..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لا تَحْـزَنْ..؟ ( 3 )

أحمد الغرباوى

لا تَحْزَنْ..؟

الموائدُ العامرةُ لَنْ تُشْبِعُ أبَداً النفوسِ النّاقصة

ولا يُغَرَّرُ بك مَديح جائع

 انتظر حتى ينتهوا مِنْ طعامك، وتفرغُ الصحون

وإنْ  لَصّوا حديقتك الخاصّة

لا تجلس بِجوِار أسْوَارها  تَبْكى..؟

ولا تنتظر مَن يقطفُ لك مِنْها ورودك؛ وهو يغتصبها عنوة

فلا تزل وحُرّيتك تَحْيا

وعلى الغناءِ؛ لم تفقد سِحْر بوح نورس عاشق

وهُم في شبقٍ؛ أسْرَى دون عفْوِ مَوْتِ..!

،،،،،

لا تَحْزَنْ..؟

وأنْتّ تملكُ روحاً

 يَزْرعها الله لمَنْ يُخْلِص دون لَحّ وعَفّ سؤل

وَحْدَك دون غَيْرك؛ تُعْطى، ولم تقدّر

لشفقةٍ لا.. لا تستسلم 

ولعَصْفِ ألمٍ؛  لا.. لاتًخْنَع؟

بروحك إخْلاص أنفاس حُبّ ربّ

تحوّل الدّنْيا ريْاضاً أرْوَع؛ ودَوْحاً أيْنَع..!

،،،،،

لا تَحْزَنْ..؟

وَحْدَهُم الشّيْاطين؛ يَعْشقون دَوْام نزفك

وعندما يُغَادرهم أريج عَرَقك

الفراشات الملوّنة؛ لَنْ تحلّق بنِنّي عَيْن مُغْتَصِبك

والأزْهارُ بَيْن قسوة أنامل زَيْف؛ تُخْنَقُ وتذبُل

وفي عَسّ ديدان رَيّهم؛ تَنْضبُ غنائم  قَصْرِك

وبوعَدِ الله؛ حدائقك الغَنّاء تُثْمِرُ وتُبْهِج

وما كان وَجْع أمس

 اليوم يُصبحُ  ذِكْرى.. و

ويلتمسون رقّة قلبك أنْ

 أنْ  تعفو وتصفح..! 

،،،،،

لا تَحْزَنْ..؟

في بَيْاض جِلْدك؛ خدعك لَوْن (حِرْبَاء)

ويرافقها (ناكرُ جميل)  ذات  مَسْاء

أُشْكر الله؛ في وَصْل سَماء

مِعْطفُ الربّ  يزمّلّك مِنْ زمهرير شِتاء

ذات يَوْم .. وبَيْن غنم الرعيّة

بعيداً عنك..  يحاولان الاختفاء

وبَيْن أنياب ذئبٍ يصرخان

والرّاعى يتركهم في تَبَسّمٍ وإبَاء..!

....

لا

لا تَحْزَنْ..؟

.....



أحمد الغرباوى


التعليقات




5000