..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
إحسان جواد كاظم
.
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


شهدائنا الأبرار في المقابر الجماعية التي تضم رفات أبناء شعبنا وأمتنا

محمد الكوفي

شهدائنا الأبرار في المقابر الجماعية التي تضم رفات أبناء شعبنا وأمتنا تقارير دولية تكشف عن أرقام مخيفة ، في العراق 


لم تعد تخلو من شماله حتى جنوبه ، ومن شرقه إلى غربه من الأجساد الطاهرة لشهدائنا الذين قتلوا ظلماً في العراق،... 


الثلاثاء 26 تشرين الثاني 2019 ميلادى - 27 ربيع أول 1441 هجرى   

 

{ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ }


{إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا ﴿٣٣ المائدة﴾ 


كما ذكرنا في المقال أبشع الجرائم الوحشية التي ارتكبها البعث ألصدامي على مدى ثلاثة عقود بحق شهدائنا يرثالها الإرهاب والتعذيب ثم القتل الجماعي ورميهم في  المقابر الجماعية التي تضم رفات أعدادًا كبيرة من جثث الضحايا الذين سقطوا ظلما عبر مراحل تاريخية طويلة،


* * * * * * * * * * * * *


الإخوة المسئولين الأعزاء في موقع مركز  النور للأعلام المحترمون.


مقالة  تحقيق عن "جرائم قتل" محمد الكوفي الحداد / أبو جاسم الكوفي.


* * * * * * * * * * * * *


جرائم قتل وتعذيب إرتُكبت في العراق بأوامر من صدام التكريتي وذيول البعثيين لأتعد و لا تحصى ومنها القبور الجماعية.


المقابر الجماعية الموثّقة في تقريرنا هي شاهدٌ على الخسائر البشرية المروعة ..


العثور على مئات الجثث ضمن عدد من المقابر الجماعية المنتشرة في أنحاء من العراق بلد متعدد القوميات والأديان والمذاهب والأعراق . وهم جزء من العالم الإسلامي،


قال الله تعالى: ﴿ إِنَّ اللَّهَ يُدَافِعُ عَنِ الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ خَوَّانٍ كَفُورٍ ﴾ [الحج: 38]؛


 


المقابر الجماعية هي الجريمة البشعة التي ارتكبها النظام المباد بحق شعبه ومعارضيه من المطالبين بالحريات والحقوق المدنية والسياسية وسط وجنوب العراق ...


 


بعد سقوط النظام السابق}، صدام حسين عام 2003 عثر على مئات المقابر الجماعية في أغلب المحافظات العراقية لأشخاص أعدموا في الثمانينات والتسعينات من القرن الماضي.


قبل سقوط نظام صدام حسين في عام 2003، لم تكن مفردة "مقبرة جماعية" مألوفة في القاموس العراقي، على الرغم من أن البعض كان يعلم بوجود مقابر كهذه - من ساهم في صنعها على سبيل المثال - ولكن لم يجرؤ أحد بالطبع على كشف النقاب عن معلومة كهذه، فذلك قد يكلفه حياته. وبعد سقوط النظام بدأ اكتشاف العديد من المقابر الجماعية التي تضم أشخاصاً أعدموا بشكل جماعي لأسباب تتفرق تفاصيلها وتتوحد في النهاية تحت تهمة واحدة: معارضة النظام.


قبل نحو خمسة أعوام أعلنت وزارة شؤون الشهداء في حكومة إقليم كردستان أن عدد المقابر الجماعية التي تم اكتشافها في جميع أنحاء العراق منذ عام 2003 وحتى عام 2010 بلغ 346 مقبرة. وقبل أكثر من عام قالت مؤسسة "الشهداء السياسيين" إن بعض المنظمات الدولية حددت وجود نحو 300 مقبرة جماعية في البلاد. لكن المؤسسة أكدت أن هذا العدد استند الى إحصاءات غير دقيقة، وأن هناك المئات من المقابر الجماعية موجودة في كل محافظة تضم آلاف الضحايا.


لم يتم التوصل حتى هذه اللحظة الى إحصائية دقيقة ونهائية لعدد المقابر الجماعية في العراق وعدد الضحايا المدفونين فيها، لأن هناك ـ على ما يبدو - عدداً كبيراً منها لم يتم اكتشافها بعد، فقد أشار مسؤول محلي في إحدى المحافظات الجنوبية ذات مرة إلى أن عمليات الإعمار تسفر مراراً عن اكتشاف مقابر جماعية، إذ مع بدء الحفر في الموقع الذي يراد إنشاء مشروع ما فوقه تمهيداً لبناء الأساس، يتم العثور على رفات تحت التراب، إلا أن الجهات المعنية ترجح أن يصل عدد المدفونين في المقابر الجماعية التي أنشأها النظام السابق إلى نحو مليون شخص بينهم الكثير من النساء والأطفال، فمقبرة قضاء المحاويل التابع لمحافظة بابل ـ وهي أول مقبرة جماعية اكتشفت بعد سقوط النظام - تضم لوحدها أكثر من ثلاثة آلاف رفات (بحسب مؤسسة الشهداء).


والسبب الآخر الذي يتعذر معه تحديد عدد المقابر الجماعية ورفاتها هو أن إنشاء تلك المقابر لم يتوقف عند انتهاء حقبة صدام حسين. فقد أكملت بعض الجماعات المسلحة ما بدأه الديكتاتور وراحت تحشو الأرض العراقية بمقابر جماعية جديدة اكتشف بعضها. حاز تنظيم "داعش" على النصيب الأكبر من المقابر الجماعية التي خلفتها جماعات مسلحة متطرفة في العراق، فقد تم الإعلان منذ أيلول/سبتمبر 2014 ولغاية نيسان/ابريل الحالي عن العثور على ما لا يقل عن 20 مقبرة جماعية في مناطق متفرقة تابعة لمحافظات نينوى وصلاح الدين وديالى وكركوك وبابل، وذلك عقب تحرير تلك المناطق من سيطرة التنظيم الذي اجتاحها بالتزامن مع دخوله الى الموصل. وتضم هذه المقابر رفات مئات الأشخاص ممن أعدمهم مسلحو "داعش".


العدد المذكور آنفاً لا يشمل المقابر الجماعية التي ضمت رفات ضحايا مجزرة قاعدة "سبايكر" الشهيرة، التي يجري اكتشافها تباعاً منذ أن استعادت القوات الأمنية مدعومة بالحشد الشعبي السيطرة على مدينة تكريت (مركز محافظة صلاح الدين) قبل أكثر من أسبوعين، إذ وصل عدد تلك المقابر الى عشرة بحسب آخر إعلان للحكومة. وأعلنت وزارة حقوق الإنسان ـ حتى لحظة كتابة هذا التقرير - أن عدد الرفات المستخرجة من تلك المقابر بلغ 164.


