..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فيزا عراقية غير مختومة .!

رائد عمر العيدروسي

مع الأخذِ بنظر الإعتبار لخصوصيّة الدولة العراقية الجديدة التي لما كان لها أن ترى النور ولا بصيصه  لولا قوات الغزو الأمريكي - البريطاني , التي امست قواتٍ اكثر من صديقة ولربما عشيقة بالنسبة للكثيرين ! , ومع أخذٍ لإعتبار آخرٍ عن الأختلافات الجوهرية بين كلّ الحكومات اللائي تشكّلت وتعاقبت بعد الإحتلال , ولا سيّما بين حكومةٍ كانت سبباً " مباشراً او غير مباشرٍ " لدخول او إدخال داعش , وبين حكومة العبادي التي تمكّنت من القضاء على داعش عسكرياً بمساعدةٍ ستراتيجيةٍ من التحالف الدولي , ومع الإدراك المسبق لبعض الجوانب السريّة التي تفرض نفسها على رئاسة الوزراء الحاليّة , فدونما ريبٍ وبلا أدنى ذرّةٍ منْ الشّك , فأنّ مصارحة الحكومة لشعبها عمّا تتعرّض له من ضغوطاتٍ اقليميةٍ ودولية , فأنه يزيد من رصيدها الجماهيري < مهما كان ضئيلاً > وخصوصاً وأننا ندنو من عَتَبة البوابة الخارجية لصَحنِ الإنتخاباتِ .!

   التساؤل المطروح وبكلّ براءةٍ ولربما بسذاجة ! , فهل أن كبار المسؤولين العسكريين والسياسيين الرفيعي المستوى من بعض دول الجوار " الشرقي " , وكذلك المسؤولين الآخرين من أبناء العمّ سام , وأبناء وأحفاد السيد " ابو ناجي ! " سواءً عسكر او مدنيين , يدخلون الى جمهورية العراق بعد حصولهم على سمة دخولٍ او تجاوزها والإستخفاف بها .!

مطلوب ومرغوب التوضيح ولو بتلميح ! ودونما حياءٍ لمْ يُبقي للحياءالسياسي أيّةَ قَطراتٍ من حياء , ولا نقول أستحياء .! , فأذا كانوا يدخلون القطر ويتجوّلون بأنحائه واروقته , كما واذا يسافرون مباشرةَ الى اربيل ! دون المرور ببغداد , فَلِمَ وعلامَ ولماذا لدينا علمٌ عراقيٌّ يرفرفٌ خفّاقاً , وكذلك القوات المسلحة التركية تصول وتجول في شمال القطر , وبأستقبالٍ حارٍّ وصامت ممّن يُنصّبون أنفسهم كقادةٍ لكلّ شمال العراق .!

 


رائد عمر العيدروسي


التعليقات




5000