤتمرات والندوات والمهرجانات اضافة للتظاهرات التي تخرج بين الحين والحين الاخر التي ترفض وجود قوات الاحتلال وتطالب بخروجها لا فقط الادانة ..
والمعلوم للجميع ان مقر الاتحاد العام للادباء والكتاب العرب في مصر الشقيقة والتي يرفرف في سمائها علم اسرائيل التي تغتصب فلسطين واراضي عربية اخرى ولم نجد ادانة من اتحاد ادباء وكتاب مصر لذلك وحتى ايام احتلال اسرائيل لارض سيناء كما ان علم اسرائيل يرفرف في سماء عدة دول عربية كذلك احتلال لبنان من قبل اسرائيل في عام 1982 والذي استمر سنوات عديدة وغيرها وما لا يخفى احتلال فلسطين منذ امد بعيد والادهى الاجتماع الاخير الذي قررتم فيه قراركم الغريب والمجحف بتعليق عضوية العراق فهو منعقد في سوريا التي تحتل اسرائيل جزءا منها (الجولان) فلماذا لم تعلق عضويتهم ام انهم قد ارسلوا كتب ادانة واكتفوا .
ان ادباء العراق وكتابه لا يهمهم عضوية في اتحاد يعمل بالروتين ويكتفي بكتاب ادانة تحتفظ في رفوف يأكل التراب عليها ويشرب ولا يهزهم تصريحات من اجل الدعاية فهم فرسان الشعر ومداد الكتابة وهم من قدموا التضحيات في سبيل رفض الاحتلال ومقاومته وتاريخهم مشرف بذلك حيث امتلأت السجون بفطاحل الادباء آنذاك وليقرؤوا ماذا فعل الشعراء والكتاب ابان الاحتلال الانكليزي للعراق وفي ثورة العشرين المباركة كما وقفوا امام الحكام الانظمة الدكتاتورية والقمعية وحتى يومنا هذا فمازالت قصائد الشعراء هي اكثر وقعا على الاحتلال والمحتلين ... الا ان ما يهم ادباء العراق ويتأثرون فيه ليس كسب العضوية بل جمع الشمل مع اخوانهم ادباء العرب فكيف تتقدم امة ومثقفيها وادبائها متفرين ومتناحرين .
نتمنى من اتحاد ادباء وكتاب العرب وأمينها العام ان يراجعوا حساباتهم ولا ينظروا من ثقب صغير للامور فقضيتنا ابعد من ذلك ومهمة فلا ترتقي الامم الا من خلال مثقفيها وادبائها وشعرائها .. وارجاع عضوية العراق الى شقيقاتها هو مكسب ليس للعراق بل للعرب اجمع .

صادق درباش الخميس


التعليقات




5000