 


كلما فُتحت مقبرة جماعية تدافعت الى الأبصار صور جماجم وعظام. كل جمجمة كانت تحمل دماغاً يوماً ما تزدحم فيه الأفكار والرؤى والسعادات والأحزان وهموم الحياة، لكنه ربما لم يحسب أن يذوب في آخر المطاف من غير أن يحظى بعزلة في مستقره الأخير قبل امتزاجه مع التراب. لم يحسب أن انقطاعه عن الحياة سيتم في لحظة ضجيج أدمغة حوله وفوقه وتحته تتوق هي الأخرى إلى عزلتها الأخيرة. وربما لم تُتح له فرصة التساؤل عما اذا كانت الأرض قد ملت من ابتلاع ساكنيها فرداً فرداً، أم أن ضمير قابيل لم يعد يتسع لمواراة سوءة كل هابيل يقتله على حدة. كل عظم يروي قصة سير إلى هاوية صممتها الكراهية لتخبر البشرية عبر العصور أن الإنسان أكثر ما يُفجّع الإنسان.


عند حافة كل مقبرة جماعية تتطاير الأفكار بصيغتها المؤلمة وتلتصق بمخيلة الأحياء، فتلغمها بمقارنات بين مفردات العيش الصحيح ومفردات العيش في بلد أينما وضعت يدك فيه احترقت بالبؤس واليأس والموت. عندئذ تركن المخيلة إلى صورة أناس يحيون داخل مقبرة جماعية كبيرة.. على أنها وطن.


المقابر الجماعية تضم رفات وجماجم وهياكل عظمية لمئات الشهداء الذين قتلوا في صدام حسين المجيد التكريتي الذي ينتمي إلى عشيرة البيجات {28 أبريل 1937 – 30 ديسمبر 2006} رابع رئيس لـجمهورية العراق والأمين القطري لحزب البعث العربي الاشتراكي والقائد الأعلى للقوات المسلحة العراقية في الفترة ما بين عام 1979م وحتى 9 أبريل عام 2003م، ونائب رئيس جمهورية العراق عضو القيادة القطرية ورئيس مكتب الأمن القومي ...


بعد انهيار حزب البعث بدءه الناس يبحثون عن جثث شهدائهم الذين قتلوا خلال فترة الحكم نظام صدام حسين التكريتي،


المقابر الجماعية موجودة في كل مدن العراق من شماله إلى جنوبه أصبحت تؤرّخ لهذه الظواهر المؤلمة وكذلك الصراعات الدينية السياسية ايضا .. والحروب التي مرت على البلاد منذ مطلع ثمانينيات القرن الماضي ووصولا إلى ظهور داعش واحتلاله لمدن عراقية مختلفة؛ أدت إلى ظهور هذه المقابر. وكلما أعلن عن اكتشاف مقبرة تجد عشرات العراقيين وهم يحاولون التعرف على أسماء القتلى لعلهم يعرفوا مصير أبنائهم وأحبائهم المفقودون منذ زمن حكومة البعث المتجبر..


 


قال تعالى: وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًۭا مُّتَعَمِّدًۭا فَجَزَآؤُهُۥ جَهَنَّمُ خَٰلِدًۭا فِيهَا وَغَضِبَ ٱللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُۥ وَأَعَدَّ لَهُۥ عَذَابًا عَظِيمًۭا.الآية 93 من سورة النساء.


قال الله تعالى: {وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمناً إلا خطأ}[النساء: 92]


 


فبين أن الإقدام على القتل ظلماً وعدواناً ليس من شأن المؤمن الصادق في إيمانه، وما كان ينبغي لمثله أن يفعله، أو يتهاون بشأنه.


 


القبور في القرآن


صنع القبر : القبر مكان دفن الميت ويكون بالبحث وهو الحفر في الأرض  ثم وضع الجثة في مكان الحفر ثم تغطية الجثة بالتراب الخارج منها كما بين الله لقاتل أخيه عندما أرسل له الغراب ليبحث أي ليحفر في الأرض حتى يوارى أي يدفن جثة أخيه القتيل قابيل وهابيل، هما ابنا آدم {عَلَيْهِ السَّلامُ}، وتتلخص قصتهما بجريمة قتل قابيل لأخيه هابيل،..


 


وفى هذا قال تعالى في سورة المائدة : الآية: ﴿ فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَابًا يَبْحَثُ فِي الْأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْءَةَ أَخِيهِ قَالَ يَا وَيْلَتَا أَعَجَزْتُ أَنْ أَكُونَ مِثْلَ هَذَا الْغُرَابِ فَأُوَارِيَ سَوْأَةَ أَخِي فَأَصْبَحَ مِنَ النَّادِمِينَ ... السورة ورقم الآية: المائدة {31}.


 


القبر الذي يحتوي على مجموعة من أجساد الموتى يسمى {قبرا جماعيا}. وفي أحوال قليلة تكون هويات الموتى معروفة قبل الدفن في ذلك القبر الجماعي. أما في أكثر الأحيان، فيدفن بالقبر الجماعي عدد كبير من الموتى المجهولين الذين لم يعرف من دفنهم أو قتلهم أو لم يكترث للتحري عن أسمائهم. وليس ثمة إجماع واسع على الحد الأدنى لعدد الموتى المدفونين في القبر لكي يدعى {قبرا جماعيا}. بيد انه يمكن اعتماد تعريف يستقيم مع المعنى اللغوي للجماعة : وهو اشتراط أن يحتوي القبر على ثلاثة أجساد أو أكثر.


 


ولا يشترط أن يحتوي القبر الجماعي على ضحايا عمليات قتل أو إعدام ، فقد تستدعي الضرورة دفن ضحايا الأوبئة والمجاعات والكوارث الطبيعية بصورة جماعية بسبب أهمية الإسراع في الدفن واختصار أمد التقارب بين الأحياء والموتى لتلافي انتقال العدوى بخاصة في المناطق الحارة ، حيث تتعفن الأجساد بسرعة وتكثر الحشرات الناقلة للجراثيم كالذباب وغيرها. بيد أن العثور على عدد كبير من الموتى في قبر جماعي يثير الارتياب في وقوع جريمة من نوع أو آخر، فيستدعي التحقق من ظروف وفاتهم ودفنهم ، لأنه غالبا ما يكونون ضحايا لجرائم حرب التي ارتكبها نظام صدام التكريتي أي النظام البائد وهي ضحايا لجرائمهم التي اهتز لها ضمير الإنسانية استعمل البعث ألصدامي طرق مختلف الخفية لقتل شبابنا العراقي مواد لا تشاهد بالعين، ولا ترى بالمجهر، ولا يعرفها التشريح والفسيولوجيا {علم وظائف الأعضاء}، إنها قوة معنوية ...


