.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة الحزب الشيوعي العراقي

في ذكرى تظاهرات ٢٥ شباط ٢٠١١.. تحية الى كل من رفع صوته احتجاجا على الخراب



وجهت تنسيقية التيار الديمقراطي في البصرة، بمناسبة الذكرى الثامنة لتظاهرات 25 شباط 2011، تحية اجلال واكبار "لكل من ماتوا، ومن تعرضوا للضرب والتعذيب" من المتظاهرين والمحتجين على أخطاء ومساوئ وكوارث وفساد نظام المحاصصة الذي حكم العراق بعد 2003.

وقالت التنسيقية، في بيان، تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، "في صبيحة أحد ايام شباط، ذلك اليوم الاغر، أشرقت شمس الثورة على مدن العراق من بغداد، من البصرة التي كانت تعاني اقسى انواع الاستبداد والظلم. تعالت صيحات التحرر، لتمحو تاريخنا الاسود وتكتب تاريخ الفقراء. انها معركة بين المتنفذين وسراق المال العام، وقوى شعبنا المكتوي بالازمات التي اوجدها النظام القائم، وقد اثبت عدم صلاحيته للاستمرار وان بوادر التغيير ظاهرة ومفتوحة على كل الاحتمالات".

وأضافت ان "25 شباط 2011 اليوم الذي تظاهر فيه شباب عراقيون من كل الخلفيات، للاحتجاج على أخطاء ومساوئ وكوارث النظام السياسي الجديد، الذي هو نظام المحاصصة الطائفية والعرقية ـ الاثني. هو يوم أثبت للكثيرين، ولو للحظة وجيزة، أن هناك إمكانية، بعد احتراب أهلي وخراب نفوس شامل، في تنفس هواء صحي، يساعدنا على رؤية أن المصالح الحيوية، وليس مطالب العقائد والايديولوجيات، هي ما يمكن أن يؤسس لسلام وتنمية".

واردفت التنسيقية، "للأسف لم يكن مشهد الحلم الذي ظهر به المجتمع وقواه المدنية الشابة قوياً بما يكفي لخلق موجة. كان تمريناً مهماً، وقد نجح الساسة في تخريبه، ولكن الحلم لا يموت".

وأكدت، ان "الحلم باستعادة قوتنا لتصحيح اللعبة، أو لاقتراح لعبة بديلة، أو الخروج من حلبة الالعاب كلها، ولكن السنوات المقبلة أثبتت أهمية هذه الهبة الكبيرة وعمت بشكلها الكثير من مدن العراق ومواطنيه وهم يحتجون ضد أساليب هذا النظام الذي أثبت عدم صلاحيته بالاستمرار وعجزه عن تقديم الخدمات العامة لعموم شعبنا". ووجهت تنسيقية التيار الديمقراطي في البصرة، "تحية لكل من ماتوا في هذا اليوم، ومن تعرضوا للضرب والتعذيب. تحية للشجعان الذين لم يرهبهم التهديد ولا هراوات السلطة. تحية لكل من اتبع حلمه ورفع صوته بالاحتجاج على الخراب".

 

 


نقابتهم قالت انهم ضحايا للتمييز ودعت إلى إنصافهم

إداريو الصحة يتظاهرون في بعض المحافظات مطالبين بحقوق وظيفية



نظم موظفو الملاكات الادارية في وزارة الصحة، امس الثلاثاء، تظاهرات في عدد من المحافظات، للمطالبة بانصافهم اسوة ببقية الملاكات الطبية والصحية والتمريضية، في مجال زيادة الرواتب ورفع التسكين الوظيفي ومنح مخصصات مستحقة.


ضحايا التمييز


وقال صفاء عبد الحسين رئيس نقابة الإداريين في وزارة الصحة، لوكالة "الغد برس"، إن "المئات من ملاكات وزارة الصحة الادارية، خرجوا في تظاهرات غاضبة للمطالبة بحقوقهم وانصافهم اسوة ببقية الملاكات"، مشيرا الى ان "الإداريين في الصحة ضحية التمييز، لاسيما فيما يتعلق بمخصصات الخطورة والتعامل معهم على انهم موظفون من الدرجة الثانية".

وابدى عبد الحسين "استغرابه من الفرق الواضح بمخصصات الخطورة الممنوحة لإداريي الصحة البالغة 30 بالمئة مقارنة بأقرانهم في ذات مكان العمل رغم انهم يتعرضون لذات المخاطر من انتقال العدوى والتعرض للاعتداءات".


البصرة: زيادة الرواتب


تظاهر العشرات من الموظفين الإداريين العاملين في تشكيلات دائرة صحة البصرة، أمام مقر دائرتهم وسط المحافظة، للمطالبة بزيادة رواتبهم واحتساب الخطورة.

