..... 
.
......
مواضيع تستحق وقفة 
حسام برغل
.....
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة

اتحاد أدباء العراق يحيي يوم الشعر وعيد نوروز

احيا اتحاد الأدباء والكتاب في العراق أصبوحة شعرية لمناسبة يوم الشعر العالمي، يوم  الاربعاء 21/3/2018، قدمت خلالها  قراءات شعرية ابتدأها الشاعر محمد حسين آل ياسين، واستمرت القراءات ليختم الجلسة عازف العود علي حافظ بأغنيات عراقية جميلة.

افتتحت الجلسة بكلمة أمين اتحاد الأدباء والكتاب إبراهيم الخياط، قائلا، جزيل الشكران للشعراء المغاربة الذين اقترحوا على اليونسكو تخصيص يوم عالمي للشعر فأقرته المنظمة الثقافية الأممية عام 1999، وجزيل الشكران لحروفنا التي لا تبلغ الثلاثين ولكنها كتبت تأريخاً من القصائد، وهي زادنا وزوادتنا وأصلنا وعلى قول العمّ حمزاتوف فنحن يتامى بدون الشعر، نعم ونحن فرحون بالشعر حتى لو أورثنا الحزن فالصديق لوركا يقول:

- أكثر الأفراح حزناً

أن تكون شاعراً ...

فكل الأحزان الأخرى

لا قيمــة لها

حتى المـوت.

مضيفا، فلا أرقى من لقب (الشاعر) مثلما قال محبّ للشاعر نزار قباني أيام كان قنصلا لبلده سوريا في لندن (يا سيدي الشاعر.. ولا أقول يا سعادة القنصل.. لأن كل الألقاب الأخرى المضافة إلى اسمك كشاعر، لا تهمني).

قل لي بالله عليك يا سيد نزار، ما الذي تفعله وراء هذا المكتب؟ هل مهمتك أن تنظر في جوازات السفر، وتدقق في أسماء طالبي التأشيرات، وتلصق الطوابع عليها، وتمهرها بتوقيعك الشريف؟  لا يا سيدي، هذا عمل يمكن أن يقوم به أيُّ موظف من العصر العثماني، أو أيُّ كاتب عرض حالات، أما أنت يا شاعرنا فشاعرنا، وصوت ضميرنا، والناطق الرسمي باسم أحلامنا وأفراحنا وأحزاننا وهمومنا العاطفية والوطنية والقومية، أتوسل إليك، يا سيدي، باسم الأجيال العربية التي قرأتك، وأحبتك، وتعلمت على يديك أبجدية الحب والثورة، أتوسل إليك باسم الأنبياء والرسل جميعهم، وجميع الشعراء الذين استشهدوا من أجل كلمة جميلة.. أن تترك هذا المكان فورا.. وتبقى عصفورا يوقظ الشعوب من غيبوبتها.. ويغني للحرية.

كما استرسل في كلمته قائلا: الآن وبعد عقدين من إقرار هذا اليوم العالمي للشعر، وبعد عقد ونصف من التغيير المدوي في بغداد، ما زالت القطنة البيضاء في أذن الحكومة وما زالت أهداف اليونسكو ذاتها،  دعم التنوع اللغوي من خلال التعبير الشعري، تشجيع العودة إلى التقليد الشفاهي في الأمسيات الشعرية، توعية المؤسسات (المدارس، الجامعات) بأهمية الاحتفال باليوم العالمي للشعر، تعزيز تدريس الشعر، لاستعادة الحوار بين الشعر وبين المسرح والرقص والموسيقى والرسم، دعم دور النشر الصغيرة، وخلق صورة جذابة للشعر في وسائل الإعلام، وتحسين نظرة وسائل الإعلام للشعر، تشجيع قراءة الشعر وكتابته ونشره وتدريسه في جميع أنحاء العالم، تسهيل عملية منح جائزة للشعر، ودعم إنشاء شبكة للفائزين بجائزة الشعر.