 


والجريمة تنشأ أول ما تنشأ في قلوبهم أناس مرضى فزادهم الله مرضا داخل نفس الإنسان، قبل أن يرتكبها في الخارج، ولهذا كانت محاربتها واستئصالها من داخل النفس الإنسانية أعظم وسيلة للقضاء عليها، وإماتتها وهي في مهدها قبل أن تستفحل، فتسبب الشقاق والفرقة بين أبناء الدين الواحد مسلمين مسالمين قتلوهم حكام البعث ورموهم في حفر كبيرة وعميقة في الأرض أو بئر عميقة أو مبنى منعزل أو قاع بحر أو بحيرة أو نهر أو واد جاف أو مغارة أو ارض منخفضة في الصحراء .


 


وكلما عثر على مقبرة جماعية يجب أن يتعامل معه وكأنه {مسرح جريمة}، ويكون على رأس سلم الأولويات أن يستعان بالخبراء في مثل هذه الأمور، ويعتبر الأطباء العدليون من أهم أولئك الخبراء ، ومن الأخطاء التي يمكن أن تحدث تعامل غير المختصين مع تلك القبور وما فيها من جثامين الشهداء  أو عظام أو بقايا أدمية ، فتضيع الأدلة وتتغير معالم مسرح الجريمة .


 


ويجب أن يتوفر لفريق الطب العدلي كافة المعلومات والبيانات المتعلقة بالمفقودين، وتواريخ اختفائهم أو فقدانهم، وكافة الظروف المحيطة والملابسات التي قد تكون أسهمت في موتهم أو قتلهم .


 


ويتعين أن تبدأ مهمة الطبيب العدلي في ما يتعلق بالقبور الجماعية بمعاينة البقايا الآدمية في الموقع الأصلي بمجرد العثور عليها، وتوثيق عمله بالتصوير الرقمي أو الفوتوغرافي. وتنقسم مهمته الفنية إلى ثلاثة أهداف رئيسة:


 


الهدف الأول يتجه إلى التعرف على هوية الشهداء، وهذه من أهم المعلومات التي تهم أقارب المفقودين بالدرجة الأولى، لإنهاء حالة عدم الاستقرار النفسي التي يعيشونها لعدم معرفتهم بمصير أحبائهم، كما يترتب على التعرف إلى هوية الشهداء الأبرار منهم من كان ينتمي إلى حزب الدعوة ألإسلامي ومدرسين الحوزة العلمية في النجف الأشرف وطلاب الحوزة في باقي المحافظات والكثير من الشباب المؤمن الملتزم بدينه وشباب المهجرين من التبعية الإيرانية الأكراد الفيلية في العراق وباقي الأديان والمذاهب الأخرى من كافة القوميات العراقية المسلمة وغيرها وإصدار شهادة وفاة لهم وما يتبعها من تقسيم التركة والعدة للزوجة وما إلى ذلك من مسائل شرعية وقانونية وإنسانية. ومن المسائل القانونية تحريك الدعوى الجنائية في جريمة القتل التي لا تثبت إلا بجسم الجريمة والعلاقة السببية بين الجاني والمجني عليه.


 


وتستخدم في سبيل التعرف إلى الهوية وسائل طبية ووسائل غير طبية. وتبدأ الوسائل الطبية بمضاهاة الجنس والعمر وطول الجسد والبنية والأسنان بالبيانات المماثلة المتوافرة حول الشهداء والقتلى والمفقودين والمغيبين. قبل وفاتهم. وتنتهي بمقارنة البصمة الوراثية للبقايا الآدمية مع البصمة الوراثية للأقارب المحتملين. إما الوسائل غير الطبية فتبدأ بالملابس والحلي والوثائق على جسم الموتى وتنتهي ببصمة الأصابع إن توفرت .


 


أما الهدف الثاني فيتجه إلى تحديد سبب وكيفية الوفاة،


وقد يتعذر ذلك إذا كان مضى على الوفاة مدة طويلة كفيلة بضياع معالم الإصابات أو الأمراض التي تكون قد أدت إلى الوفاة . بيد إن المظاهر الإصابة التي تلحق بالعظام تظل شاهدة على سبب الوفاة ومنها النديات الواسعة مثل وجود ثقوب الطلقات النارية البعثية أعداء الله وهناك معلومات أولية تُشير إلى احتمالية أصابته بكسور في أطرافه نتيجة للتعذيب المبرح". ، كما قد تبقى الأربطة والقيود شاهدة على ما حاق بالضحايا قبل وفاتهم بالإرهاب والتعذيب من قبل حكامٌ البعث الزينة فرضوا أنفسهم بقوة السلاح والرعب على اعتاق شعوبهم منذ أن بزغ فجر الاستعمار الأمريكي والبريطاني على العراق ، فمنهم من نصبتهم الدول العظمى في ذلك الزمن ، ومنهم من جاء نتيجة انقلابات عسكرية، أو انتخابات مزورة فرضوا أنفسهم من خلالها بالقوة والقمع والإرهاب هذا هو وضع حكام البعث وبعض الدول العربية منذ عهد الاستعمار الأمويين والعباسيين الظلمة.


 


ما يميز الحكام العرب أن جميع سياساتهم واحدة وأهدافهم موحده وهي { العروش مقابل النعوش} خدمة لأسيادهم الأمريكان والانگليز وحكام الخليج الذين يدعمونهم في السراء والضراء والسر والعلن . ومراقبة الله في الأقوال والأفعال، ... والتوجه إليه في السراء والضراء والشكر على نعمه والصبر على بلائه.


 


إن من أهم سياسات البطش التي مارسها حكام البعث ألصدامي التهجير ألقصري للأكراد والتبعية الإيرانية ثم «حرب الخليج الأولى» أو «حرب القادسية الثانية» بالتعبير ألصدامي أو «قادسية صدام» الغزو العراقي للكويت هجوم شنه الجيش العراقي على الكويت في 2 أغسطس 1990 واستغرقت العملية العسكرية يومين وانتهت باستيلاء القوات العراقية على كامل الأراضي الكويتية... قادة العراق ارتكبوا الكثير من الجرائم المشينة بحق شعوبهم مثل :ألاضطهاد والبطش والسجن والاعتقالات والتعذيب حتى الموت .. جرائم ارتكبت بحق شعوبهم بالإضافة إلى سياسة التجويع والتركيع ، وسياسة التحمير رغم التعليم ، وسياسة الجهل والخوف ،لذلك عاش أبناء الشعب العراقي بعد الحصار بأجساد خاوية من العقول كما البطون ،


 


وعاش المواطن العراقي بأجواء من القمع والذل من قبل أجهزة أمنية من أزلام صدام المجرمين الذين كانوا متسلطين على رقاب الشعب العراقي المسلم المسكين عان الشعب العراقي كل هذا الإجرام الذي كان من اجل حماية الحاكم وتزينه في عيون الناس رغم قبيح ما يخطط ويمكر ويصنع بشعبه ووطنه .


