..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عشق ميدوزا

رحمن سلمان

عشقتني "ميدوزا" دهورآ
من الخوف . وما تحولتُ ..حجرآ
عشقتني في فضاء لا
زرع فيه .. لا.. مطر 
فأمسى سرابآ في الفيافي القمر 
البيوت مهاجرات 
احلامي مشتتات 
وأنا أمشي على قدمي الحافية 
أبحث في الدروب عن مرآتي 
فتجذبني رائحة البراري ..
وأصوات الكراكي ..لكن 
عشق ميدوزا ، يفتت الغيم 
ولا ينزل مطر ...
* * * * * * *


كان كل شيء في مدينتي ..حجرآ
إلا عيون العاشقين
ألفجر والنائمون في
أحلامهم يسافرون
سأدس حلمآ في عيون إخوتي
الحاسدين
ليصبح العشب نايآ
والأرجوان ..مطرآ
* * * * * * *


آه من قديمي ومن الجديد
أغصان شوق .. مدينتي ماتزال
على الثرى متيبسة
ودثار اُمي لايزال معلًــقاً
بظلال مصابيح الشتاء الكابية
النخل ينفض سعفه كل يوم وما من
ثمار تعيد لأحشائه العافية
* * * * * * *


نهارات الضباب ، وقوفآ ينام
الجميع .. وتسهر مشارفها
المدينة اُمهات .. ينتظرن الأولاد ..
من خط النار .. واحد
من خط الذبح .. جماعات
يرجع بالدم يسفح من
مقلتيه .. مثل العافية
هاكِ كفي المقطوعة يا اُمي
ميدوزا تطاردني
صحابي دفنتهم وعلى
عيونهم طرزت
نشيد : يحيا الوطن ..
متى يشبع يا اُمي هذا الوطن ؟
مقابر حالمين هنا
وهنا مقابر جائعين
عشق ميدوزا بَطل
عيناها تحولت من اليأس .. حجرآ
فالنار في القلب تنمو داخل
أ.ح. ش . ا . ئـ. ي
وأغيب دهورآ ،أنتظر نهارآ
يجمع أشلائي ويغسل حزنآ
رابضآ في عيون الوطن
لأحيا ، من جديد
مثل باقي البشر ...



المؤجل ..
تنحني الأشجار ..
تقبًل الأرض فتسكن العواصف
ويلجم الفرات أفواه التماسيح
كم من نهارات فائضة أوشكت على الزوال رحيل ألأبدية يطفو على الأسطح المستوية
وتمتلك الدموع أسرارها
ألوحش في ثنايا الثياب يزرع الأستكانة
في السواقي تؤجل ا لزهور عطورها لموسم حصاد آت
المسافات تقترب
تنهزم.. تتصارع والليل يوشك على الأنتحار
فالنجمة هوَت في بطن حوت ٍ
لأجل غير مسمى ....


أمنية للخلاص

ديمقراطية الروح وفدرالية القلب
وحصافة الرأس
في الهزيع الأخير من الليل ساهمت في لوجستية الفم والحنجرة لتهدم
مؤسسة البغايا والبغاة وتقطع آخر المعابر عند منافذ الحلم تماسك زمن العصيان
غرس نجمة في العيون
انجة ظلمة الوجع
وتمخضت زوايا النسيان بين الفك والخصر الناحل حبالآ
تتعلق بها الصبوات وتلاشى زمن النواح عند ضفاف الأمنيات ..



استبيان
[ 1 ]
سألني : كم عمرك ؟
قلت : بقدر ماعشت مع الواقع .
تساءل : وأحلامك ؟
قلت : عمرها تجاوز عمري فلم أعشها .
[ 2 ]
قال : إنك تكتب بحرقة .
أوضحت ُ: بل عندي قابلية على الوضوح
تضاهي قابلية الطفل على الصراخ
[ 3 ]
سألني : لماذا تحب الليل ؟
أجبت : لأنه بلون شعر حبيبتي
إستدرك : ولكنها بدأت تصبغ شعرها
قلت لأغيضه : سأعشق قوس قزح ولا أخسر شيئآ
[ 4 ]
قال : هل أمسكت بأحلامك ؟
قلت : بعضها .
قال : فأين هي ؟
قلت : تبددت .
قال : هل تحب أن تحلم من جديد ؟
قلت : بلى , مادام الواقع مازال مرآ .
قال : وإذا أصبح الواقع حلوآ ؟
قلت : لانحتاج الى أحلام بل
إلى إمدادات السكر. .

