..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نشاطات مقهى قنطرة الثقافي

د. هديل طلال ....وسر الابواب
شهد مقهى قنطرة الثقافي الثقافي في الموصل، يوم الاثنين ١٥/١٠/ ٢٠١٨ حفل توقيع كتاب (سر الابواب) للدكتورة هديل طلال، و في بداية الحفل قدم الاستاذ محمود جمعة، الروائية د. هديل طلال، وسيرة ذاتية عنها بعد ذلك قدمت الكاتبة شرحا عن روايتها الاولى و احداثها، وابطالها، التي تدور احداثها في الاندلس، بين الحقيقة والخيال وبين النبل والخيانة،وبين الحب والكراهية، في فترة حكم الموحدين في الاندلس التي اتسمت بالعدل والحكمة والعمران ويظهر سراج بطل الرواية و شجاعته وعشقه
للأميرة جلنار لاكتشاف المؤمرات عبر الولوج في سر الابواب، وإجابة عن اسئلة الحضور، بعد ذلك قدم د. احمد جارالله تقيما للرواية، الذي قدم شرحا وافيا، وحضر حفل التوقيع الاستاذ موفق الراوي، و الأستاذ خليل حلاوجي،والأستاذ موفق خضر ولي و الصحفي محمد صالح الجبوري، و الفنان فاضل البدري، ومحبي الأدب والثقافة ورواد المقهى، الرواية صدرت عن دار أسامة في عمان، الاردن عام ٢٠١٨م،
صمم الغلاف عبد الرحمن سعد، الرواية تقع في ١٦٠ صفحة، واحداثها ممتعة وشيقة، اتمنى للكاتبة هديل الموفقية والنجاح،

محمد صالح ياسين الجبوري


التعليقات




5000