 


عمد صدام التكريتي الحاكم الظالم على تجويع شعبه ونهب خيرات الوطن وتدمير الاقتصاد الوطني والاعتماد على الاستيراد من الغرب وتهجير العقول العراقية المبدعة والمفكرة أو إعدامها والتخلص منها ،كل ذلك مقابل اتفاقيات سرية بين الحكام والغرب { العروش مقابل النعوش } إي جعل الشعب ميّتاً وهو حيٌ يرزق ،والاعتماد على الغرب في كل شيء لإنعاش اقتصاده وترفيه شعوبهم على حساب الدول العرب وجهلهم.


 


وعندما بدأ الربيع العربي لاحظنا كيف أن الحكام العرب أكملوا دورهم الذي بدأوه في تدمير شعوبهم اقتصادياً وثقافياً وفكرياً من خلال القتل والاعتقال والتدمير من أجل { العروش مقابل النعوش }، فمثلا ألقذافي الجميع رأى كيف احرق ليبيا من أجل عرشه فأكمل دوره بدمار وطنه من قبل ومن بعد حتى مات كالجرذ واليوم ما يفعله عصابات"داعيش" المشبوه وعصابات الإرهابيين ترتكب المجازر من قتل وحرق وتدمير هو خير مثال حي على واقع { العروش مقابل النعوش } ومعرفة حقيقة أن الحكام لا تهمهم شعوبهم بقدر ما تهمهم عروشهم حتى لو أفنوا كل الشعب الذين يدعون أنهم مخلصين لهم ويعملون على حمايتهم ورعايتهم.


 


ما حصل في بعض الدول العربية هو كشف عن معدن الحكام العرب ولكن الدول التي لم تشهد ربيعا عربيا فإن وضع حكامها ليس بأفضل حال من الذين سبقوا بل ربما سيكونون أكثر إجراما ودموية لو حصل لا قدر الله كما يحصل في باقي الدول والأيام ستكشف ذلك .


 


إذا حكام العرب هم يعلمون أنهم لا يريدون من شعوبهم أن يكونوا أكثر من أصنام متحركة لا تفقة من دينها ولا دنياها شيئا إلا أن تكون كالأنعام تأكل وتشرب وتنام وتحرث من اجل الحاكم وتمده بالمال والحماية والعبودية ، وفي حال ثارت هذه العبيد فإن مصيرها القتل والتعذيب والتنكيل والذبح والتشريد وإلا{ فالعروش مقابل النعوش }.


 


ويتمثل الهدف الثالث في تحديد تاريخ الدفن وتاريخ وقت حدوث الوفاة من خلال معاينة القبر وفحص البقايا البشرية. وقد لا يكون التاريخان متماثلين، فقد يقتل إنسان ويحتفظ بجسده في مكان معين ثم ينقل ليدفن في مكان آخر بعد عدة سنوات. ويستخدم الكاربون المشع او { الكربون 14} لتحديد عمر العظام القديمة جدا، وذلك عن طريق الكشف عنه بطريقة فيزيائية خاصة، ويعتمد تحديد عمر العظام بهذه الطريقة على حقيقة أن الكربون المشع يفقد نصف إشعاعه بعد مضي فترة ثابتة مقدراها 5700 سنة على موت الكائن الحي، وبهذا يمكن عن طريق المضاهاة بأجسام معروفة العمر تبيان عمر العظام المراد فحصها.


 


فإذا تأكدنا من هوية الأجساد التي يضمها قبر جماعي معين ، وإذا توصلنا إلى سبب وكيفية وفاتهم ، وتبين لنا أنهم ضحايا عملية قتل جماعي أو فردي، وإذا حددنا الزمن الذي مضى على وفاته أو تاريخ تعرضهم للقتل، تكون بذلك قد تكاملت لدينا كل عناصر الجريمة، ولأمكن الربط بينها وبين القاتل المحتمل في ضوء الدوافع والزمان والمكان.


 


تُمثّل المقابر الجماعية المنتشرة في أنحاء متعددة من العراق، إحدى الدلالات على حجم العنف الذي شهادته البلاد بعد الاحتلال الأميركي،


 


لقد قتل صدام خيرة علماء ووجهاء وقادة العراق وجمع كبير من المثقفين وأصحاب الفكر من مدنيين وعسكريين وكانت نهايته ذليلة ومخزية حيث عثر عليه في حفرة قذرة تعبر عن جبنه وقد اعدم بواحد من الحبال التي اعدم بها الكثير من العراقيين الأبرياء وهذه نهاية كل طاغية مغرور.


 


وهذه بعض جرائم الحكومة العراقية في عهد صدام التكريتي،..


1} ــ جريمة الأنفال


و تم فيها تصفية الأكراد في المناطق الشمالية {اربيل- دهوك- سليمانية- كركوك } حيث تم اعتقال 182000 مواطن وغابت أجساد الكثير منهم في المقابر الجماعية عام 1988


الأنفال، تلك الجريمةُ السيئة الصيت التي هزت ضمائر البشرية، قصصها حقائِقٌ أغربُ مِن الخيال، عشرات الآلاف من المدنيين تم إعدامُهم بِلا رحمة، دُفِنوا وهم أحياء تحت التراب في مقابِرَ جماعية، منذُ أعوامٍ والشِعرُ يبكي ضحايا هذه الجريمة، منذُ أعوامٍ وصرخاتُ الأُمهاتِ مُستمرةٌ على فلذات أكبادِها، منذُ أعوامٍ والاطفالُ ينتظرونَ والِدَهم الذي دُفن حيّاً تحت التُراب، منذُ خمسةٍ وثلاثين سنة والحبيبةُ تنتظِرُ حبيبها والأمُ تنتظرُ أولادها وإخوتها، كانَ العدو هائجاً كالعاصِفةِ في أرضِنا يسلُبُ أرواح المدنيين العُزّل يقتُلُ بعضهم ويحرِقُ بعضهم ويدفنُ بعضهم تحتَ الترابِ وهم أحياء. المصدر:  https://blogs.aljazeera.net/blogs/2018/8/3/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%86%D9%81%D8%A7%D9%84-%D8%A5%D8%A8%D8%A7%D8%AF%D8%A9-%D8%B4%D8%B9%D8%A8-%D9%88%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%85-%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D8%AD%D9%87%D8%A7-%D9%84%D8%A7-%D8%AA%D9%84%D8%AA%D8%A6%D9%85، ،.. كناك كثير من المصادر،...