واتحادنا يسألُ: مَن أولى بالشعر غيرنا، فتأريخ الشعر يعود إلى حضارة ما بين النهرين مع ملحمة گلگامش في الألفية الثالثة قبل الميلاد، حيث كُتبت بالخط المسماري على ألواح الطين، ثم على ورق البردي،نعم مَن أولى بالشعر منّا والى شاعر العرب الأكبر ألجواهري الذي يقول:

وشتا بها، وكأنّه لم يشتُ قَبْلُ ولا أصافا

متنظراً عرسَ الربيع لعله يرعى الزفاف

فيتواشج الشعر بالربيع، ومن الربيع يحلّ اليوم أوّله، ومن أشذى الأيام يحلّ عيد نوروز، وحسب اليونسكو، فما يقارب من 300 مليون مواطن يحتفل به اليوم في المعمورة قاطبة، ولذا قررت اليونسكو في جلسة شباط 2010 إدراج عيد نوروز في القائمة النموذجية للتراث الثقافي للبشرية، كما اعترفت بيوم 21 آذار بوصفه (يوم نوروز الدولي)، وطوبى ليوم انتفاضة الكرد الأباة تحت راية كاوه الحدّاد ضدّ الملك الضحّاك الظالم،وظلت شعلة نوروز متقدة في كلّ عام ولم تُخمد كما لم تتوقف الدبكات حتى مع مجزرة حلبچة يوم ١٦ آذار ١٩٨٨ عندما ضرب الطاغية صدام شعبه بالكيمياوي،ولا يتوقف العيد في هذه السنة أيضا ونحن نشهد استشهاد أكثر من ألف مواطن من المدنيين، وجرح الآلاف، ونزوح مئات الآلاف من المدينة الكردية السورية "عفرين"، مع نهب منظم للمحال التجارية والمؤسسات الحكومية والمنازل.

مختتما كلمته ،ونبقى نحن هنا في اتحادكم العريق، اتحاد الجواهري الكبير ننصر المظلومين بقصائدنا ونحارب الظالمين أيضا بقصائدنا القزحية غير هيّابين ونقول ما قال مظفرنا:

إنّ الشهادة من أجل قول جريء.. ومعتقد

قبة وضريحُ

إذا كان بعض يفكر في النيل مني

هذا أنا

لستُ أملك إلا القميص الذي فوق جلدي

وقلبي وراء القميص يلوح

 

البيت الثقافي البابلي يحتفي باليوم العالمي للشعر

  

 أمير الجدوعي

 

نظّم البيت الثقافي البابلي في دائرة العلاقات الثقافية العامة إحدى تشكيلات وزارة الثقافة والسياحة والآثار، حفلا ثقافيا لمناسبة اليوم العالمي للشعر، تضمن قراءات شعرية مختلفة لعدد من شعراء المحافظة الرواد.

وقال مدير البيت الثقافي البابلي الشاعر والقاص علي السباك، إن البيت الثقافي البابلي يعمل بصورة مستمرة على مواكبة الأحداث والنشاطات الثقافية تزامنا مع أيامها العالمية ليس من باب المنافسة مع المنظمات والاتحادات الثقافية وإنما لغرض بث الحياة في الحراك الثقافي.

من جانبه, قال التدريسي في كلية الآداب جامعة بابل الدكتور الناقد باقر جاسم، إنه من الصعب الحديث عن الشعر في محاضرة أو مداخلة قصيرة فهو موجود منذ قديم الزمان وهو حاضر يدرك ولا يعرف, يعبر عن التجربة المشرقة في أبهى صورها, والشعر مرّ بمراحل عديدة هي مرحلة الشعر العربي القديم أو ما يعرف بشعر العمود ومرحلة شعر التفعيلة وقصيدة النثر، وشارك في القراءات الشعرية عدد من شعراء محافظة بابل وهم جبار الكواز، وعبد الحسين الجنابي، وكامل تومان التميمي، ومحمد شعابث، وحامد الشمري.

 

البيت الثقافي ألنجفي يقيم معرضاَ للرسم المباشر في جامعة الكوفة

  

أحمد الموسوي

أقام البيت الثقافي ألنجفي احد تشكيلات دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار معرضا للرسم المباشر في الأسبوع الثقافي التاسع لجامعة الكوفة برعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي وأشراف رئيس الجامعة بالتعاون مع الأمانة العامة لمسجد الكوفة والمزارات الملحقة، وشهدت فعاليات ثقافية منوعة.

وقال رئيس جامعة الكوفة الأستاذ الدكتور محسن ألظالمي، أن الجامعة تقيم هذا الأسبوع بصورة متواصلة، وهذا العام كان متميزا بمشاركة جهات عدة، ومنها البيت الثقافي ألنجفي، حيث تم فتح قنوات التواصل معه عبر أقامة فعالية متميزة هي فعالية المرسم الحر، وتوفير جميع المواد الخاصة بالرسم ليسهم في رسم  طلبة الجامعة للوحاتهم التي كانت متميزة، إضافة إلى معارض للكتب المتنوعة التي شملت معرض لكتب الأطفال بالإضافة إلى إهداء عدد كبير من الكتب إلى مكتبة الجامعة.

