..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مبارك للعراق .....

علاء سدخان

اقولها وكلي حرقه واسف مر هذا اليوم دونما ان يذكره ذاكر وانا متأكد ان هذه المناسبة لو في غير بلد اخر لأقيمت الافراح والليالي الملاح ولصدحة حناجر المذيعين للتغني بهذا الإنجاز. 

قالها عاليا جلالة الملك فيصل الاول : 

 ((((أن العراق أصبح حُرّا طليقا ... لا سيد عليه غير أرادته ... نحن أحرار مستقلون ...))))

وطلب من الصحفيين ان يكتبوا ذلك للشعب العراقي بأحرف بارزة قائلا لهم:

 (((( أذهبوا بين أخوانكم وأنشروا عليهم كلماتي هذه ... أنني وبلادي مستقلون ... لا شريك لنا في مصالحنا ... ولا رقيب علينا بعد دخولنا عصبة الامم .. الا الله سبحانه وتعالى ))))

في مثل هذه الأيام وبالتحديد في الثالث من شهر تشرين الأول من عام 1932 اطلق الملك فيصل الأول هذه الكلمات لتبقى لنا كذكرى وطنية، ولكن للأسف مر هذا اليوم والعراق يتناحر ويتقاسم على الكراسي الثالث وتبعاتها، ففي مثل هذا اليوم دخل العراق عصبة الأمم المتحدة بعد سجال وصراع عسكري وفكري ودبلوماسي بينه وبين وبريطانيا العظمى وتمكن العراق بفضل ساسته المحنكين ورجاله الوطنيين ان ينتزعوا استقلالهم من تحت انياب الأسد البريطاني ليكون بذلك اول بلد عربي يدخل هذه العصبة الدولية.  

ليعيدنا حفنه من شرذمة التاريخ بعد قرن من الزمن الى زمن العبودية السياسية المقنعة .

تحية للملك فيصل الأول ملك العراق ....

تحية للساسة الاحرار ....

تحية للرجال الوطنيين الشجعان ..... 

 

 

علاء سدخان


التعليقات




5000