 


2} - جريمة تهجير الكرد الفيلية


والذين يشكلون 10% من مجموع سكان الشعب العراقي وقد قام النظام المباد باسقاط الجنسية عنهم بموجب قرار مجلس قيادة الثورة المرقم 666 لعام 1980 وتسفيرهم ومصادرة الاموال المنقولة وغير المنقولة وغالبيتهم في محافظات الوسط والجنوب وديالى حيث تم تهجير اكثر من نصف مليون مواطن وتم اعدام 17 الف مواطن من اولادهم الذين احتجزهم النظام البعثي لسنوات عدة في السجون وقد غيب اكثرهم في المقابر الجماعية كما استشهد الكثير من المهجرين بتأثير الألغام أبان الحرب العراقية الإيرانية هذا وقد بدأت موجة التسفيرات منذ عام 1980 إلى 1986


ذكرى كارثة أنفال الكرد الفيليين عام 1980


شهداؤنا الأبرار بدمائهم الزكية، صفحات خالدة في تاريخنا الوطني، وهذه التضحية بالنفس وفداء الوطن والذود عن كرامة الوطن وأمنه واستقراره،


يرى عادل مراد ان التغيير في العراق، يتغافل عن مأساة الكرد الفيلية في العراق، التي لا تختلف عن حلبجة والأنفال ومأساة انتفاضة آذار 1991 في جنوب العراق..ويتساءل، لماذا لا يلتفت احد إلى تلك المأساة؟


قبل 34 سنة وفي ظلمة الليل هاجم اوباش نظام صدام بيوت مواطنين عراقيين أبا عن جد لا لذنب ارتكبوه سوى لأنهم ينتمون الى قوميتهم الكردية ومذهبهم الشيعي ،لكي ينتقم البعث المقبور من مواقفهم التاريخية المشرفة ،بدء بموقفهم الثوري ازاء ردة شباط 1963 ضد حكم عبد الكريم قاسم الوطني، مرورا بمواقفهم القومية الوطنية من الثورة الكردية منذ اندلاعها في ايلول 1961 ، فقد دشن البعث عنصريته الدموية التاريخية، بعد استلامه للسلطة عام 1968 ، بتهجير أكثر من 70 ألف عائلة كردية فيلية إلى إيران الشاه في شتاء 1970-1971 ، بحجة دعمهم لليسار العراقي وعدم إيمانهم بمبادئ البعث والثورة، وخروجهم في مظاهرات عارمة تأييدا لاتفاقية آذار1970 في ساحة التحرير ببغداد ، وانخراطهم الواسع في التنظيمات الديمقراطية والجماهيرية للحزب الديمقراطي الكردستاني في تلك الفترة..


 


ولم ترضِ تلك الحملة الظالمة ،النزعة العنصرية -الشوفينية للبعث وللدكتاتور، لا بل تجاوز في غيه فاصدر أمرا بجمع مئات من تجار العراق في قاعة الشعب في بغداد يوم 7/4/1980 بحجة منحهم إجازات استيراد جديدة ، احتفاء بميلاد حزب البعث... وكان اكثر من اربعمائة تاجر من الدرجة الأولى من الكردلاالفيلية،في تلك القاعة التي ضمت حوالي تسعمائة تاجر من حاملي هوية غرفة التجارة من الفئة( أ ) ! المصدر:  https://www.dw.com/…/%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89-%D…/a-17555244 "، وهناك مصادر كثيرة،...


 


3} - جريمة الدجيل


تشير مجزرة الدجيل إلى الأحداث التي أعقبت محاولة اغتيال الرئيس العراقي صدام حسين في 8 يوليو 1982 في الدجيل. والدجيل، هي مدينة بها تعداد كبير من السكان الشيعة يصل إلى 75000 نسمة وقت الحادث وتبعد بمسافة 53 كم {33 ميلاً} عن بغداد وتقع في محافظة صلاح الدين ذات الأغلبية السُنية في العراق.


كانت الدجيل معقل حزب الدعوة الشيعي، وهو منظمة شاركت في التمرد المدعوم من إيران ضد صدام حسين البعثي في العراق خلال حرب العراق وإيران. وكان ينظر إليها الغرب في ذلك الوقت على أنها منظمة إرهابية وتم حظر حزب الدعوة في عام 1980 وحُكم على أعضائه بالإعدام غيابيًا من قبل مجلس قيادة الثورة العراقي. المصدر:


 


https://ar.wikipedia.org/…/%D9%85%D8%AC%D8%B2%D8%B1%D8%A9_%…،... وهناك مصادر كثيرة،..


حيث تم إعدام 148 مواطن بينهم أطفال وحجز أقربائهم الذين بلغ عددهم 399 شخص في صحراء السماوة كذلك تم تجريف البساتين الزراعية وذلك في عام 1982 وقد قامت القوات العسكرية المكونة من الجيش والأمن العامة والمخابرات وميليشا الجيش الشعبي التابعة لحزب البعث المنحل بهذا العمل الإجرامي.


صلاح الدين : مقبرة الدجيل24 ــ ‏/10‏/2017 – المصدر: ،..


 


4} - جريمة المقابر الجماعية سنة 80 19م.


العراق: الكشف عن مقبرة جماعية تحتوي على 800 جثة


15 أبريل/ نيسان 2011


شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر Messenger شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر البريد الالكتروني شارك


يعتقد إن المقبرة تعود إلى فترة الحرب العراقية الإيرانية


كشف النقاب في العراق عن مقبرة جماعية تحتوي على جثث 800 شخص يعتقد أنهم أعدموا خلال حكم الرئيس السابق صدام حسين.


 


وقال وزير الشؤون الانسانية العراقي محمد السوداني أن من بين القتلى رجالا ونساء وأطفال، موضحا أن بعض الجثث فيها طلقات في الرأس.


 


وعثر على المقبرة في محافظة الانبهار غربي العراق، ويعتقد أن تلك الجثث تعود إلى فترة الحرب العراقية الإيرانية {1980-1988}.


التي تحتوي جثث حوالي 300 ألف شخص قتلوا خلال حكم صدام.


 


واعتبر السوداني أن هذه المقبرة الجماعية "تمثل واحدة من أبشع جرائم النظام السابق وانتهاكا كبيرا لحقوق الانسان".


واضاف "نعتقد أن الضحايا كانوا من قطاعات مختلفة من المجتمع العراقين وذلك بواسطة بقايا الملابس وأشياء أخرى. بعض الخنادق تحتوي على نساء وأطفال وأخرى تحتوى على جنود بملابس عسكرية أو رياضية".


 


وأوضح السوداني أن البقايا التي عثر عليها سترسل إلى وزارة الصحة لإجراء اختبارات عليها لمضاهاتها بالمعلومات المتوافرة عن الجنود والاشخاص الذين فقدوا خلال الحرب العراقية الإيرانية.


 


ومن الممكن كذلك أن يكون الضحايا من الأكراد الذين شن عليهم صدام حملات عسكرية خلال عقدي الثمانينات والتسعينات، أو من الشيعة الذين قاموا بانتفاضة ضد صدام عام 1991.


 


يذكر أن السلطات العراقية اكتشفت عام 2003 مقبرة جماعية تحتوي على أكثر من 3000 جثة بالقرب من منطقة المحاويل {60 كلم جنوب بغداد}.