وقال عدد منهم، لوسيلة اعلام محلية، إن قسما منهم حصل على شهادات دراسية بعد التعيين ولابد من احتسابها لتحسين رواتبهم، منوهين إلى أن الموظفين الآخرين سيما موظفو الإسعاف على تماس مع المرض ولابد من احتساب الخطورة لهم خاصة وان بعضهم أصيب بأمراض معدية حسب قولهم. 

وخلصت مطالب المتظاهرين، الى رفع التسكين والعمل بالتوصيف الوظيفي، وشمولهم مع أقرانهم العاملين في دوائر الصحة بخطورة 100 في المائة، وتكفل وزارة الصحة بعلاج الحالات المرضية للاداريين خارج القطر اللذين لا يتوفر علاجهم، وشمولهم بقطع الأراضي وسلف العقاري، وشمولهم أسوة بباقي الوزارات لشراء السيارات بنظام الأقساط، وتثبيت العقود والأجور اليومية على الملاك الدائم، وإعادة العمل بنظام الساعات الإضافية لجميع الكوادر.


ذي قار: احتساب الترفيع


وفي ذي قار، نظم الموظفون الإداريون تظاهرة مماثلة. وقال احد المتظاهرين هاني ريحان، في تصريح صحفي، إنهم يطالبون أيضا بتثبيت العاملين بنظام الأجور اليومية واحتساب الخدمة من تاريخ المباشرة للأجير اليومي، واحتساب الترفيع من تاريخ الاستحقاق وغيرها من المطالب، مؤكدا، أن هذه الشريحة تتعرض إلى التهميش حسب قوله.


ميسان: رفع التسكين الوظيفي


تظاهر منتسبو اللجان الرقابية والادارية للمؤسسات الصحية في محافظة ميسان للمطالبة بزيادة مخصصات الخطورة ورفع التسكين الوظيفي عنهم أسوة بمطالب ذوي المهن الصحية والتمريضية.

وقال نائب رئيس اللجنة النقابية للمؤسسات الصحية/ فرع ميسان، محمد البهادلي، في تصريح صحفي، ان "التظاهرات خرجت للمطالبة برفع مخصصات الخطورة من 30 في المائة الى 70 في المائة ورفع التسكين الوظيفي عن الملاكات الادارية والعمل بالتوصيف الوظيفي داخل وزارة الصحة".

وبين ان "هذه الملاكات تعد الركيزة الاساسية والنبض الفعال في الدوائر والمؤسسات الصحية وهي تشمل خريجي الادارة والاقتصاد بكافة فروعها والمهندسين والحرفيين كما ان عامل الخدمة يعاني كثيراً".

ولفت الى ان التظاهرات تأتي "تضامنا مع الملاكات التمريضية وخرجنا اليوم للمطالبة بالحقوق كما نأمل من مجلس النواب تشريع قانون الضمان الصحي".


المثنى: مخصصات اخرى


وفي السماوة، مركز المحافظة، نظم عدد من الموظفين الإداريين وقفة أمام مبنى دائرة الصحة للمطالبة برفع التسكين الوظيفي ومنحهم المخصصات الأخرى. وقال مدير إعلام الدائرة حسين نجم، في تصريح صحفي، اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن عددا من الموظفين نظموا وقفة احتجاجية للمطالبة باحتساب العلاوات من تاريخ الاستحقاق فضلا عن مساواة مخصصات الشرائح الأخرى بالعاملين في وزارة الصحة، مبينا أن مدير عام الدائرة التقى بالمشاركين في الوقفة ووعد بنقل مطالبهم إلى الوزارة.


الديوانية: العلاج خارج العراق


كما نظم المئات من الموظفين الإداريين في دائرة صحة الديوانية، تظاهرة داخل مبنى دائرة صحة المحافظة.

وقال منسق تظاهرة صحة الديوانية علي مجيد الكرعاوي، في تصريح صحفي، إن "جميع الموظفين الإداريين من مختلف الدوائر والأقسام التابعة لصحة المحافظة اشتركوا في التظاهرة للضغط على الجهات الحكومية المركزية والمحلية لاحتساب العلاوة من تاريخ الاستحقاق الوظيفي وليس من إصدار الأمر الإداري، مضيفاً ان المطالب تشمل أيضا رفع التسكين الإداري وتسليم المناصب الإدارية في الصحة إلى الإداريين، فضلا عن شمولهم في العلاج خارج البلد.


واسط: مخصصات الخطورة


وفي الكوت، مركز محافظة واسط، نظم العشرات من منتسبي مستشفى الزهراء التعليمي، وقفة في ساحة المستشفى، اضربوا فيها عن ممارسة عملهم، للمطالبة بحقوقهم، وكان اهم مطالبهم هو رفع التسكين الوظيفي واضافة خطورة العمل.

يذكر ان الأيام الأخيرة، شهدت تظاهرات ووقفات احتجاج واضرابات نظمها موظفو المهن الصحية والتمريضية، قبل ان يتم تعليقها، بعد وعود حكومية بتنفيذ مطالبهم.



 

رسالة الحزب الشيوعي العراقي


التعليقات




5000