..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الظَّلام بهيم؛ المَرجِع تكلَّم لأراك!

محسن ظافرغريب

استغاثة عجالة.. لفظ الجَّلالة في عَلميّ الهلال العراق وإيران، يحتضن الصَّليب على عقيدة قَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِن شُبِّهَ لَهُمْ مَا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلاَّ اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِينًا (سورة النساء 157). «أمين معلوف»، فائز بجائزة غونكور Goncourt على مُنجَزه “ صخرة طانيوس ” بخلطه السَّرد على نهج أجمل الشِّعر أكذبه، ببعض الحقيقة. الشّاعِرة كاتبة سيناريوهات ومُخرجة، عضو الحزب الشُّيوعيّ الفرنسيّ، الفرنسية Marguerite Duras، حائزة جائزة Goncourt عام 1984م. وُلدت في 4/4/ 1914م لأبوين فرنسيين في الهند الصّينيّة، مدينة هوشي منه فيتنام. عادت إلى باريس بعد هزيمة فرنسا، ولاحقاً أميركا. مُنجزها: فيلمها الرُّومانسي “ هيروشيما حُبّي Hiroshima mon amour ” إنتاج  Argos Films عُمره 60 عاماً، يعود إلى عام 1959م، وسيرتها الذاتيّة مُؤطَّرة بخيال بعُنوان “ العاشق ”؛ فتاة عاديّة في الخامسة عشرة مِن المُستعمِر وفيتنامي ثريّ في السّابعة والعشرين، والأبوان الفرنسيّان ضدّ علاقتهما. الصَّحافيّ الأميركي Thomas Myhre، في كتابه بعُنوان “ جواسيس المافيا... قصّة المُخابرات الأميركيّة CIA والعصابات وجون كيندي وكاسترو ” حيال الخيال والرَّئيس الأميركيّ جون كيندي، ومُدير مخابراته ألان دالاس، وشدَّة إعجابهما بروايات «جيمس بوند»، خيال “ حبور روحي ” حميد لصالح MBS خليط بخبث الأميركيّ القبيح The Ugly American السّمسار السّاخر Trump مِن بداوة بترودولار آل سَعود في “ لُعبة العروش Game of Thrones ”. شهادة شاعِر الشّارع مجروحة كشهادة مُعلّم الصّبيان ومَشورة النسوان في كُلِّ أوان!. الظَّلام بهيم؛ المَرجِع تكلَّم لأراك!.


محسن ظافرغريب


التعليقات




5000