المصدر:


https://www.bbc.com/arabic/middleeast/2011/04/110415_iraq_grave_saddam، ،


هذه الجريمة البشعة ارتكبها النظام المباد بحق معارضيه من المطالبين بالحريات والحقوق المدنية والسياسية وسط وجنوب العراق وقد فتحت بعد سقوط النظام الديكتاتوري , تتجاوز المقابر الجماعية 80 مقبرة وبعضها يضم عدة ألاف من الضحايا ولا زالت عمليات البحث جارية


 


5} ــ جريمة إعدام التجار العراق


والتي راح ضحيتها مجموعة من التجار في بغداد عام 1992 بحجة احتكارهم للمواد الغذائية وتم تنفيذ حكم الإعدام بأكثر من 30 تاجرا مع العاملين لديهم .


تم القبض على عشرات التجار العراقيين بتهمة بيع الطحين المستورد آنذاك بسعر 180 دينار للكيلو الواحد.


 


ويضيف أبو مهند " على الرغم من أن بعض المحال كانت تدار من قبل عمال ومحاسبين ألا أن ذلك لم يمنع تلك القوات من إلقاء القبض عليهم وإعدامهم رغم إعلان هؤلاء أنهم غير مشمولين بالقرار وإنهم مجرد موظفين". ويسلط رئيس غرفة تجارة بغداد امجد الجبوري الضوء على ذلك اليوم الذي اعتبره " مشئوما لكل التجار العراقيين وذكرى مؤلمة لعوائلهم " وأضاف ل{أصوات العراق} قائلا "مع بداية الحصار الاقتصادي على العراق أوائل التسعينات من القرن الماضي ارتفعت أسعار السلع الغذائية الى حد لم يألفه العراقيون من قبل،الأمر الذي تطلب رؤية اقتصادية جديدة للسياسات النقدية والمالية آنذاك." ويتابع "لذلك رأت الحكومة العراقية آنذاك ،وعلى رأسها الرئيس السابق صدام حسين ، ان مكافحة غلاء الأسعار يمكن حله بالبطش بالتجار فكان القرار الجائر بإعدام كوكبة من خيرة تجارنا المعروفين بالنزاهة والخبرة في مجال السوق آنذاك." المصدر: http://burathanews.com/arabic/reports/37707،


 


6} ـــ جريمة تجفيف الأهوار


حيث تم تهجير تهجير أكثر من 300000 مواطن من سكان الأهوار قسرا خارج المنطقة في المحافظات الجنوبية عام 1990


المصدر: http://burathanews.com/arabic/articles/354223،


هي إحدى انتهاكات صدام حسين التي تم توثيقها والتي أدت إلى حصول كوارث بيئية وطبيعية في منطقة جنوب العراق كمقتل واختفاء عشرات الآلاف من السكان الأصليين وتلوث الهواء والمياه والتربة وإنقراض أنواع لاحصر لها من الطيور والنباتات والحيوانات، كما في هجرة طيور النورس التي كانت تسكن المنطقة لتحل في جزر الكويت القريبة.


المصدر: https://ar.wikipedia.org/…/%D8%AA%D8%AC%D9%81%D9%8A%D9%81_%،…


7ــ أحداث صلاة الجمعة


اعتبر النظام المباد صلاة الجماعة التي دعا إليها المرجع الشهيد أية الله محمد صادق الصدر قدس سره اعتبرها تجمعا معارضا له حيث تم اعتقال المصلين وإعدامهم في بغداد والمحافظات الجنوبية كما تم اغتيال المرجع الصدر ونجليه


 


8 } ـــ جريمة قمع انتفاضة الشعبانية العراق 1999


وهي أول انتفاضة شعبية واسعة انطلقت على مدى واسع بعد حرب الكويت وكادت ان تسقط النظام .. يقدر عدد الضحايا بعشرات الآلاف من أبناء المحافظات الوسطى والجنوبية عام 1991


الانتفاضة العراقية 1999 أو انتفاضة الصدر أو الانتفاضة الشيعية هي مجموعة من مظاهر القتال والاضطرابات والتي بدأت من 19 فبراير 1999 وحتى نهاية أيام أبريل من 1999 في العراق، في أعقاب مقتل محمد محمد صادق الصدر من قبل نظام حزب البعث بزعامة صدام حسين، وحدثت المواجهات بين قوات الجيش العراقي الموالية للنظام والمقاتلين الشيعة.


 


وأعلنت الحكومة العراقية في 15 مايو 1999، اعترافها بوجود اضطرابات مناهضة لها في جنوب العراق، والبصرة خصوصاً، فيما نفت الحكومة قيامها بقتل المتظاهرين على نطاق واسع، ولوحت بان من قام بهذه الانتفاضة كان بعض المتسللين من إيران {أحد الدول المعارضة لنظام صدام انذاك} . ونفذت الحكومة العراقية حملة واسعة النطاق على المعارضين لها، وأعلنت عن اعدام أكثر من 500 معتقل في البصرة، المصدر: https://ar.wikipedia.org/…/%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%81%D8%A7%D… ،


 


9} ــ جريمة النقل والإبعاد ألقسري


حملات التعريب ألبعثي في شمال العراق


اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث


وقد ارتكبها النظام المباد لأحداث التغيير الديموغرافي للسكان تارة من خلال النقل وأخر من خلال التهجير ألقسري في محافظات الشمال منها الموصل وكركوك ،ديالى ،سليمانية، واربيل 1980 ..ولا توجد إحصائيات محددة عن العدد المتضرر.


حملات التعريب البعثي في شمال العراق شملت التهجير ألقسري والتعريب الثقافي للأقليات


{الأكراد والآشوريين والشبك والأرمن والتركمان و اليزيديون أو الإيزديين } وذلك تمشيا مع السياسات الاستعمارية الاستيطانية التي تقودها الحكومة البعثية في العراق من الستينيات إلى أوائل القرن الحادي والعشرين من أجل تحويل التركيبة الديمغرافية لشمال العراق نحو الهيمنة العربية. حزب البعث في عهد صدام حسين شارك في الطرد الفعلي للأقليات منذ منتصف السبعينيات فصاعدا. في عامي 1978 و1979 تم حرق 600 قرية كردية وتم ترحيل حوالي 200 ألف كردي إلى أجزاء أخرى من البلاد.


