..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إبر الزمان

عقيلة مراجي

لكل من اقتنصه الهيام، وافترسه العشق، وظن أن لا خلاص منهما ولا مناص إلا بالرحيل الأبدي، أصوغ تجربة عاشق استيأس من الشفاء من عشق عصي، فقطعته مقاصل الخيانة، ومزقته لوعة الفراق، لكن الزمان طبب جراحه ودار به دائرة الأمل، فكتبت:

(على نزيف الجرح قال:

غليل بقلبي يقل صباحي

لحيث الرّحيل الذي لا يتاح

وحبي الذي لا يموت ضرير

بقوس عجوز مهيض الرماح

غمرت فتيلي بعطر الخطايا

وذكراه كفنتها بالجراح

وأحرقت جثماننا بالعوادي 

لئلا يشيخ رهاب السفاح

ذريت الرفات بقعر الأناة

وأهدرت عمرا  بدمع مساح

وألجمت رعد الهوى في فؤادي 

وهدهدته في حميم قراحي

فماذا يفيد القتيل إذا ما 

دككنا الرواسي بصوت النباح

فصخر قضى والشباب قصير

وخنساء تنسى، وذاك سلاحي

قطعت الثواني بخيل شرود

يثير قذاه بعقر المراح.....

وحل المساء ليزني بشوق

"فعودي إليه وساع الملاح"

وقلبي يضخ بزفرات عشق

وفكري يصول طليق الجماح

أيا عادلي من أثيم قلينا

سعيرا فماذا ترى في المباح؟

وصرت أسيل الشفاه بنابي

لأبقى على عهد جرح أقاح

وقلت: ألا لعنتي للبثينا 

وسحقا لليلى وقيس القداح

فظني محال أنا أشفى يوما 

فدائي عضال عصي الرّواح

كأني صغير بلج الفلاة

عراء، ووحش يهيم بساحي

أجيف هنا فوق أكوام حزني 

وبركان ثأري قصيم الجناح

وأقسمت يا من عليل الهيام

فو الله  هيهات تهنى براح

وذا الكون هل كان يوما كبيرا

فدونه عشق عتي النطاح

(ومرت الأيام فقال:

(حسبت هلاكي يكون بوجد

ولكن نسيت وطابت جراحي

نسيت وبانت خيوط الصباح)

وتسربت بنوافل الزمن سهى 

ألم مضى وقضى الهوى بسراحي

وتذاكر  لغد يعيد بشاشتي 

ويهيل من ثمر المدى بسماح

وشفيت إذ إبر الزمان تخيطني

وتداوي لي وجعا طغى بقساح

وأجارني الأمل الجديد بفسحة

وهج يشيع ضياءه بنواحي

شكرا زمان

شكرا زمان

شكرا زمان

رتقت لي شقا بدى بوشاحي

لولا الزمان استأسدت أوجاعنا 

واستوطنت أحزان بالأرواح

لكننا ننسى وفي نسياننا 

سر الشفا فاستوص بالأرياح.


عقيلة مراجي


التعليقات




5000