وعن هذه المشاركة قال مدير البيت الثقافي النجفي صفاء مهدي السلطاني، أن مشاركتنا تأتي تنفيذاً لتوجيهات دائرة العلاقات الثقافية العامة بضرورة التواصل مع كافة العناوين الأكاديمية ومنها جامعة الكوفة والتي حرصنا أن تكون المشاركة بصورة كبيرة ومتنوعة، ومن ضمنها مرسم حر للفن التشكيلي الذي قدمنا فيه كافة مستلزمات الرسم من ألوان ولوحات وبإشراف وحدة الفنون في بيتنا الثقافي.

وأوضح الفنان سعيد عبد الرزاق مسؤول وحدة الفنون في البيت الثقافي، شارك في المرسم تسعة من الطلبة والطالبات، ورسموا في الهواء الطلق مختلف الموضوعات اعتمادا على مخيلة الرسام متناولة مواضيع عن  الطبيعة والشخصيات والأفكار من قصص عالمية ومحلية، واختلفت مستوياتهم مما ساهم بتقديم أنموذج جديد للرسم وأضاف لهم الكثير من الممارسة الجديدة.

يذكر أن البيت الثقافي ألنجفي يتواصل وبشكل مستمر مع أنشطة جامعة الكوفة وهذه المشاركة الأولى له رسميا ضمن الجهات المشاركة في الأسبوع الثقافي التاسع.

 

الثقافة والنشر الكردية تحتفل بعيد نوروز

انمار الطائي

 

برعاية معالي وزير الثقافة والسياحة والآثار الأستاذ فرياد رواندزي أقامت دار الثقافة والنشر الكردية حفلاً فنيا كبيراً بمناسبة عيد نوروز تحت شعار (نوروز عيد قومي للكرد ومزهرية محبة للعراقيين) يوم الثلاثاء 20/آذار.

استهل الحفل بعزف النشيد الوطني العراقي، ثم كلمة قسم العلاقات والإعلام بالدار جاء فيها، إن عيد نوروز يمثل رسالة حب وتسامح للإنسانية اجمع وانتصار المظلوم على الظالم وهو تعبير عن الرمز الحقيقي للخير والعطاء والتجدد و حرية الطبيعة والحرية السياسية والاجتماعية للإنسان.

وأكد مدير عام الدار الأستاذ اوات حسن أمين في كلمته  بهذه المناسبة، إننا في دار الثقافة والنشر الكردية نحتفل بهذا العيد متحدين الصعاب, فنوروز مناسبة يشترك فيها كل الخيرين في العالم وليس الكرد فقط, مشيراً إلى إن عيد نوروز هو رمز جميل ليوم جميل وغد أجمل، معرباً عن تمنياته للكل كرداً وعرباً بان تسود المحبة ويسود التسامح بين جميع العراقيين, مضيفاً بان نوروز هو رسالة محبة موجهة لأولئك الذين كسروا تمثال (كاوه الحداد) في عفرين.

وتضمن الحفل فعاليات فنية وموسيقية، فصدحت الاغاني الكردية للفنان احمد الكردي مع تقديم الدبكات والرقصات الكردية على أنغام الطبل والزرنا والتي تفاعل معها الحاضرين.

وحضر الاحتفالية التي شهدت تغطية إعلامية مباشرة النائب الأول للاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق السيد حسين الجاف ومجاميع من طلبة إعدادية الاعظمية للبنين.

يذكر إن نوروز يعني اليوم الجديد يصادف الحادي والعشرين من آذار من كل عام وهو اليوم الأول للعام الشمسي للكرد وبداية السنة الكردية وفيه يتساوى الليل مع النهار إيذانا ببدء فصل الربيع آو ما يعرف بالاعتدال الربيعي.

 

 

تعاون مشترك بين دار الكتب و الوثائق الوطنية والهيئة العليا للمحفوظات الوطنية البولندية

  

من اجل تدعيم أواصر الصداقة بين العراق وبولندا في المجالات الأرشيفية والمكتبية زار الدكتور علاء أبو الحسن العلّاق مدير عام دار الكتب والوثائق الوطنية الهيئة العليا للمحفوظات الوطنية البولندية في العاصمة وارشو, والتقى بممثلها بحضور معاون المدير العام و مسؤول وحدة الاتفاقيات والتنسيق الدولي في الدار.

واستعرض الجانبان سبل الارتقاء بالعمل الأرشيفي والمكتبي وتفعيل الاتفاق المشترك بين المؤسستين، وقد اتفق الطرفان مبدئيا على المضي قدما في إنجاح بنود الاتفاق و التواصل المستمر لتحقيق التطور المنشود في هذا المجال.

