..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الرمز والمسرح ..منجز نقدي مسرحي متميز عن مسرح الطف - قراءة

حميد شاكر الشطري

صدر حديثاً عن دار المجتبى الجزء الأول من كتاب ( الرمز والمسرح ) للكاتب والباحث العراقي(  صباح محسن كاظم) ، يقع الكتاب ب 195 صفحة

الشهاده في مفهوم الطف الحسيني 

خيال يعانق السماء، و قنديل ضوء يشع بالأرجاء، و العواصم، و المنتديات، والفضائيات، والكتابات
من الجميل أن يتفاعل مع الآخرين بكل الجوانب الثقافية، والأجمل هذا التنوع الإبداعي.. منجز أدبي سومري  رصين،  وكتاب (الرمز والمسرح) بجزءه الاول لكاتبه الباحث والأديب والناقد (صباح محسن كاظم)   ليس بكتاب متكرر الأحداث بل  تناول بأطر حديثة  وفق سياقات وأنماط غير  اعتيادية بالكتابة عن المسرح الحسيني، كتابه عن الإعلام والأمل الموعود غير المسبق بالتناول عربيا وعراقيا، بل انه تناول قضية الرمز الذي أكد على الشهاده. والدفاع عن الحق متمثله بملحمة الطف وصبر آل بيت النبي  بإستشهاد الإمام  الحسين (ع ).. فقد إشتغل على جوانب عدة لمليء فراغات عطشى للوقوف عند التساؤل المستمر عن قضية المسرح، وتعددية أجناسه، ووظائف. بإعتباره  جامعا لكل الفنون منذ بداياته حتى شموله بتجسيد قضية التغيير والإصلاح.. 

تغريد اليلابل 

ومن البديهي عندما تغرد البلابل تسكت أصوات الزرازير هكذا وجدت دالة في الإصدار الجديد .إرتكز بها الناقد والمؤرخ  صباح محسن كاظم  وإنطلق بها لفك رموز هذا المنجز الأدبي .. طاقات تخجل أن تقول نحن لكن أقلامها تكسر طوق الخجل فتتفجر ينابيع منجزها ليغترف منه الجميع، تواضعه وأخلاقه ينعكس بعلميته الفائقه لذلك تجده بمعظم العواصم العربية، والفضائيات مقبول وهذا فخر للناصرية والعراق. 

ماهو الرمز والمسرح من وجهة نظر الاثنان 

(الرمز والمسرح )ينشق الى شطرين علينا ان نعرف ماهو الرمز في نظر الكاتب وماهو المسرح الممتزج بالدم والدموع.. والأنين.. 
كتاب جمع بين ثناياه آهات الطف.. والصبر الزيني..

واثق الخطى 

خيال  وسراب يسير بين أشباح ومرتزقه وذئاب ووجوه طارئة على ثقافة العصر اعتلت خشبتها بعكاز نخرته دودة الأرضه ..منجز خرج للنور ليضيف به برافد معارفه بالتأريخ والنقد والإعلام..  لماكتبه في نهره المشفع بحب الله والنبي وآل بيت النبوه يلجم به السنة الذين يعومون في مستنقع آسن ويتنفسون برئة مريضه من عبيد الدكتاتوريه السابقين، إنه  ثمرة الجهود التي نلت  منها في موعد قطافها.. هذا ما أجبرني القلم على كتابة بعض السطور عنه رغم إني أعلم بانني لم أف بحق كاتبه المبدع الباحث والناقد(صباح محسن كاظم). 

