..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الاديب الاوكراني إيفان فرانكو

قاسم محمد الياسري

 من الادب العالمي

هو إيفان ياكوفيليفيتش فرانكو احد كلاسيكي الادب الاوكراني وكان عالما وفيلسوفا بارزا تاثر بالفكر الماركسي ودرس مؤلفات ماركس وأنجلس وترجم فصول من راس المال لماركس و(أنتي دوهرنغ)الى الاوكرانيه  له العديد من المقالات يدافع فيها عن الفكر الماركسي وفي زيارة مع اصدقائي لمدينة لفيف الاوكرانيه ولأحد جامعاتها التي تسمى باسم جامعة ايفان فرانكو الوطنيه نسبة الى إسم الشاعر والكاتب الاوكراني الكبير إيفان فرانكو وكذالك المتحف الذي يسمى ايضا متحف إيفان فرانكو وفي المتحف تعرفنا على الاستاذه سلوميا فيفتشر الباحثه في متحف الشاعرايفان فرانكو وسألناها عن تسمية المتحف بهذا الاسم فأطلعتنا على مجلدات الكترونيه تظمنت أعمال هذا الشاعروالفيلسوف الكبير وحدثتنا عن حياته ومؤلفاته وعرضت علينا دواوينه والغريب وجدت احد دواوينه مترجم حديثا للعربيه عام 2017م وهو ديوان(أوراق ذابله) من قبل الباحث وصحفي من اصل لبناني اسمه عماد الدين رائف ..عمل إيفان محررا ورئيس تحرير في الكثير من المجلات الصادره بالاوكرانيه والبولونيه والروسيه . وهو من اهم الشخصيات في الادب الاوكراني اسهم في تطوير الادب الاوكراني مطلع القرن العشرين وفتح افاق جديده للادب الاوكراني ولد إيفان فرانكو عام 1856م وتوفى بعد عمر 60 سنه في عام 1916م وقبل ان يتوج بجائزة نوبل للاداب التي رشح لها ولكن اجله سبق تتويجه بالجائزه وهو من عائله فلاحيه بسيطه في بلدة ناهويفيتشي التابعه لمقاطعة دروغو بتشسكي حيث كانت هذه المقاطعه وحتى مدينة لفيف ضمن الامبراطوريه النمساويه درس في جامعة لفيف وحصل على شهادة الدكتوراه فلسفه من فيينا ..شارك اثناء دراسته الجامعيه الاوليه في الحركه الثوريه وتعرض للسجن عدة مرات ووضع تحت الرقابه من قبل السلطات وهو واحد من الذين وضعوا البرنامج الاشتراكي الذي طرح مهمة توحيد القوميات ساهم في حركة الشبيبه الديمقراطيه وكان ينشر اشعاره في المجلة الطلابيه لجامعة لفيف بداية حياته الجامعيه وتناولت معظم اشعاره ودواوينه الشعريه النضال السياسي ضد الرجعيه ومعاناته التي عاشها ومن مؤلفاته ديوان (الاوراق الذابله) الذي ترجم الى عدة لغات عالميه وديوان (زمردي) وديوان (من أيام الشجن) والعديد من المؤلفات وتميز ديوانه (الاوراق الذابله ) فوصفت قصائده  بانها دراما غنائيه تمتاز بالغنائيه المرهفه ذات محتوى غني بتقلب المزاج واللعب بالانفعالات فتظهرعبر تغيير الوزن والايقاع وبنية الشطر الشعري وبعض قصائده تركز على ابراز الموضوع  واخرى تركز على الوصف والتأمل وتارة على التركيب المعقد في الاوزان ومن قصائده التي عرف بها قصيدة ولادة الامر الجديد ويقول فيها ..


لقد ولدت فلا حا وانا ابن الشعب العامل


وفي قصيده له بعنوان يا أبتاه يحث فيها الشعب الاوكراني على الثوره قائلا ..


متى تشتعل الشراره في صدور الناس


وله قصيده يصفها عيون الشعر الاوراسي المغنى بعنوان ..


                                                  أغنيتي..


أيا عُصفورتي الجريحة

عمَّا قريب - أنت أيضًا - ستصمتين

أراها نسِيَتنا شمسُ الظفر 

ولم تعد تشعُّ علينا من عليائها 

المجانين - وحدهم - يحلمُون في ليلهم الأزلي

بالأخوَّة، والحريَّة، والحب...

فعلامَ تبكي عيناي الحزينتان، وتقطران دماءً حارَّة

الليلُ كالقبر، صامتٌ معتم، تخنقُه يدٌ خفيّة...

فيا أغنيتي، يا عصفورة بلا مأوى،

أخفضي صوتك آن لك أن تسكُني.


وله الكثر من القصائد تحكي لوحات ملحميه من حياة المعيشه الشعبيه وقصائد اخرى تتناول مواضيعها الاخلاق والفلسفه والسياسه عبر حكايات بين القائد والجماهير بين الفردي والمجتمعي وتم نشر اعماله في عشرين مجلدا وبلغت اعماله خمسة الاف قصيده وقصص قصيره وطويله ومسرحياة ومقالات علميه وهو من المدافعين عن الواقعيه ففي مجموعته (ثلاثي زيمبر) التي تتناول مواضيعها نقده للشوفينيه القوميه والانحطاط الفني ويدافع عن الفن الواقعي الذي يدعوا لخدمة الشعب ومن قصصه الاكثر شعبيه قصة (الافعوان)وقصة(الطاعون)التي تحكي عن قصة الانتفاضه الوطنيه الاجتماعيه للفلاحين الاوكرانيين ضد الاحتلال البولوني سنة1596م وكذالك قصة بورسيلاف يضحك التي يصور فيها الاستغلال ومقاومته بالاضراب ومن مسرحياته (السعاده المسروقه)وهي تتناول الحياة الفلاحيه وقد عرضة مئات المرات في العديد من دول اوربا والعالم اما في النثر فقد ترك اثرا في تطور الادب الاوكراني اثناء الحكم القيصري قبل ثورة اكتوبر عام 1917م وهو من اوائل من كتبوا المقال الادبيه والاجتماعيه والقصص الساخره والقصص النفسيه وقصص الاطفال حيث امتازت قصصه بتناقضات المجتمع البرجوازي رشحه الاكاديميون في  عام 1906م لعضوية اكاديمية بطرس بورغ الا ان السلطات القيصريه وقفت ضد انتخابه ورغم ذالك منحته اكاديمية بطرس بورغ جائزتها التقديريه بعد وفاته عام 2016م........


المصدر..  متحف الشاعرايفان فرانكو ..في مدينة كيف الاوكرانيه


وترجمة كتاب اوراق ذابله للمترجم الباحث اللبناني عماد الدين رائف


قاسم محمد الياسري


التعليقات




5000