المصدر: https://ar.wikipedia.org/…/%D8%AD%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%AA_%… ،


جريمة التهجير ألقسري ،


أو ما تسمى بالإبعاد عن الوطن ، أو النقل ألقسري ، وشهد العالم عمليات تهجير قسري واسعة النطاق للسكان المدنيين في مراحل متعددة من تاريخه الطويل ، وكان أكثرها إيلاماً ما شهده العصر الحديث ولاسيما أثناء النزاعات المسلحة التي أثرت تأثيراً مباشراً في الطبيعة السكانية للعالم بأسره والعراق أحد هذه الدول التي تفشت فيها هذه الجريمة سواء قبل عام 2003 أم بعده.إن جريمة التهجير القسري {الإبعاد أو النقل القسري} للسكان من الجرائم الدولية التي نص عليها النظام الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية الدائمة ، وهو من الصور الواضحة للقانون الدولي الجنائي في المجال الذي يحكمه هذا النظام الذي تضمن قواعد قانونية دولية عامة ، كما تضمن قواعد قانونية دولية جنائية تـــمتد الى القوانــيـن الجنــائيـــة الوطــنية لمختــلف النـــظم القــانونـــية في العـــالم كمبدأ لآ{لا جريمة ولا عقوبة إلا بنص} وكذلك أسباب الإباحة وموانع المسؤولية الجنائية.إن القانون الدولي الجنائي يتضمن خصائص قانونية مشتركة بين القانون الدولي العام وبين القوانين الجنائية الوطنية ، والقوانين الجنائية الوطنية تعد بحق من نتاجات تطور الفكر الإنساني ومن ثم فهي جزء  من إرثه الحضاري ، ولهذا السبب تحديداً كانت القوانين الجنائية في مختلف دول العالم متشابهة مع بعضها بصورة كبيرة ، لاسيما في المبادئ العامة ، المصدر: http://www.nahrainuniv.edu.iq/en/node/6483،


 


10} ــ جريمة قصف حلبجة بالسلاح الكيماوي


ارتكبها النظام ألبعثي المجرم المباد بحق السكان في قضاء حلبجة التابع لمحافظة السليمانية عام 1988حيث قصفهم بالأسلحة الكيمياوية مما أدى إلى استشهاد 5000 وإصابة 7000 مواطن.


تعريف الأسلحة الكيماوية على أنها أسلحة تؤثر بشكل أساسي على الكائنات الحية، وهي بذلك تختلف عن نظيرتها النووية ذات التدمير الشامل ...


الهجوم الكيمائي على حلبجة {بالكردية: کیمیابارانی ھەڵەبجە Kîmyabarana Helebce} هو هجوم حدث في الأيام الأخيرة للحرب العراقية الإيرانية، حيث كانت مدينة حلبجة محتلة من قبل الجيش الإيراني، وعندما تقدم إليها الجيش العراقي تراجع الإيرانيون إلى الخلف وقصف الجيش العراقي البلدة بالغاز الكيميائي قبل دخولها مما أدى إلى مقتل أكثر من 5500 من الأكراد العراقيين من أهالي المدينة. ولقد ادعى العراق أن الهجوم قامت به القوات الإيرانية على السكان الأكراد ببلدة حلبجة الكردية. ولقد حصل الهجوم الكيميائي في آخر أيام حرب الخليج الأولى بين العراق وإيران، من 16-17 مارس 1988. حيث قُتل من سكان البلدة فوراً 3200-5000 وأصيب منهم 7000-10000 وكان أغلبهم من المدنيين،[1][2] ولقد مات آلاف من سكان البلدة في السنة التي تلت الهجوم نتيجة المضاعفات الصحية وبسبب الأمراض والعيوب الخلقية،المصدر: https://ar.wikipedia.org/…/%D8%A7%D9%84%D9%87%D8%AC%D9%88%D… ،


 


11 } ـــ جريمة الاعتداء على جسم الإنسان التي ارتكبها صدام التكريتي،


قانون جنائي


جرائم الاعتداء على الأشخاص هي تلك الجرائم التي تنال بالاعتداء أو تهدد بالخطر الحقوق اللصيقة بالإنسان. ومن بين هذه الحقوق ما يمثل أهم حقوق الفرد في المجتمع على الإطلاق وهو الحق في الحياة، إذ إن جميع الحقوق الأخرى تنبني على هذا الحق، فتنشأ بوجوده وتزول بفناء الإنسان.


وتنقسم الجرائم التي تقع على الأشخاص إلى عدة أقسام: فمنها ما يمثل اعتداء على حياة الإنسان كالقتل، ومنها ما يصيب سلامة جسم الإنسان كالضرب والجرح وإعطاء المواد الضارة، وبعضها يمثل اعتداء على الجنين داخل رحم أمه فتتوافر جريمة الإجهاض ومنها ما يمس عرض الإنسان وحياءه كالاغتصاب وهتك العرض والزنا والفعل الفاضح.


انقر على المصدرين: https://www.facebook.com/big.bossferria11/posts/197940593947558/،


https://ar.wikipedia.org/…/%D8%AC%D8%B1%D9%8A%D9%85%D8%A9_%…


- جريمة قطع صيوان الأذن من جرائم البعث،


الصيوان {بالإنجليزية: pinna} هو الجزء المنحني والظاهر من الأذن خارج الرأس، وهو خال من العظام، ويتكون أساساً من نسيج متين ومرن يُسمى: الغضروف، الذي يغطى بطبقة رقيقة ...


وذلك بموجب قرار ما يسمى بمجلس قيادة الثورة رقم 115 لسنة 1994بحق الهاربين من الخدمة العسكرية وتم تنفيذ الامر في مستشفيات بغداد وفي مقرات الفرق الحزبية في عموم المحافظات و قدر عدد الضحايا ب اكثر من 1163 شخص


 


12} ــ جريمة وشم الجبين


جريمة وشم الجبين


وذلك بموجب قرار مايسمى بمجلس قيادة الثورة رقم 109 لسنة 1994 مع الإصرار على تدوين الجريمة في هوية الأحوال المدنية ..وتم تنفيذ الأمر في مستشفيات بغداد ومقرات الفرق الحزبية في عموم المحافظات و قدر عدد الضحايا ب اكثر من102 شخص


المصدر" http://www.alshuhadaa.com/simpleprint11674.htm،


13} ـــ جريمة قطع اليد في عهد صدام التكريتي،...


تم تنفيذ الجريمة تحت غطاء القرار رقم 70 لسنة 1994 بحق من كانت عنده مفردات البطاقة التموينية مخزونة بحجة الاحتكار وأيضا للذين يتعاملون بالعملات الأجنبية خارج المكاتب وفق القرار 59 لسنة 1994 وتم تنفيذ الأمر في مستشفيات بغداد ومقرات الفرق الحزبية في عموم المحافظات و قدر عدد الضحايا ب أكثر من200 شخص من العراقيين الشرفاء،..


