..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


غرق العبارة الموصلية على ضفاف دجلة الذبيح ...

ماهر عزالدين الطائي

اريد اكتب عن طفل يصرخ للحياة ..واصغرهم لم يتجاوز فمه صدر امه لانه مازال يتنفس هواء يومه الثلاثين ..وام تمد يدها لالتقاط طفلها الرضيع ..في حين يحاصرها الموت وياكلها جرف النهر .. انه عطش من نوع خاص ..عطش نحو الموت وعطش نحو الحياة .

بالله عليك يادجلة الخيركوني دافئه فاجساد الصغار لاتتحمل برودتك .

اريد اكتب عن دمعة اب عاجز يحاول انقاذ اطفاله ورفيقة دربه .

سيظل الدم كالحقيقة لاتغطيه رمال الزمن ولاتجفف اكاذيبه الشاشات المشتراه والمباعه .

ماذا بقيت من عباءه "الحدباء" الممزقه ..التي تضم القاتل والقتيل ..ماذا بقي من امه يامعتصماه ...

اذا كان الانقسام قد بلغ حد ان تقتل نفسها بنفسها وان يتقدم بعضها ليحمل الرايه لدحرها وهزيمتها وافناءها ؟

اتقوا الله ... اين الراعي والرعيه !!!

فالاجيال التي تولد في الدم ستعيش بالدم عبر فصول التاريخ ...

فمائتان ونيف طفلا وامراه ورجلا حولتهم "عباره الموصل" الى اشلاء وطعام للاسماك ...اطماع وتصفيات السياسة ...لان السياسة هي من صنعت القانون وليس القانون من يصنع الساسة .

وها نحن ننتظر كلمه الفصل...                                             

                                                                                                

ماهر عزالدين الطائي


التعليقات




5000