..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة اعلام كلية طب المستنصرية

 جامعة جابر بن حيان الطبية في العراق تحتفي بتخرج الدورة الأولى ( دورة البناء والتنمية )

بغداد : سلمان عامر العامري

برعاية معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور قصي عبد الوهاب السهيل وبإشراف السيد رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد باقر محمد رشاد فخر الدين احتفت جامعة جابر بن حيان الطبية العراقية بتخرج الدورة الأولى دورة البناء والتنمية الخاصة بطلبة كلية الطب للعام الدراسي 2018-2019بحضور عدد من الشخصيات الأكاديمية والاجتماعية .

استهل الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة ترحماً على أرواح شهداء العراق الأبرار وعزفاً للنشيد الوطني ثم دعا ممثل معالي الوزيرالأستاذ الدكتور موسى جواد الموسوي خلال كلمته التي ألقاها في الحفل الطلبة المتخرجين الى أن " يكون هدف الشهادة العلمية التي يحملونها هو تحقيق المستقبل المشرق للعراق وتعزيز القيم الوطنية والأخلاقية”، بعدها في كلمته التي ألقاها أكد رئيس الجامعة خلال دور الجامعة وماواجهتها من تحديات خلال السنوات السابقة من أجل إعداد كوادر طبية متميزة تسهم في تطوير الواقع الطبي في البلد "

وتضمن الاحتفال استعراض الطلبة المتخرجين تتقدمهم كوكبة حملة أعلام العراق وشعار الجمهورية وشعار الجامعة ، إضافة الى أعضاء مجلس الجامعة والتدريسيين والطلبة الأوائل على الجامعة ، فضلاً عن ترديد القسم الجامعي والطبي وتوزيع الهدايا التقديرية على الطلبة الأوائل.

 

 

تدريسي في كلية طب المستنصرية يتحدث عن الوصف التشريحي والنسيجي للثدي

بغداد : شريف هاشم

 يلعب الثدي The Breast  الى جانب وظيفته الفزيولوجية وهي أفراز الحليب لدى الولادة لارضاع الوليد دوراً أساسيا ً فًي إبراز أنوثة المرأة من الناحية الجمالية والجنسية  ويتطور الثدي بشكل كامل خارج الصدر، أو بشكل أدق ضمن النسيج تحت الجلدي لجدار الصدر الأمامي.

عن هذا الموضوع حدثنا الأستاذ الدكتور خالد كريم رجب ( عضو الهيئة التدريسية في فرع الجراحة في كلية الطب / الجامعة المستنصرية – اختصاص جراحة عامة ) قائلاً : يتكون الثدي من حويصلات صغيرة تنتج الحليب عند الرضاعة تلتقي هذه الحويصلات بقنوات لبنية ثم تتجمع لتكون فصوص الثدي (51-51 فص) يصب كل فص في قناة اللبنية الرئيسية والتي تنتهي في الحلمة،هذه العناصر الغدٌية هي التي تعطي الثدي قوامه الحبوبي الملمس، وتمتد هذه العناصر إلى ما تحت الإبط وتملأ الدهون المناطق المحيطة بالحوصلات والقنوات اللبنية.

وأضاف : يحيط بالثدي غلاف جلدي مرن ومطاط ينزلق بسهولة فوق النسيج الغدّي والدهني الداخلي للثدي ويتخللها شبكة من الألياف المتينة تسمى أربطة كوبر تربطه بالجلد ، هذه الشبكة من الألياف هي التي تعطي للثدي قوامه وتتابع الإحاطة بالثدي من جميع الأطراف ، حتى من الطرف الداخلي الذي يفصل الثدي عن عضلات الصدر التي يعلق عليها.

وتطرق الى ان حجم الثدي يختلف من إمراة لأخرى، وحسب فترة النشاط التناسلي عند نفس المراة، فينمو الثدي خلال فترة البلوغ ، ويكبرأثناءالحمل والإرضاع ، كما يختلف بالحجم حتى خلال الدورة الطمثية ، إذ ينتفخ الثدي نتيجة احتباس النسيج الدهني للسوائل بنهاية الدورة  ونتيجة لاختلاف نسبة الهرمونات خلال الدورة الشهرية وحسب عمر المرأة وكذلك تحسس الأنسجة لهذه الهرمونات وكمية الشحوم الموجودة يعطي الثدي احساس عند الفحص يختلف من أمرأة لأخرى وحتى عند الأنثى الواحدة نفسها .

وأضاف : مثلاً نجد الثدي منتصب ومشدود في منتصف وقبل ان تبدأ الدورة الشهرية حينا ونجده مرتخي خلال الطمث كما نجده أكثر صلادة قبل سن العشرين وأكثر طراوه مع الاحتفاظ بالصلادة أثناء العشرينيات ، ويتبدل حجم الثدي مرة أخرى عندما تدخل السيدة المرحلة الثالثة من نشاطها الهرموني ، أي سن ما بعد الطمث ويبدأ تحول الغدد اللبنية والقنوات الى خليط من الألياف والأنسجة الدهنية.