على صعيد متصل التقى الدكتور العلّاق بمدير الدار المركزية للوثائق البولندية القديمة حيث اطلع على سير العمل و طرق الحفاظ على الموروث الثقافي القديم.

 

 

ثقافي الصدرِ يقيمُ ورشةَ عملٍ عن السلمِ والتعايشِ

  

عدنان ابراهيم

تزامناً مع أعياد نوروز اقامَ البيتُ الثقافيُ في مدينةِ الصدرِ التابع لدائرةِ العلاقاتِ الثقافيةِ العامةِ في وزارةِ الثقافةِ والسياحةِ والآثار ورشةَ عملٍ  بعنوانَ (أساسيات السلم والتعايش) للإعلامية ضحى سعدون والأستاذ حسن هادي، يوم الثلاثاء 20/3/2018، بحضور عددٌ من المثقفينَ والوجهاءِ فضلا عن موظفي البيتِ الثقافي في مدينة الصدر اكتظت بهم قاعة منتدى شباب جميلة.

وقال المحاضر حسن هادي، أن العراقَ بلدُ الحضاراتِ والتعدديةِ الثقافيةِ، و منذ الأزل كان موطناً لمختلفِ الحضاراتِ، ما أدى إلى أن تكون هذه الأرض مهداً للتعايش السلمي بين مختلف الثقافاتِ والاثنياتِ، وحاول الأعداء زعزعةَ الأمن والسلمِ الاجتماعيين من خلال أثارة الفتن وزرع التناحر بين الثقافات المختلفة المتعايشة على هذه الأرض منذ بدء الخليقة،  لكنها فشلت جميعا بفضل وعي الناس.

فيما أشارت الإعلامية ضحى سعدون، بان السلم هو حاجةٌ فطريةٌ لكل إنسانٍ على وجه الأرض،  لأنها الحالة الطبيعية للحياة التي يعيشها الناس بتآلفٍ وانسجامٍ ومودةٍ وهدوء، ولا يتصوّر الإنسان نفسه إلا جزءاً من أمةٍ تعيش في حالةٍ من الإخاء بين مواطنيها وبين الأمم الأخرى، فالنفس البشرية تنبذ الكراهية والعداوة والحقد لأنّها أمورٌ معاكسةٌ للفطرة، كما أن السلم يرمز إلى استخدام لغة الحوار والتفاهم بين الأفراد لا أن يتمّ فرض الآراء بالإكراه والإجبار، و بيّنت سعدون أن من أهم مظاهر الدولة المدنيّة تعزيز قيم التعايُش والسلم الأهلي وإدماجها في منظومة الثّقافة، بل وفي المنهج التعليمي والخطاب الديني، حتى يتم إكساب المجتمعات فكراً جديداً حول أسلوب الحياة ضمن تعدُّد وتنوُّع الجماعات واختلاف مشاربها وهويّاتها، واعتبار هذا التعدُّد والتنوُّع مصدر ثراء للمجتمع وللحضارات.

وفي ختام الورشة قدم مدير البيت الثقافي في مدينة الصدر محمد حسين دهش الشهادات التقديرية على  المحاضرة الإعلامية ضحى سعدون والأستاذ حسن هادي وعدد من الضيوف، و بدورها وزعت السيدة ضحى سعدون باعتبارها ممثلة عن منظمة (السلم والتعايش) شهادة المشاركة في ورشة العمل على الحضور.

 

ثقافي العزيزية يقيم معرضا فنيا للموهوبة مريم احمد

 

 ضمن توجيهات دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار، أقام البيت الثقافي في العزيزية بالتعاون مع تربية العزيزية مدرسة إعدادية الخوارزمي للبنات، معرضا فنيا للطالبة الموهوبة مريم احمد علي، الذي افتتحه مدير تربية العزيزية حسام حمزة السعدون، حول احتضان ودعم الموهوبين لمواصلة إبداعاتهم، في قاعة المدرسة، بحضور المشرفين التربويين وأعضاء الهيئة التدريسية لمادة التربية الفنية.

وضم المعرض أكثر من (20) لوحة جسدت خلالها الطالبة الموهوبة علي الحياة اليومية، والتعايش السلمي بين أبناء شعبنا، وجمال الطبيعة والتصدي للإرهاب بالإضافة إلى عدة لوحات أخرى متنوعة رسمت بألوان الزيت والفحم والتخطيط.

