..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


النصوص الفائزة بجائزة النور السابعة للابداع- المقالة الاجتماعية \ الفائز الاول مكرر

نايف عبوش

  ثقافة التسامح.. تحديات الإقصاء وضرورات التعايش


لاريب أن المجتمعات البشرية بطبيعتها ،تتسم بالتباين العرقي، وتختلف عن بعضها البعض، في العادات والتقاليد، والتراث ، وأنماط العيش، ومستوى التطور الحضاري، وغيرها، وهو ما يؤدي إلى نشوء ثقافات متنوعة، ومع ذلك فإن الجميع يحرصون على العيش بكرامة، والحياة بسلام، وأمان، وطمأنينة، كقيمة إنسانية مشتركة . ولذلك تقوم الحاجة إلى قيم التسامح، بل وتكون أكثر إلحاحا،مع توسع رقعة التنوع العرقي، والديني، والثقافي، وذلك بقصد التمكن من امتصاص تداعيات الاحتكاك السلبي بين الاثنيات، والأديان، والثقافات ، والخروج من مأزق التناوش، إلى فضاء التعايش السلمي، والتوافق الاجتماعي، وخاصة عند غياب قيم التسامح بين الثقافات المختلفة، نتيجة تصاعد التطرف، والإقصاء، والإرهاب، لأي سبب كان . ولعل من المفيد الإشارة إلى أن عصرنا الحالي يتميز باحتكاك المجتمعات بعضها ببعض،بشكل مباشر، وتشابك المصالح بينها،بشكل عميق، نتيجة لثورة الاتصال والمعلوماتية، المفتوحة في كل الاتجاهات، والتي جعلت من العالم قرية صغيرة ، الامر الذي يجعل من التسامح، والتعايش، والاتصال، والحوار المفتوح، قيما حضارية لا بد منها، وضرورة لازمة، لتحقيق التعايش المشترك ، وإشاعة السلم الاجتماعي، بين المجتمعات الإنسانية، على اختلاف ثقافتها، وتباين مستويات تطورها . ومن هنا فإن قيم التسامح باتت ضرورة حياتية في كل مجتمعات اليوم ، في مقابل التخلي عن ممارسات العنف، والإقصاء، ورفض الآخر المختلف، مهما كانت طبيعة، وأسباب هذا الاختلاف. ولذلك يتطلب الأمر ممارسة الوسطية، والاعتدال، في التعامل مع كل قضايا الاختلاف، والعمل على إشاعة مبادئ التسامح، وقبول أحقية كل فرد في حرية التفكير، والرأي، والتعبير. وهنا لابد من أن تستهدف التربية العائلية،والدينية، والاجتماعية، والمدرسية، تنمية مفاهيم التسامح، والاخاء، والصداقة، والتعايش السلمي بين جميع الشعوب، وأن يتم التأكيد على الدعوة إلى التسامح، والسلام، وحسن الجوار، والحد من مظاهر النزعات العدوانية، والعنصرية، والتخلي عن سياسات الإقصاء، والتهميش. ولعل التعليم بكافة مراحله ، يبقى من بين أنجح الوسائل لتجاوز العنف. ولذلك فإن أول خطوة في مجال التسامح، هي تعليم الناس قيم التسامح، وحثهم على اعتماد أساليب منهجية لتعليم التسامح، ووضع برامج تعزز التفاهم، والتضامن المجتمعي، بين الأفراد، وبين مجتمعاتهم، من جهة ، وبين المجتمعات الأخرى، من جهة ثانية ، حيث تصبح قيم التسامح، ونبذ العنف، ورفض الإقصاء، سياقات معيارية أساسية في حياته العامة ، من خلال ما يتعلمه الفرد من القيم من المؤسسات التعليمية ، وما يمارسه من سلوكيات عملية يومية، ومهارات، يكتسبها من البيئة الاجتماعية العامة ، تنمي عنده بالمحصلة، تلك القيم النبيلة، وترسخها في حسه ، لتكون عنده منهج حياة دائم، ومعيار سلوك ثابت


نايف عبوش


التعليقات

الاسم: نايف عبوش
التاريخ: 09/06/2019 05:24:15
الكاتب سامي محمود إبراهيم :شكراً لإطرائك وقراءتك القيمة..دعواتي لك بالتوفيق واطراد العطاء.. تحياتي لك وتقديري.
نايف عبوش

الاسم: نايف عبوش
التاريخ: 09/06/2019 05:21:00
الكاتب عبدالجبار نوري.. بارك الله في عمرك وامدك بالصحة والعافية وراحة البال.. شكراً لك على المباركة والاطراء.. تحياتي لك وتقديري.
نايف عبوش

الاسم: سامي محمود ابراهيم
التاريخ: 08/06/2019 22:10:38
مبدع أستاذنا الفاضل. قدمت لنا صورة جميلة التسامح والتعايش.. وفقك الله لكل خير

الاسم: عبدالجبارنوري
التاريخ: 08/06/2019 09:26:02
مبروك الأستاذ القدير نايف عبوش لقد سلطت الضوء على تحديات العصرنةالحداثوية بأتجاهاتها اللأيجابية والأستلابيةلك مني كل الأحترام والتقدير ----- كاتب وباحث أجتماعي وسياسي عراقي مقيم في السويد ومن كتاب القدماء في مؤسسة النور




5000