أن النسيج الدهني يشكل الغالبية العظمى من حجم الثدي، والعنصر الثاني للثدي هو النسيج الغدي المُفرز للحليب والأقنية المفرغة للحليب نسبة هذا التوزيع تختلف أثناء الحمل إذ يزيد نصيب النسيج الغدي المفرز للحليب والذي يتطور أثناء الحمل. والسائل الحليبي يمكن أن يخرج من الثدي أثناء الحمل ثم يشكل العنصر الأساسي الذي يملأ حجم الثدي أثناء الإرضاع.

وتعكس الغالبية العظمى من أمراض الثدي التباين في استجابة هذه الغدة لتأثيرات هرمونات الأنوثة لدي المراة وتتباين استجابة الثديين لهذه الهرمونات من أمرأة لأخرى وكذلك في أوقات الدورة الشهرية المختلفة وتتسبب الأستجابة المفرطة لهذه الهرمونات لدى بعض السيدات في نشوء بعض أمراض الثدي.


تدريسيوا كلية طب المستنصرية يشاركون في مناقشة بحث بورد حول مضاعفات العمليات القيصرية المتكررة عند الحوامل

شارك تدريسيوا فرع النسائية والتوليد في كلية الطب / الجامعة المستنصرية في مناقشة بحث الطالبة سارة كامل الصفار والموسوم ( دراسة مقارنة بين مضاعفات العملية القيصرية الثانية والعمليات القيصرية الثالثة أو أكثر ) والمقدم الى المجلس العربي للاختصاصات الطبية – بورد النسائية والتوليد وهي إحدى متطلبات نيل شهادة ( البورد ) وقد تم قبوله ، وعلى قاعة المناقشات في ردهة النسائية والتوليد في مستشفى اليرموك التعليمي ، حيث بينت الباحثة ان عمليات الولادة القيصرية ارتفعت بشكل كبير خلال العقدين الماضيين ، وترتبط العمليات القيصرية المتكررة بمخاطر اضافية بما في ذلك تمزق الرحم – العدوى – النزيف – تلف المثانة والحالب والأمعاء كما يزيد حدوث المشيمة المرضية اللاصقة .

وتهدف الدراسة الى مقارنة المضاعفات بين القيصرية الثانية والقيصريات المتكررة.

واعتمدت الدراسة على 100 امرأة حامل مع عمليتين قيصريتين سابقة أو أكثر خضعت لعملية قيصرية أخرى والمريضة التي لديها عملية قيصرية واحدة على الأقل وعمر الحمل فوق عمر المحدد للحياة ، واستبعدت من الدراسة المريضة التي ليس لديها عملية قيصرية ومر الحمل قبل العمر المحدد للحياة .

وأظهرت النتائج ان تزايد القيصريات المتكررة تؤدي الى خطر حدوث مضاعفات أثناء العملية ومضاعفات طويلة الأمد تزيد مع كل عملية قيصرية مما يجعل هؤلاء المرضى مجموعة عالية الخطورة كما ان العديد من العمليات القيصرية المتكررة ترتبط بحدوث التصاق وزيادة وقت العملية .

وأوصت الدراسة انه يجب تقديم المشورة للمرضى أصحاب العمليات القيصرية المتكررة حول ربط الأنابيب وينبغي اجراء دراسات ذات حجم أعلى لمقارنة مخاطر القيصريات المتكررة ومضاعفاتها ، وكانت لجنة المناقشة برئاسة أ.د.حنان ضايع وعضوية د. بسمة زكي ود. اخلاص منصور واشراف د. حيدر عبد الكريم ، هذا وحضرها مجموعة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا .


 

تدريسيوا كلية طب المستنصرية يشاركون في مناقشة بحث بورد حول قياس مستوى الكيميرين في مصل النساء الحوامل وتأثيره على الجنين

شارك تدريسيوا فرع النسائية والتوليد في كلية الطب / الجامعة المستنصرية في مناقشة بحث الطالبة مروة صالح جعفر والموسوم ( قياس مستوى الكيميرين في مصل النساء الحوامل اللواتي يعانين من تسمم الدم وعلاقته مع شدة المرض وتأثيره على الجنين) والمقدم الى المجلس العربي للاختصاصات الطبية – بورد النسائية والتوليد وهي إحدى متطلبات نيل شهادة ( البورد ) وقد تم قبوله ، وعلى قاعة المناقشات في ردهة النسائية والتوليد في مستشفى اليرموك التعليمي ، حيث بينت الباحثة ان تسمم الحمل هو مرض خطير للغاية والسبب الرئيسي لوفيات الأمهات حيث يمثل 16-18% من وفيات الأمهات ، وان الكيميرين واحد من المنبآت اليوم والذي قد يوفر امكانية استخدامه لتشخيص مبكر لتسمم الحمل .

