..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
جمعة عبدالله
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


خدمٌ وخدمُ الخدم

كريم الأسدي

يبدو ان للخدمِ درجاتٍ في عالَمِ السياسةِ مثل درجاتِ الشرطة !

ساسةُ أميركا ـ ومنذ عقود ـ هم خدم الصهاينة !

واتسع نطاق هذه الخدمة ومداها طردياً مع الزمن منذ سبعين عاماً والى الآن !

وهيَ الآن في أوسع أنطقتها و أعلى مدياتها !!

ولربما حتى تحقيق الدولة الموعودة من الفراتِ الى النيل !!

ساسةُ بعضِ دولِ العالم مثل المانيا في أوربا  ودول الخليج العربي في الشرق الأوسط ، وبعضُ ساسةِ العراق الآن همْ خدمٌ لساسةِ أميركا.

العاملون في خدمة هؤلاء أي في خدمةِ خدمِ الخدمِ من مخبرين وجواسيس ومرتزقة وانتهازيين وسياسيين فاشلين متقاعدين ونواب برلمانيين مزيفين هم خدمُ خدمِ الخدم !!!

هذا يعني ان هناك خدماً ، وخدماً للخدم  ، وخدماً لخدمِ الخدم !!!

لا أعني وأنتقص هنا من جرسونِ  المقهى أو نادلِ المطعم أو عاملِ المكتب أو الدائرة أو المصنع

فهؤلاء يكسبون رزقَهم المشروعَ الشريفَ لأجل حياتهم وعوائلهم 

بل أعني العبودية التي تقود الى مهنة قّواد .

فخادمُ القوّادِ قوّاد.

المشكلةُ الكبرى التي تفرضُ علينا التدخل :

ان هؤلاء يدمِّرون العالَمَ ويخرّبون حياتَنا .

ويحدث هذا بعض الأحيان وهم يهتفون : 

حريّة ، ديمقراطية ، حقوق انسان !!!

قَلَقٌ عظيمٌ يساورني على كلِّ مَن وما بينَ الفراتِ  والنيل

وعلى أهلي ، أهلِ الإنسانية جمعاء!!

أين أنتم يا أحرارَ العالَم ؟.

هل صفقتم الأبوابَ على أنفسكم

وسكتّم عن هذه الصفقات؟!!


********


ملاحظة ـ  زمان ومكان كتابة هذا النص :  اليوم الثامن من تشرين الثاني 2019 


كريم الأسدي


التعليقات




5000