..... 
.
......
مواضيع تستحق وقفة 
حسام برغل
.....
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


.إلى الربيع العربي..الضوء الذي باغت ظلمتي..

محمد المحسن

مثلما قلت ذات أسى..

ها قد تعبت من الجري واللّهو 

في حدقات السنين

هأ أنا الآن وحدي :أصرخ من صمت البراري:

سلام على سوسنات

رمت عطرها في الحنايا

وعادت إلى أمّها الأرض.

ألف سلام على زهرة لوز تناستها الفصول

سلام على نرجس القلب..

حين يعيد البهاء لوجه فلسطين..

السلام على الراحلين إلى موطن السنبلة.

السلام على باقة الشهداء النّدية

وهي تُزفّ إلى غرغرات التراب

والسلام على آخرين حاصرهم السيل 

..في منعطفات الذهول

* * *

هوذا الرصاص في نشوة الدّم والدمع..

يبحث عن قسمات قتيل..

يطارد على ضفة الجرح أبهى الصبايا

يطارد على شفرة النّاي طفلا شريدا..

يجرجر نجما يضيء في عتمات الدجى..

إلى كدر في الأفول..

ويعوي..ثم يمزّق تلو القتيل القتيل..

* * *

هي ذي بغداد تتحسّس كلّ المواجع..

تخبئ شوقها.. في تضاعيف السيول..

وترنو بصمت إلى نقطة في المدى..

حيث الهدى والتجلي..

هي ذي عروس المدائن

تلمّ الريش من أقصى الأماني..

تنسلّ من حلم الفرات..

يكسّرها الحنينُ وتطرّزها المرايا..

هو ذا دجلة يسرّح شعرها عند المساء..

يسلّمها لبياض الرّيح..

فيغمرها العويل..

* * *.

بغداد:سمعت بإسمك في أقاويل الرياح..

وظللتُ أبحث عنكِ في كتب العواصف..

في المصاحف..

في احتدام الموج..وانهمارات الفصول..

أنتِ تاج العارفين..وأنتٍ معجزة اليقين..

أنتِ الحمام يرتحل عبر ثنايا المدى..

أنتِ الحزن المبلّل بالندى..

أنتِ الهديل.. 

* * *

دمشق أيتها القادمة.. من خلف الضَباب

من أساطير الحكايا..

أحتاج ذاكرة النوافذ المطلة على الخراب..

أحتاج خياما تدر ّصهيل الخيول..

أحتاج وجْدا ينبت على شجن القلب

ويغمره السحاب..

أحتاج حماما يحطّ على الرّمل..يحرِس حزني ..

ويؤثثُ مدائنَ ترشح بالموت..

تنام في غيمة الرّوح..

ويبعثرها الصهيل..


محمد المحسن


التعليقات




5000