..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
جمعة عبدالله
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


يجنِّحُ ثوراً ويمضي

كريم الأسدي

يجنِّحُ ثوراً ويمضي الى نجمةٍ في أقاصي الفضاءْ 

 

احتمالاتُ قد وردتْ في تآويلِهِ ، واحتمالاتُ قد وردتْ من تآويلهِ  ، واحتمالاتُ قد وردتْ من  تآويلهِ  ساحرُ الماء هذا وأِبنُ الندى في بواكيرِهِ  وابنُ ماءِ السماءْ  

 

 ْماءُ غمرٍ جرى كي يصيرَ جداولَ ، غيثاً  ليسقي الفسائلَ ، يغسلُ تلك الجدائلَ سعفاً وشَعراً فيحنو على الضفتين المساء   


أميرٌ على ملكوتِ الكلامِ يسيِّرُهُ ما يشاءُ ، يصيِّرُهُ ما يشاءُ  ، يحوِّرُهُ أو  يثوِّرُهُ  أو يدوِّرُوهُ  أو  يموِّرُهُ  أو يطوِّرُهُ  أو  ينوِّرُهُ  ما يشاءْ  

 

لو يشاءُ أقام الدنى ثم أقعدها بالكلام وسحر الكلام وزلزلَ كوناً وهزَّ ضمائرَ حتى تقوم القيامةُ ناراً ، ولكنه مُشفقٌ ان تزولَ القرى والنخيلُ ويصعدُ نجمُ النحوسِ وينزلُ بدرُ السلامِ ، ففي قلبهِ جَنَّةٌ للسلامِ يضجُّ بها النورُ شمعاً وورداً وآساً وماءْ


تريدونَ ان تطفئوا نارَهُ  ، وقناديلهُ شهبٌ  و نيازكُ لا تنتهي ، ومصابيحُهُ أنجمٌ رصَّعتْ سدرةَ المنتهى اذا يهبطُ النجمُ  كالطيرِ فوق الغصونِ الملايينِ تنشقُ عنها مئاتُ الملايين ، في كلِّ غصنٍ حكايا ومعرفةٌ للحكايا ، فهلْ عرفَ الجهلاءْ؟


أأنتم تقولون : نحن كبارٌ حصدنا جوائزَ شِعرٍ ودانتْ لنا أُممٌ في القصيدِ ؟!!  بأِمكانه ان يروِّعَكم ان يشاءَ وينثركم في مهبِ الهباءْ 

 

ونامَ الجميعُ ، ومزمورُهُ يقظٌ وعتيدٌ ومنوجدٌ قبلَ خلقِ المزاميرِ في غيهبِ الغيبِ في أبدِ الابتداءْ 


انهُ ابنُ تلكَ الشموسِ وابن المياهِ وابن الرياحِ وابن الترابِ ، ولكنَّهُ رغم عشقٍ يشدُ خطاهُ الى الأرضِ يحنو على النجمِ حينَ حنينٍ الى نجمةٍ في أقاصي الاقاصي ، فيمضي يجنِّحُ ثوراً  ، يثوِّرُ جنحاً  ، ويصعدُ أعلى من الشِعرِ والشعراءْ



ـــــــــــ 


ملاحظات 


أولاً ـ شرعت بكتابة هذه القصيدة يوم 21 من تشرين الثاني 2018 في برلين ثم أضفت اليها بعض الفقرات في الأيام التالية فاكتملتْ عندي امس يوم 24 من تشرين الثاني


ثانياً ـ اسم ماء السماء أو تعبير ماء السماء ينطوي على أكثر من تأويل في هذه القصيدة فهو اسم لملكة عراقية من سلالة المناذرة في القرن السادس الميلادي ، وسميت ب  ( ماء السماء ) لأنها صاحبة حسن وجمال عاليين ، وماء السماء هو تعبيرعن المطر أيضاً والمياه ـ الغمر التي ابتدأت منها الخليقة 

 

 

 

 

كريم الأسدي


التعليقات




5000