..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الشعراء يؤدون مراسيم الزيارة لمدينة الشعر

هيثم محسن الجاسم

 أدى الشعراء طقوس الشعر في مدينة الشعر شقشخية الجنوب المتوسدة للهور في فيض روحي مندائي طهري مقدس , وتألق منتدى الشهيد فرقد الحسيني بزرافات الفراشات المحترقة بلظى شموع النور الروحاني . وتوافد على المنتدى محبو الشعر من كل صوب زحفا للتنسم بعبير الشعر الممسد برفقة اليد الحنونة على جراح مفتوحة لتلتئم شفاءا وعافية لنواصل الحياة بعفويتها الالهية بتجدد مطلق مرفلا بالحب والسعادة اللامنتناهية .

وبدا سباق الفراشات لارتقاء المنبر وفق برنامج اعد مسبقا من رموز الشعرالبارزة  في سقشخية الشعر وشخصت الأبصار وتشنفت الأسماع لتلاوات رائعة أغدق بها سرب بين مجدد ورائد في صمت لايتحرك فيه ألا وجيب القلب وتضاريس العقل بإعجاب وخشوع لافت  .

وليومين متتاليين مرة في سوق الشيوخ وأخرى في الناصرية يتنقل الشعراء وجمهورهم العاشق لينهلوا من معين الشعر العراقي الوافر .  دلاءا شفافة مترعة ليطفئوا عطش متذوقوا الشعر ومحبيهم الذين انتظروا بشغف أيام مهرجان مصطفى جمال الدين السابع – دورة جميل حيدر .

وكان لرواد الشعر حضورا متميزا وكذلك الشباب , وعبر عديد من الحضور عن تفاؤلهم بعودة الحياة لمدن الشعر لتتالق من جديد بمهرجانات أبداعية وأيام ثقافية ظاهرة كرنفالية او خفية بجلسات محدودة  تتحلق داخل غرف فندق أور السياحي أو حول مناضد اللقاءات المفتوحة لتبادل الأفكار عن آخر ماأستحدث شعريا وشكل إضافة نوعية للخطاب الشعري العراقي ليبقى تميزه خالدا عربيا وعالميا .

واللافت في أيام المهرجان أن الشعراء جاؤوا يحملون كتبا لا أوراق متواضعة لينشدوا على المنابر ,ومدوا اكف محبة اهدءا للجمهور لينهلوا من مزيد عطاء الشعراء .

كانت دواوينا شعرية ملونة لاتحصى جعلت صفحات الوجه مسمرة بصفحاتها لاتغادرها الا بشهقة أعجاب أوابتسامة امتنان .

سرت الناصرية  وابتهجت بحجيجها من الشعراء الأوفياء وأستحقوا مباركتها وتعميدها لهم كشعراء رائعين بأمتياز .



هيثم محسن الجاسم


التعليقات




5000