..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قـُبْـلـَة ُ غيمةٍ

فائق الربيعي

أ ُلاحِقُ مَنفاي الكبيرِ  بلا ظلّيِ  
لعلَّ هروبَ الظلِّ شـَتـَّتَ لي حُلمي  
.
ويا ويحَ ظلِّي أوقدَ النارَ خلسة ً 
فأوشكَ قتلي  ثمَّ يَسألُ عنْ خصمي 
.
وأمشي إلى وحدي و بينَ جوانحي 
أُنادي جهاتِ الأرضِ أهلي ومِنْ لحمي 
.
وأسعى مع الساعينَ أحملُ خاطري
وَأرْهَنُ وقتي شعلة ً في يدِ السِلْم ِ
.
وصغتُ سلامَ الروح ِ قـُبلة َ غيمةٍ
تبلـّلُ وَجه َالماءِ رسماً على رسمي
.
وتأخذني  بينَ النوايا كأنَّها
ضيوفٌ لقلبي في التصّبرِ والكتمِ
.
وإيّاي في سَبْرِ السطورِ رحابة ٌ
وتقرأ ُني حبرُ القوافي على الرُغِمِ
.
وَيـَفرشُني صوتَ المساكينِ سُفـْرَة ً
بها مِثلُ ما حَط َّ النبيونَ للطـَعـْمِ
.
وفي كلِّ شبر ٍ مِنْ عروقي حكاية ٌ
تقولُ كما قالتْ على جبهةِ الخصم ِ
.
بلادي ظلامُ الليلِ يَحملُ طفلة ً
تنامُ على خدِّ الرصيفِ مِنَ اليُتمِ
.
مددتُ لها يمنايَ خبزاً وخطوتي
تدوسُ على الحكامِ مِنْ لوعَةِ الحكمِ

.
وها كبّرَ الوجدانُ نوحَ  قداسةٍ
دموعاً على الغافين مِنْ ضنكةِ اللطم ِ
.
وأنصتُ إنصاتَ الغريبِ وبيننا
حروبٌ على أكتافها لاعبُ الهدمِ
.
تـُذكِّرُني  بينَ المجازاتِ  يقظة ٌ
تكادُ بها اللاءاتُ تغفو على القضمِ
.
وإنّي رأيتُ الصمتَ أثملَ لـُجـّة ٍ
فأثنى عَليهِ البعضُ مِنْ رائقِ الفـَهْمِ
.
تزاحمتْ الأحداثُ مدّتْ رُؤسَها
نوافذها  الأيامُ  مِنْ فمها الأزمِ
.
فيا ويحَ مَنْ جاسوا الديارَ بغيلةٍ
وظنـّوا بجمراتِ البلادِ مِنَ الوَهمِ
.
تراهم حُفاة الذاتِ والهَزْلُ ما ترى
وجوقة ُ إفسادٍ , فيا حفنة َالجُرْمِ
.
ولو أنـَّهم حولَ الحطيمِ وزمزم ٍ
لباعوا وخانوا ليلة َالحجِّ والرجم ِ
.
وقاموا مقامَ النهبِ  صفقة َ طامع ٍ
أتانا على ظهرِ الحديدِ إلى الحكم
.
وطافَ بَريدُ الوقتِ حولَ جراحنا
يُخيط ُ مسافاتَ المعاني إلى الكتمِ
.
أتـَيْنـَا المنافي كالمرايا عتيقة ً
تـُكسِّرُها الخيباتُ يا سادنَ الحِلمِ
.
وبانَ بريقَ الشوقِ ناقوسَ فكرةٍ
تـُحاذرُ طيَّ البُعدِ  بالعدِّ والرقم ِ
.
وتبغي إلى حبلِ الحيادِ أعنة ٌ
 فيمنعُها طولُ الشقاءِ من اللجم
.
فيا نعمة َ الجدوى  وسابقة ُ العُلا
سلاماً وتقبيلاً على ذلكَ الأسم ِ
.
أركَ فتسموا  يا عراقُ مهابة ً
لكَ العشقُ عشقُ الناسِ في البدءِ والختمِ
.
 

 

القيت القصيدة في المهرجان الاول لرابطة  الشاعر الكبير مصطفى جمال الدين الأدبية المقام في كوبنهاكن بتاريخ 2019 /10/ 05

 

 

 

فائق الربيعي


التعليقات




5000