..... 
......
مواضيع تستحق وقفة 
.

 

…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


احزاب السلطة والحكومة بحاجةٍ للغةٍ جديدة .!

رائد عمر العيدروسي

قطعاً ليس المقصود إحلال اللغة الفارسية بدلاً عن العربية , ولا الأنكليزية او سواها من لغات المنطقة , إنما المطلوب من قادة الأحزاب والمسؤولين الحكوميين , وكذلك من الناطقين الإعلاميين " الذين لا علاقة لهم بالإعلام " بأسم كلّ اولئك أن يبحثوا وينقّبوا عن فحاوى ومضامين جديدة للتخاطب مع الجماهير , عليهم ايجاد تعابير حديثة تتسّم بالواقعية الفعلية المنبثقة من وقائع الأحداث الجارية على الأرض , وعليهم الإستغناء والتخلّص من المفردات والجمُل الجاهزة " لكل المناسبات " , وينبغي على هؤلاء المتحدثين الإبتعاد كلياً عن التصريحات الببغاوية المكررة , فالجمهور العراقي تجاوز حالة الملل من ذلك واصيب بحمّى القرف من احاديث اولئك , فما أن تلتقي او تتحالف كتلتان سياسيتان او يجري أداء قَسَمٍ رسميٍّ لإحدى المناصب وغير ذلك كذلك , إلاّ وتصدّرت التصريحات بعباراتٍ كَ < الحفاظ على وحدة العراق وترابه > ! , والعراق مخترق من زواياً لاتُحصى ولا تُعدّ , القوات التركية تُرسّخ وتُجذّر قواعد عسكرية في شمال الوطن " كردستان " والجيش العراقي وحتى شرطة النجدة لا تستطيع التقدم في الاٌقليم حتى بضعة سنتمترات .! , كما لا حزب اسلامي او غير اسلامي يعرف عديد القوات الأمريكية في بعض القواعد الأمريكية داخل العراق " والمسؤولون العراقيون يكتفون بما تعلنه القيادة الأمريكية عن ذلك ! " ولا تستخدم الدولة الآلية التي تتبعها الحكومات التركية مع الأمريكان في قاعدة انجرليك , والشروط التركية لأستخدام الطائرات الأمريكية هناك وخصوصاً للموافقة او عدمها على قيام تلك المقاتلات بأهدافٍ حربية ضد دولة اخرى " , كما أنّ الأجواء العراقية تتحكم بها القيادة الأمريكية بالكامل , كما من المعروف والمشهور أنّ مياهنا الأقليمية مباحة ومستباحة للزوارق الحربية الكويتية والأيرانية , وهم يعتقلون الصيادين العراقيين ويمارسون بحقهم العنف والإذلال في رسالةٍ موجهة لكلّ الشعب العراقي كأنتقامٍ لأحداث الماضي .!


المسؤولون السياسيون والقادة العسكريون الأجانب يهبطون بطائراتهم في العراق وبدون سمة دخول , كما أنّ قياديي الأحزاب يزورون دولاً اخرى ويلتقون برؤسائها وقادتها بتجاوزٍ فاضح لوزارة الخارجية وللرئاسات الثلاث كذلك , وهم يناقشون شؤون العراق هناك بما يتناغم ويتواءم مع مصالحهم الضيقة , إنْ لم يكن ذلك مفروضاً عليهم من خارج الحدود ودونما حدود , ولا أحدَ من قادة الدولة وزعماء الأحزاب يعترض او يعلّق فقط على ذلك .!


فبأيّ وسيلةٍ ولغةٍ يمكن أن يحدثونا هؤلاء السادة – القادة .! 

رائد عمر العيدروسي


التعليقات




5000