..... 
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.....
 ÙˆØ§Ø«Ù‚ الجابري
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الـى حبـيـبـتــي الحســــــــــــــــناء

حسين حسن التلسيني

أبعـث بنشــيدِ الحُبِّ  والشــــوقِ والرجـــــاء


بقدومهــا فـاضت ينـابيـــــع الهـوى

والشـوق فـي غـابـات عينيهــا اسـتــوى

بدمـوعهـا بيتُ القصـيد قـد اهتـدى

جعـل الغــرامُ دموعهــا قطْـر النـدى

عانقتُـهـا  فـي ظل أحضـانِ الثــــرى

فإذا بشـــريانِ الثــرى نهــراً جـــرى

قبلتهـا حتى اللظى  فينـا انطفــــا

فإذا ببـــدر الحُســن غـارَ بــل  اختــــفى

وَشَـمَـمـْتُ خديهـا وقاتلتُ النـــوى

فهـوى ظلامُ الحُـزن مُحتــرقـاً  هـوى

وطويـتُ قـامتـهـا بأعـراسِ القُــرى

فغدوتُ بســتـانــاً بخُـضْــرتـهِ يـَــرى

أيـقـظـتُ نهـديـــهـا بـأنســـامِ الـرَّجـــا

فـنـجــا الفــؤادُ من الصــحـاري قـد نـجــا

والـشِّــعرُ  للنَّـهـديــن غنَّــى وانحـــنى

فـاخضــــرَّ في الــوادي وفـوق الـمُنـحَنـى

والشَّـعْـــرُ فوق جِنــان حُسـنهمـا انتشــى

والــروحُ صـوبـهـمـا سعيـــداً قـد مشــى

وإذا تـشـابـكـتِ الأصـابـــــعُ فـي الكــرى

فـالحـبُّ  أزهــــــارَ الســـماء لنـا اشتــرى

فـي صــوتهـــا لحـنُ البـلابـــلِ قـد بـــدا

والكُحــلُ فـــوق رموشــهــا شـمســاً غــدا

ولأجلـهــا الليــلُ الحنـــونُ قـد ارتــــــدى

ثــوبَ النـجــوم وبـالهـوى دومــاً شـــدا

مـن قلبهـــــــــا كلُّ المحبـــــة يُرتـجــى

دقــاتــــهُ سـربُ الكـواكب فـي الـدجـــى

يـاربِّ إن القلب بـالحُـب ارتــقـــــــى

وبــه صبــاحُ العيـــــد صــار الملتـقـــى

يـاربِّ إن حبـيـبـتــي شهــدُ الـمُنـــــى

في راحتـيـهــا مـااعـتـلــى شـــوكُ الأنــا

ياربِّ يسِّــرْ فالنـــــــوى شَـــرَكٌ طغــــا

والقلبُ غيــرَ العُــرس يومــاً ماابتغــــى


(*)  العــراق / الـمــوصـــل 



حسين حسن التلسيني


التعليقات




5000