[ 5 ]
سألني : لماذا تكتب ؟
أجبته : لأمتلئ بالغبطة .
أضاف : وجيوبك ؟
أجبت مازحآ : دعها فارغة حتى لا أفقد
متعة الإنتظار في ملئها فأنا لست تاجرآ .
[ 6 ]
سألني : لماذا تحب القمر ؟
أجبت : لأنه جميل ويشبه الدائرة .
تساءل : الدائرة .
أعلمته : نعم أحبها أيضآ .
إستغرب : لماذا ؟
أوضحت له : لأنها تذكرني بخاتم الخطوبة العزيز .
إستفهم : يعني إنك الآن سعيد ؟
أجبت بحسرة : أبدآ ، فالحروب أخذت منا كل
عزيز ولم نعد نعشق القمر .


اسرارالشفاه

{ 1 }
ألشفاه عند الكلام تتحرك
شفاه الخرس تتكلم .
{ 2 }
الشفاه مغاليق الأفواه
تحافظ على ألألسن بأمانة
أحيانآ تخون الألسن هذه الأمانة .
{ 3 }
الشفاه أبواب لأتون النار مرة
وعسل الكلمات مرات .
{ 4 }
لو كان لبعض الشفاه أقفال من حديد
لعاش الناس بأفضل حال .
{ 5 }
تزين المرأة شفتيها .. تعتقد بأن
همس الكلمات سيخرج بأفضل زينه .
{ 6 }
لو كبحت تسرعي لتناقصت سيئآتي
لو تجمًعت في حنجرتي خمسون كلمة
لمَا عبرتْ من شفتيً أكثر من كلمتين مفيدتين .
{ 7 }
وضع الشفاه يُعَبر عن وضع أصحابها
مزمومة ، معترضة ، ضجرة ، فرحة ,هازئة .
{ 8 }
الشفاه أبواب تُفتح على ضجيج الحنجرة
وتغلق على فحيح السكون .

{ 9 }
الشفاه المفتوحة دومآ .. لا تفرًق
بين كلمات القلب وكلمات اللسان
الأفضل أن تكون لهذه الشفاه مواعيد للفتح والأغلاق .
{ 10 }
لو قالت الحنجرة .. آه
لأنفتحت الشفتان طواعية .
يالبهجة التعاطف ؛
لو قالت الحنجرة .. آه
وما إنفتحت الشفتان تعاطفآ
لتسمم الجسد ... يالروعة التلاحم .
{ 11 }
لاتطلق الكلمات كما تُطلق العيارات النارية
لأن بعضها يخيب وبعضها يصيب
لكنها غالبآ ما تحرق شفتيك .
{ 12 }
تقول الشفتان للأسنان : إنني فوقك
يقول الأنف للشفتين : إنني فوقكن
يقول شعر الرأس للأنف : إنني فوق الجميع
تقول الشفتان : لاتتبجح ، سيأتيك الحلاق قريبآ
وستسقط على الأرض
العينان سترمد والأنف سيزكم
صاحت الأسنان : أطبقي مصراعيك فقد جاءني الألم
{ 13 }
أفضل كلمة في الوجود تخرج من القلب الى الشفتين
تطهًر الأفواه وتعصم الألسن عن فواحش الكلام
هي إسم الله " جلً جلاله "

استذكار
( 1 )

الصابرون على البلاء
من يضحوًن من أجل الآخرين
أية بلوى أحز في النفس
لو كان الآخرون لايثمنون تلك التضحيات .
( 2 )

أي ً عزاء ستجده عندما ينساك الآخرون
مَن لأجلهم تسربلت ثيابك بدمك .
( 3 )
مايحزنك عندما يديرون لك ظهورهم
مَن كانوا يلتمسون المساعدة
عندما كانوا في متاهة
وأوصلتهم الى الطريق الآمن .
( 4 )
ليس المهم أن تدخل طريقآ مفتوحآ
بل أن تفتح طريقآ مغلقا ً.
( 5 )
لاتتوخ الشكر من الآخرين
إذا ماعزمت على فعلٍ مفيد لهم
لتكن راحة نفسك أهم من أي شكر .
( 6 )
لو كنت َ سفيرآ للصحة لََمَا مرضت َ
ولو كنتَ مريضآ ، لاتصلح
أن تكون ممرضآ أو مرشدآ
( 7 )
ليست الرجولة أن تحمًل الآخرين أخطاءَك
بل أن تعترف لهم بما وقعت فيه وتحاول تقويمه .
( 8 )
تصرف معيب يرتكبه بعض " المتأدبين "
أن يبيعك بضاعة قبض ثمنها " سابقآ "
وكأن الآخرون كانوا في سبات عميق .

 

 

رحمن سلمان


التعليقات




5000