..... 
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.....
 ÙˆØ§Ø«Ù‚ الجابري
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة

السفارة العراقية في براغ تشارك في مهرجان السفارات للثقافة والطعام


شاركت سفارة جمهورية العراق في العاصمة براغ في مهرجان السفارات للثقافة والطعام الثالث، والمنظم من قبل بلدية براغ بالتعاون مع الأسواق ألفلاحيه يوم السبت 12/5/2018.

قدمت سفارتنا في هذا المهرجان عدد من النشاطات المتنوعة، حيث قامت بحجز جناحين، ضم الجناح الأول ،عرضاً للآثار العراقية والحضارة الرافدينية (مسلة حمورابي، الثور المجنح، ملوية سامراء، وآثار بابل) مع تصميم وطباعة بانر أعلامي وأعلاني ضم رسوم وأشكال مختلفة لحضارة وادي الرافدين، وخارطة العراق، والآثار التاريخية العريقة، بالإضافة إلى عرض عدد من الكتب والمطبوعات العراقية الصادرة عن دار ابن رشد، وتضمن الجناح الثاني عرضاً للمأكولات والحلويات العراقية قام بأعدادها كادر من السفارة، فيما قدم احد الرسامين ورشة رسم على وجوه الأطفال لعلم العراق والأعلام العربية والأجنبية الأخرى، مع كتابة الأسماء باللغة العربية على ورق مذهب، إضافة إلى عرض كتب وقصص أطفال من مكتبة (معهد أرابيسك للغة العربية)، كما دعت السفارة موسيقاراً عربياً لعزف مقطوعات عراقية على آلة العود. 

من الجدير بالذكر، أن هذا المهرجان قد منح الزوار التشيك فرصة رائعة للإطلاع على مختلف الثقافات والحضارات العالمية لاسيما حضارة العراق كأقدم حضارة بشرية، وكذلك الإطلاع على ثقافة أعداد الطعام لدى مختلف شعوب العالم.

عزز هذا المهرجان مكانته منذ انطلاقته الأولى عام 2016 ليصبح واحداً من أكثر الفعاليات التي يترقبها الجمهور التشكي والعربي والأجنبي ضمن تقويم الفعاليات والمهرجانات السنوية، إذ سجل المهرجان نجاحاً ملموساً على الصعيد المحلي والدبلوماسي لدوره الفعال في مد جسور التواصل ونقل الثقافات بين مختلف بلاد العالم وبين الجمهور الزائر.

 

 

29/5/2018

المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة


التعليقات




5000