..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
جمعة عبدالله
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عنادل الاحتفاء..

عادل بن حبيب القرين

بمناسبة تقاعد الأخ: صلاح بن سلمان الصويغ من العمل في قسم الشغيل بدائرة عمليات إدارة كهرباء الأحساء أتت هذه الكلمات..


بسم الله وكفى، وصلاة الله على المصطفى، وعلى آله وأصحابه النُجباء..

فسلام الله عليكم بالرحمة والبركات، والعطور والدعوات، والآلاء والتُميرات..



لقد أوجدنا الله سبحانه وتعالى في هذه الدنيا، ووجهنا لمكارم الأخلاق

فالحرف أمانة، والخطاب حِصانه، والاحترام رهانه..



من هُنا يقول أساتذة الموارد البشرية بما معناه:

تتكون الرسالة من مُرسلٍ، ومُستقبلٍ، ومعانٍ بينهما..



فإذا ما أوردناها من القرآن الكريم، والصراط المُستقيم، قوله عزَّ وجلَّ: ﴿وإنك لعلى خُلقٍ عظيم)..

وكذا قول المبعوث الأمين، والغيث العميم: (إنما بُعثت لأُتمم مكارم الأخلاق)..



فإليك يا أبي، وصديقي، وأخي، وجاري، وشريكي بالحياة

حُبي، واحترامي، واهتمامي..

فلنجعل من الابتسامة شمعة، ومن الكلام جمعة.. فلا يُطأطئ العطاء إلا لأصحاب الوفاء.. فديدن سنابل القمح الانحناء..



حقيقة لا يوجد لديَّ من الكلام إلا القليل، فأنتم هواء الليل والصوت العليل..

أتت هذه المُقدمة المُقتضبة على متمة، على أمل أن نخترف رُطبه، ونذكر رُتبه..

فقد صال بنا الزمان، وتمايل بهم البنان، وصُرمت لأجلهم التمور، وتغنتْ بهم الطيور؛ كغصن سدرٍ، ودبس محصول الشيشي.. ليستقر في فُسيفساء (السفسيف)، وسمسم العريف؛ بحلوة الأحساء وزنجبيل (اللذعة)، وضحكات (التعريف)..



نعم، قد تاق الليل منه القُبلات، فهل يُعدد الزوجات؟

فلا (كهرب ولا فيدر)، (ولا طافي ولا جنبر)، (ولا قاطع ولا ميتر)، (ولا كيبل ولا محور)، (ولا ديزل ولا هنقر).. بين سواعد الفحص وصيانة المُعدات..



آهٍ لأوقاتٍ مضت بين العزل والترحيل، وإعداد الجداول، فنالت منه المناول..

آهٍ لدوام (الشفتات، وقطية عيش البخاري؛ وتعريقة قواطي البيبسي دايت.. عبارةً يعني رجيم)..


فهل تستحضر "يا أبو سلمان" نجوم السلامة؛ (ويبرين الخُزامى؛ ووقود سلوى ومواقع الخن؛ وأماني اللوكيشنات الأُخرى وبن عُرمان)؟

وهل تتذكر (شهامة بخيته والسكك؛ والجيبان وبعيج القراين؛ وتلاويح خشم الزينة، وحداء المزاين)؟



خرائط شتى، ومسافات متّى..

فلا تجوال ولا (نته)، (ولا بدلات ولا عته)..

فهل تذكر تآشير أوراق الحائط؛ وألوان العائط بين تفانين العمل؛ ومساحة مقطع أسلاك كهربائي البيت لسليم العمار.. وبين( براحات قصر محيرس وصاهود)، ودفء مياه عين الحارة وركض المارة؟



فهل تسترجع صكك الحواري؛ وأوراق الحجازي؛ وروازن مجلس الصويغ بحضور

الشيخ الوجيه عبدالله بن عبدالوهاب الصويغ؛ وأبناء عمومتك وأخوالك..

 عمر الصويغ وشاكر الصويغ، وخالد الصويغ، ومحمد بن حمد الصويغ؟



كان هذا كُل ما لديَّ يا معرس المُبرز في نخيل (الشطيب وأُم خريسان) بهفوف شارع الملكي..

فطاب مقامك، واخضر سلامك بمناسبة زفافك قبل الدزة ومأدبة المعزّة.. 

عادل بن حبيب القرين


التعليقات




5000