..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة ابراهيم محمد شريف

ابراهيم محمد شريف

 الناجية من الارهاب والارهابيين مريم الموصلية تزور القاهرة

 لتتحدث عن بطولات  ومأئر العراقيين ولتعانق قلوب اشقائها المصريين


القاهرة - 

زارت عائلة ابو مصعب الموصلية  العاصمة المصرية القاهرة يوم امس الثلاثاء الثلاثين من ابريل 2019  برفقة  الاعلامي العراقي المتميز مرتضى الموسوي ليقدموا للجمهور المصري والعربي والدولي اجمل صور التلاحم الوطني والانساني والمصيري بين العراقيين بكافة اطيافهم

وجاءت هذه العائلة  الموصلية المتضررة  وباقي نضيراتها في هذه المدينة الشامخة وغيرها من المحافظات الاخرى  من جراء الجرائم النكراء التي ارتكبها تنظيم داعش الارهابي بحق اهلنا في العراق لتقدم احدى الصور المشرقة لرجال العراق الابطال الذين ضحوا بانفسهم لاعلاء علم واسم العراق  عاليا اولا وليهزموا قوى الشر والعدوان والجريمة ثانيا وليقدموا اجمل معاني التضحية والايثار والفداء من اجل انقاذ اشقاءئهم  وليعلتنوا للعالم بان العراقيين روح واحدة وجسد واحد وهدف واحد وتطلع لتحقيق الغد المشرق المزدهر بالتكاتف و بالعطاء والعمل المبدع لتحقيق الامن والامان والتقدم في كافة المجالات .

وحمل الاعلامي  العراقي مرتضى الموسوي هموم عائلة ابو مصعب الموصلية وتعرضها لابشع الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش الارهابي  والموقف الانساني للقوات المسلحة العراقية عبر بوابة فيلم توثيقي بالصوت والصورة لمجريات انقاذ عائلة ابو مصعب ليقدم هذا الانجاز الاعلامي المتميز امام وسائل الاعلام المصرية والعربية واختار بيت العراقيين .. سفارة جمهورية  العراق في القاهرة  لعرض فيلمه ,

والتقى الموسوي شقيقه الاكبر سعادة السفير احمد نايف رشيد سفير العرق في مصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية ليعرض له فكرة عرض فيلم ( مريم ) في مقر السفارة وكان الرد ايجابيا ومعاونا لتحقيق الغاية السامية من ايصال فكره الفلم لوسائل الاعلام المصرية والاعلامية .

وتم اختيار موعد  العرض ودعيت لمشاهدته العديد من وسائل الاعلام العراقية والمصرية والعربية والاجنبية وبالرغم من قلة عددهم لكن كان التفاعل والتعاطف  الانساني واضحا وجليا لمعاناة عائلة ابو مصعب وكيفية اخراج العائلة من تحت ركام البيت الذي هدمته قوى الشر والعدوان تنظيم داعش الارهابي وانهالت دموع البعض  من الحضور حبا لما قدمته القوات المسلحة العراقية ورجال الاعلام من مواقف مشرفة لانقاذ العوائل العراقية وهي الصورة الحقيقية للانسانية التي يحملها ابناء العراق بعيدا عن تسمياتهم وطوائفهم حبا بارض العراق.

واستهلت الفعالية التي اقيمت في  مقر السفارة العراقية بالقاهرة بالقاء كلمة سعادة السفير الدكتور احمد نايف رشيد  التي  اكد فيها عودة الحياة الباسمة الى مدن العراق، وإلى أن البلاد مقبلة على دخول الشركات العربية والأجنبية فى مشاريع إعادة الاعمار

 وشدد  السفير العراقي على أن تلاحم العراقيين  الذين سطَّروا  أروع ملاحم النصر ضد التكفيريين مضيفا .. لقد امتزجت دماء العراقيين من أجل سيادة واستقرار العراق، والقضاء على العصابات الإجرامية التى كانت ضد الإنسانية.

واشار السفير العراقي  في مصر..  لا ننسى دور مصر فى مساندة حكومة وشعب العراق للتصدى ضد هذه العصابات الإجرامية"، مؤكدا أن أمن واستقرار مصر مثل أمن واستقرار العراق.

و أكد السفير العراقى أهمية الدور الكبير الذى قامت به القوات الأمنية العراقية فى تحرير الإنسان والأرض، مشيدا فى الوقت نفسه بالانتصارات الكبيرة التي حققتها القوات المسلحة المصرية فى حربها ضد الإرهابيين في سيناء.


واختتم السفير كلمته بالقول: "حفظ الله مصر.. حفظ الله العراق.. حفظ الله الجميع".

ثم القى مُعِّد ومخرج الفيلم مرتضى الموسوي كلمة شكر فيها سعادة السفير العراقي والحضور الكريم مستعرضا تجربته فى مرافقة القوات الأمنية فى معارك التحرير وكيف أنها كانت تضع أمن المواطنين كأولوية لديها حتى على أرواحها.

واشار الموسوي بان  قصة الفيلم  تدورحول تخلى الإعلاميين عن دورهم في محاولة منهم لإنقاذ إحدى عائلات الموصل- الأب والأم والأبنة الصغرى مريم 9 سنوات- من تحت انقاض بيتهم عقب تدمير داعش لمنزلهم وان الفيلم استعرض عملية الإنقاذ التي تمت بالتعاون مع القوات العراقية، ومحاولة الخروج بالأسرة سالمة، خاصة بعد وفاة الابن الأكبر مصعب نتيجة للقصف،

ثم تخصيص مدرعة حربية لنقل الأسرة- بسبب إصابتهم البليغة- لإحدى المستشفيات الميدانية المخصصة لعلاج الجنود، ثم نقلهم بعد ذلك للمستشفى المركزى بأربيل،

واختتم الفيلم أحداثه بصورة تذكارية للإعلاميين مع الأسرة، بعد انتقالهم للعيش في منزل أحد أقاربهم بمنطقة أربيل.


 


 

ابراهيم محمد شريف


التعليقات




5000