..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ديزي الأمير: ملف المدى ومنتدى أديبات البصرة

مقداد مسعود

في 5/ 12/ 2018 بادر منتدى أديبات البصرة بإقامة أمسية استذكارية للأديبة العراقية البصرية ديزي الأمير، ولا أعتقد أن مؤسسة ثقافية عراقية في الداخل أو الخارج سبقت مبادرة منتدى أديبات البصرة، واستطاع المنتدى الاتصال بما تبقى  من قريباتها  ومعارف ديزي وحضرن الأمسية مشكورات وساهمت في  أمسية المنتدى الأسماء التالية :

*بلقيس خالد رئيسة منتدى أديبات البصرة بورقة إفتتاح(إنطباع :ديزي : صوت فيروز)

*الأستاذ إحسان السامرائي استذكر أيامها في البصرة

*مقداد مسعود كانت ورقته (محاولة لمحو النسيان وصدى الأذى)

*الناقد الدكتور سلمان كاصد رئيس اتحاد الادباء : تحدث عن عنوانات مجموعاتها القصصية وعلاقة العنونة بحياتها وبوطنها العراق من خلال غربتها

*مقدمة الأمسية : الدكتورة سندس صديق بكر، قرأت ما يخص القاصة ديزي الامير بين  فقرات الأمسية... ثم جرت مداخلات جميلة من قبل بعض الأدباء البصريين .

(*)

في 20/ 12/ 2018 صدر عن مؤسسة المدى الاعلامية ملفا عن ديزي الأمير، وقد عودتنا صحيفة المدى على الوفاء الثقافي ، لكن السؤال الحق :ترى ما الذي حال دون نشر مواد أمسية المنتدى؟! والمنتدى هو الذي بادر قبل الكل!!  والمدى يفترض تولي اهتماما لهذا الجانب البصري، لأن ديزي امضت أجمل سنواتها مع طالباتها في البصرة وزميلاتها في سلك التعليم !!


مقداد مسعود


التعليقات




5000