وتهدف الدراسة الى الكشف عن مستوى الكيميرين لدى المريضات المصابات بتسمم الحمل ولتقييم العلاقة بين الكيميرين وشدة المرض وصحة حديثي الولادة .

واعتمدت الدراسة على 100 امرأة مع حمل المفرد ، عمر الحمل 20 أسبوع أو أكثر والتشكل الجيني وعدم وجود الأمراض المصاحبة الذين تم جمعها من المرضى الداخلين أثناء الولادة للمستشفى وتم تقسيمهم الى ثلاث مجموعات ( الأصحاء – تسمم الحمل المعتدل – تسمم الحمل الشديد ) واستبعاد المريضات اللواتي لديهن تاريخ ارتفاع ضغط الدم المزمن وداء السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية والاضطرابات العصبية وضعف الكلى أو نشوة الغشاء قبل الأوان من هذه الدراسة .

وأظهرت النتائج انه لم تكن هناك فروق ذات دلالة احصائية بين مجموعات الدراسة في العمر ومستوى مؤشر كتلة الجسم وعدد الولادات وكان مستوى الكيميرين مرتفعاً بشكل ملحوظ في المرضى الذين يعانون من تسمم الحمل الشديد وتسمم الحمل الخفيف .

والخلاصة ان الكيميرين يلعب دوراً في التسبب في تسمم الحمل حيث كان مستواه في مصل الأم أعلى بشكل ملحوظ في المريضات اللواتي يعانين من تسمم الحمل ، وكانت لجنة المناقشة برئاسة أ.د.أسراء حميد وعضوية أ.م.د. فاتن شلال ود. ايمان فليح واشراف أ.م.د. علي محمد مراد ، هذا وحضرها مجموعة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا .

 

 

 

تدريسيوا كلية طب المستنصرية يشاركون في مناقشة بحث بورد حول شدة تسمم الحمل

شارك تدريسيوا فرع النسائية والتوليد في كلية الطب / الجامعة المستنصرية في مناقشة بحث الطالبة زينة مؤيد عبد الكريم والموسوم ( الارتباط بين مستوى مصل النسفاتين-1 وشدة تسمم الحمل ) والمقدم الى المجلس العربي للاختصاصات الطبية – بورد النسائية والتوليد وهي إحدى متطلبات نيل شهادة ( البورد ) وقد تم قبوله ، وعلى قاعة المناقشات في ردهة النسائية والتوليد في مستشفى اليرموك التعليمي ، حيث بينت الباحثة ان مقدمات الارتعاج ( تسمم الحمل ) هو اضطراب ارتفاع ضغط الدم متعدد النظامية التي تؤثر سلباً على نتائج الأم والجنين والوليد وان الفسيولوجيا المرضية والمحفزات الرئيسية لهذه المتلازمة ليست مفهومة تماماً وفي الآونة الأخيرة ان نسفاتين-1 له دور في ان يكون له تأثير مضاد للالتهابات .

وتهدف الدراسة الى استكشاف ما اذا كانت مستويات المصل غير الطبيعية من نسفاتين مرتبطة بوجود وشدة مقدمات الارتعاج ( تسمم الحمل ) .

واعتمدت الدراسة على 100 امرأة تم تشخيصهن حديثاً بتسمم الحمل في فترة الحمل من 37 الى 40 أسبوعاً ، انقسمت الى 50 امرأة مصابة بتسمم الحمل غير المقطوع و50 امرأة مصابة بتسمم الحمل الحاد و50 امرأة أصحاء كمجموعة مراقبة وتم تحليل مستوى المصل نسفاتين-1 والنتيجة بين نسفاتين وشدة تسمم الحمل .

 وأظهرت النتائج انه لم تكن هناك فروق ذات احصائية بين النساء المصابات بتسمم الحمل والتحكم في العمر ومؤشر كتلة الجسم وعمر الحمل ، والخلاصة انخفاض مستويات المصل نسفاتين-1 يرتبط ارتباطاً ذو دلالة احصائية مع تسمم الحمل النامي وشدته ، وكانت لجنة المناقشة برئاسة أ.د.ميامي عبد الحسن ( عضو الهيئة التدريسية في فرع النسائية والتوليد في كلية طب المستنصرية ) وعضوية د. سرى صلاح الدين ود. أسماء محمد واشراف أ.د. حنان ضايع ، هذا وحضرها مجموعة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا .


بقلم :شريف هاشم..    

 

 

رسالة كلية طب المستنصرية الاخبارية


التعليقات




5000