حسن حسين حسن هو أحد أولئك التجار الذين تعرضوا لعقوبة قطع اليد، عام 1995. لم يكن حسن سياسياً بأي شكل من الأشكال، ولم يفهم، آنذاك، وحتى الآن، سبب اعتقاله، والحكم عليه بعقوبة قطع اليد، بتهم غامضة، مثل تخريب الاقتصاد الوطني، والتعاون مع القوى الخارجية. لم يكن حسن أيضاً من كبار التجار، يصف عمله بالقول: المصدر: http://burathanews.com/arabic/reports/51437،


بوش من الذين كانت قد قطعت أيديهم في عهد الرئيس صدام حسين باعتبار أنهم ...


https://www.aljazeera.net/…/%D8%AA%D8%AD%D8%B0%D9%8A%D8%B1%…


12} ـــ  جريمة تصفية الأحزاب الدينية


تنص المادة 156 من قانون العقوبات العراقي المرقم 111 لسنة 1969على مايلي: {{يعاقب بالإعدام من ارتكب عمدا فعلا بقصد المساس باستقلال البلاد أو وحدتها أو سلامة أراضيها وكان الفعل من شانه أن يؤدي إلى ذلك }}.


وجاء في تفسير وسائل إعلام النظام للقرار بأنه يشمل أيضاً كل من تعاون مع حزب الدعوة أو سهّل مهمته أو روّج لأفكاره، والمرتبطين به بصورة مباشرة أو غير مباشرة؛ كالعاملين في المؤسسات الثقافية والفكرية أو الاتحادات المهنية والطلابية التي يرعاها الحزب ويدعمها.


اضغط على المصدر: https://afaq.tv/articles/view/details?id=1520 ،


 


13} ـــ تصفية رجال الدين


أسماء العلماء الذين قتلهم صدام الطاغية:-


في رجب عام 1405 هـ أقدم النظام على إعدام مجموعة جديدة من أسرة الحكيم بتهمة الخيانة والعمالة وهم عبد المجيد الحكيم وعبد الهادي الحكيم ومحمد رضا الحكيم ومحمد الحكيم وعبد الصاحب الحكيم وحسن الحكيم وحسين الحكيم وضياء الدين الحكيم وبهاء الحكيم ومحمد علي الحكيم ومحمد حسن الحكيم وغياث الحكيم ومهدي محسن الحكيم ومحمد رضا


وعلي سعيد الحكيم ومرتضى محمد علي الحكيم واحمد محمد جعفر الحكيم وحسن محمد جعفر الحكيم وعلي حسن الحكيم وعلي محمود الحكيم وسعيد حسن الحكيم وعلي عبود الحكيم وعلي يوسف مهدي الحكيم وعصام عبد الحسين الحكيم ومحمد رضا صالح الحكيم ومحمد علي صالح الحكيم وعبد الأمير حسن الحكيم ويحيى حسن الحكيم وهاشم محسن سلمان الحكيم وحسن محسن سلمان الحكيم ومهدي باقر حميد الحكيم.


الفاتحة لأرواحهم الطاهرة


وازكى الأرواح ، لشهدائنا السعداء الإبرار الذين خطوا أجمل لوحات الشرف والعز والمجد والكرامة نبدأ كلمتنا هذه بإهداء قراءة سورة الفاتحة لأرواحهم الطاهرة .


انقر على المصدر: https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A2%D9%84_%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%8A%D9%85 ــ


https://amqu.yoo7.com/t927-topic ،


14ـــــ  انتفاضة صفر


انتفاضة صفر 1977 م - جزء من سلسلة جرائم البعث في العراق


شهداء انتفاضة صفر 1977م. - خارطة النجف. الموقع     النجف - التاريخ   4 نيسان 1977 م


انتفاضة صفر، حدثت عام 1977 م من شهر صفر في النجف بوجه النظام البعثي الحاكم في العراق بعد أن بادر الأخير إلى منع العزاء الحسيني والمسيرات التي تتجه من مختلف مدن العراق إلى كربلاء سيراً على الأقدام.


انقر على المصدر:  http://ar.wikishia.net/…/%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%… ،


15ـــــ الانتفاضة الشعبانية سنة 1991 للميلاد. ،


الانتفاضة الشعبانية، هي انتفاضة قام بها الشعب العراقي ضد حكومة صدام حسين. وحدثت هذه الانتفاضة في شعبان 1411 للهجرة المقارن سنة 1991 للميلاد. حيث بدأت من البصرة وخلال 15 يوما وقعت 14 محافظة من مجموع 18 محافظة عراقية بيد المنتفضين. وقامت السلطات البعثية كردة فعل على هذه الانتفاضة بقمعها مما أدى إلى استشهاد عشرات الآلاف وتشريد ما يقارب مليوني شخص. وقصفت الحكومة العراقية آنذاك، حرم الإمام علي {؏} وحرم الإمام الحسين {؏} واعتقلت عددا كبيرا من الحوزويين والعلماء، وأعدمت أغلبهم، ما عدا بعضهم الذين فروا من العراق. كما وهدمت كثير من المدارس الدينية والمساجد والحسينيات على يد السلطات البعثية.


انقر على المصدر:


http://ar.wikishia.net/…/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%… ،


ـــــــــــــــــ  


أبدا فجريمة بشعة مثل المقابر الجماعية وحلبجة والأنفال وحملات تنظيف السجون وغير ذلك من تلك الجرائم المهولة التي مثلت سياسة منظمة وممنهجة لنظام الطاغية الذليل صدام حسين، ليست تاريخا مضى، ولو كانت كذلك لسمعنا على الاقل واحد من {ابطالها} يظهر على الشاشة الصغيرة ليعترف بها ويعتذر من الشعب العراقي، لنطو صفحتها، ربما، أما وان فاعل الجريمة والراضي بها والمتستر عليها لا زالو يهتفون {بالروح بالدم} دفاعا عن الطاغية الأرعن وبعد مرور أكثر من عقد كامل من الزمن على سقوطه المدوي والمخزي، كما حصل ذلك في العاصمة الأردنية عمان الأسبوع الفائت من قبل مجموعة تدعي أنها مثقفة وأنها زعامات حزبية تحررية،


فان ذلك يعني إن المقابر الجماعية ليست ماض انتهى، وأنها ليست جزءا من التاريخ أبدا، بل أنها تعبير عن ثقافة ومنهج وسلوك لازال يحكم ساحتنا ومجتمعنا، وهو الذي يساهم في تكرار الجرائم البشعة ضد شعبنا العراقي الصابر والمثابر.


يطول الحديث عن الجرائم التي ارتكبها الطاغية صدام حسين وأركان حكمه،


فكان مصيره "حبل المشنقة". ، لكنه مع ذلك كان قد ارتكب في حياته حماقات كثيرة ، منها حربه مع إيران ، ثم احتلال الكويت الذي كان سببا لتدمير العراق والشعب العراقي ...


بينما أفادت ميشيل باشيليه المفوضةُ الأممية الساميةُ لحقوق الإنسان أن "جرائم تنظيم الدولة المروعة بالعراق لم تعد تتصدر العناوين الرئيسية، إلا أن صدمة أسر الضحايا ما زالت قائمة، إذ لا يزال آلاف النساء والرجال والأطفال مجهولي المصير".


ـــــــــــــــــــــ 


 

 


 

محمد الكوفي


التعليقات




5000