الاهداء 

إهداءه إلى أرواح شهداء الحريه بالعراق وكل مكان في العالم. فقد طرز هذا المنجز قلم المفكر المسيحي( إنطوان بارا) بكلمات تثلج القلب أذكر منها(  لاسيما وانك تغرف حبر قلمك من دواة اهل البيت الكرام عليهم السلام وتسترشد بسيرتهم العطره ..فلك الجزاء والبركه في كل الرموز العظيمه) ..بعدها لم تكتف الدكتوره حسنية حويج من الأردن - جامعة البلقاء أذكر منها حيث (لاتخلي المعمورة ممن حظي بهذا الشرف فستبقى راية الحق خفاقه وان كان للباطل جوله ..وقد سعدت عندما شرفني الاستاذ صباح كاظم بالاطلاع على هذا الكتاب الرمز والمسرح فوحدت هذه الفكره قد تحققت واقعا في هذا البلد ..كنا وجدت في هذا الكتاب الذي استعرض فيه مؤلفه عشرات المسرحيين وهو جهد يشكر عليه والحمد لله ان جعل سيرة اهل البيت فواحه  يستلهم منها ما يضيء دروب الحياة .) 
كما اغنانا المؤلف بقوله ( لاريب ان الحريه مكنت معظم المسرحيين بالعراق لتقديم عروضهم الجاده والهادفه والرصينه المختلفه عن ثقاقة الادلجه الاحاديه .
فثمة ضرورة قصوى تقتضي دراسة العروض المسرحية بعد فسحة الحريه) .تضمن الكتاب ١٩٥صفحة ثلاثة فصول تناول  الفصل الاول ثلاثة ابواب الرمز في الادب والتضحيه وتراجيديا الطف والعروض المسرحية الجاده وأما الفصل الثاني الذي كتبه بثلاثة أبواب أيضا تناول المسرح الحسيني من التنظير الى التطبيق وكذلك رمز الشهاده في ضمائر الأدباء،و النص المسرحي والخطاب الجمالي آما الفصل الأخير فكان له حيز كبير لتناوله الرمز ورسالته الانسانيه والمسرح التاريخي واهمية الرمز في العرض المسرحي والرمز الحسيني بمسرح التعزيه والرسائل  الجامعيه كما عرج في كتابه اشاعة الوعي الجماهيري والمطالبه بحقوقه وغرس الاحتجاح في النفوس ضد الطغاة وتطوير أداء الطقوس وتهذيبها ورفض الدخيل والنشاز وغير المألوف والخارج عن الذوق العام 
يتناول النقاد مصطلح الرمز واستخدامه بالخطاب الادبي في عملية الاقناع 
لقد تنلول المسرح عموما قضيه الخلود والرمزالبطل في الاعمال المسرحيه التي تستمد من الإسطوره

التمثيل والتشابيه 
إن طقوس التشابيه الذي يؤدى في الشوارع والساحات العامه  مسرح مفتوح لأداء الأدوار  التمثيليه بمرآى الجمهور  في الساحات والفضائات المكشوفه لتجسيد بطولات الرمز الانساني التواق للحريه والمدافع عن الحقوقي والعدل لامام الحسين ع حيث سجل للتاريخ بتضحيته بدمه وال بيته تلك النهصه الوثابه ضد الطغيان صباح محسن كاظم 

عضوية الكاتب ومؤهله
-عضو اتحاد الادباء والكتاب العراقيين  -،عضو نقابة الصحفيبن العراقيين 
- عضو اتحاد اامؤرخين الدولي 
-عضو الموسوعة الحسينية في لندن 
- عضو موسوعة رحالات الشيعه في بيروت 
-بكلوريوس تاريخ جامعة بغداد ١٩٨٥ .١٩٨٤ 
-منح شهادة الدكتوراه من اوزبكستان ومصر 

نتاجاته الابداعيه 
كتب الباحث والناقد صباح بعدة مجالات التأريخ - الإعلام-النقد.. وتفوق بتلك الكتابات حتى أختير ضمن أفضل ١٠٠ شخصية عربية عام ٢٠١٨ في باريس والقاهرة وتم الإحتفاء به بلبنان. وبغداد. والناصرية
ومايميزه بسيرته الوظيفية بالتعليم الصدق، الشجاعة، النزاهة، قول الحق، فضح الدكتاتورية، والدفاع عن أهل البيت رغم عدم وجود ذكرهَم بمنهج البعث ٣٥ عاما..
صدرت له مؤلفات منها 
- الامام علي ( ع ) نمذج الانسانيه 
-فنارات في الثقافه العراقيه بحزئيه 
- مقام الامام علي في ذي قار 
- الاعلام والامل الموعود 
لديه دراسات ومشاركات بكتب مختلفه 
وشارك في عدة افلام سينمائيه 
كتب في الصحف العراقيه والعربيه
صدرت للمؤلف الاستاذ  صباح محسن كاظم 
1. الامام علي ( عليه السلام ) نموذج الانسانية 2009 
2. فنارات في الثقافة العراقية - دراسات  نقدية ٢٠٠٩ الجزء الأول دار ينابيع سوريا 

3. مقام الامام علي  في ذي قار - 2010

4. الاعلام والامل الموعود  - 2011

5. فنارات في الثقافة العراقية - الكتاب الثاني - 2012

6 . العلامة التراثية في الازياء السومرية رموز وخبايا  - 2013

7 . فاطمة الزهراء والمرأة المعاصرة -   2016 

8. راهب بني هاشم وسجون الطغاة - 2016

9 . فلسفة الانتظار والتمهيد للظهور  المهدوي - 2016

المزيد من العطاء

نتمنى من الاستاذ صباح المزيد من العطاء الثر المغموس بحبه لنبينا محمد ص و لال بيته ونحن بتوق وشو ننتظر ان يتحفنا بالجزء الثاني من كتابه ومن الله التوفيق

 

حميد شاكر الشطري


التعليقات




5000