 

بمناسبة اليوم العالمي للشعر

حناجر العراقيين تصدح للنصر والمحبة والسلام

  

عدنان ابراهيم

 

احتفاءً بيوم الشعر العالمي، أقامت البيوت الثقافية، في جانب الرصافة (مدينة الصدر، بغداد الجديدة، الكرد الفيلي، الحسينية، الشعب) التابعة لدائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار، مهرجاناً شعرياً كبيراً، يوم الأربعاء 21/3/2018، بحضور مدير قسم القصور والبيوت الثقافية عبد الله سرهيد ومدراء البيوت الثقافية، فضلا عن جمهور غفير اكتظت به قاعة منتدى شباب جميلة.

ألقى الشعراء، سعاد الناصر، فضيلة يزن، د. احمد شهاب، احمد العيساوي، صلاح العراقي، مرتضى حاتم، حمزة ياسين، شاكر محمود، قصائدهم الجميلة التي تغنت بحب الوطن والدعوة إلى ثقافة التسامح.

وفي الختام وزع مدير قسم القصور والبيوت الثقافية بمشاركة مدير البيت الثقافي في مدينة الصدر محمد حسين دهش، الشهادات التقديرية على المشاركين في المهرجان.

 

غداً انطلاق مهرجان معهد الحرف والفنون الشعبية في وزارة الثقافة والسياحة والآثار

  

تنطلق يوم غد الاثنين 26 آذار 2018 برنامج مهرجان معهد الحرف والفنون الشعبية التابع لدائرة الفنون العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار ويستمر لغاية 29 من الشهر الحالي، وحسب البرنامج الآتي:

اليوم الأول، يبدأ المهرجان الساعة (11) صباحاً بافتتاح معرض متنوع للتراث العراقي والحرف الشعبية العراقية، وفي الساعة (12) يبدأ عرض أزياء شعبية عراقية.

اليوم الثاني، استمرار فعاليات المعرض التراثي، ثم افتتاح معرض الكتاب الساعة (10) صباحاً، وفي الساعة (11) صباحاً يبدء عرض مسرحي شعبي .

اليوم الثالث، استمرار فعاليات المعرض التراثي، وبدء فعاليات المرسم الحر المباشر (سمبوزيوم).

اليوم الرابع، استمرار فعاليات المعرض التراثي، وحفل موسيقي لفرقة (مضايا بغداد)، ثم حفلة تنكرية، تليها مسابقة للأكلات الشعبية العراقية.

 

دورة فن الإلقاء في قصر الديوانية الثقافي

 

 نظم قصر الثقافة والفنون في الديوانية، دورة عن فن الإلقاء في بيت الطفل التابع له، بإشراف مدير القصر الثقافي صادق مرزوق يوم الثلاثاء 20 / 3 / 2018.

وقال المرزوق، إن المشاركة في برنامج الطفولة الذي اعد بالتعاون مع العتبة الحسينية المطهرة لتدريب وتطوير مهارات الموظفين للمشاركة في المشاهد التمثيلية الخاصة بالأطفال، وتأتي ضمن برنامج الطالب يقرأ، مشيراً ،أن موظفي القصر يمتلكون طاقات هائلة في مجال الصوت والإلقاء يمكن توظيفها لصالح أداء مهامهم  في اغلب الأعمال الفنية والإعلامية، وقد تم اكتشاف الكثير منهم  خلال هذه الفترة من خلال مشاركة عدد منهم  في اغلب البرامج الإذاعية الثقافية والأدبية.

وأكد مدير تربية الديوانية عقيل الجبوري، على تعاونه الكامل مع القصر الثقافي والعتبة الحسينية المطهرة، كما أشاد بهذه الخطوة الفاعلة التي تهدف إلى تنمية قدرات الطلاب العقلية والفكرية وتحفزهم على القراءة لخلق جيل جديد أكثر ذكاءا ووعيا، كما خصص وسيلة لنقل الطلبة من مدارسهم إلى القصر الثقافي الديواني خلال أيام البرنامج في الأوقات المحددة  لهم.

 

قصر الثقافة الديواني يحيي اليوم العالمي للشعر

 

أحيا قصر الثقافة والفنون في الديوانية، التابع لدائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة، وبالتعاون مع اتحاد الأدباء والكتاب في المحافظة اليوم العالمي للشعر، ليتغنى الشعراء للنصر والمحبة والسلام، على ارض مملكة أور التاريخية في محافظة الناصرية، يوم الأربعاء 21/3/2018.

 وصدحت حناجر الشعراء الديوانيين بقراءات شعرية تناولوا فيها الوطن والحب والسلام، بمشاركة الشعراء موسى الفؤادي، وكاظم الزيدي، وازهار الفتلاوي، وعباس المهجة، وفاضل الفتلاوي، وعدد آخر منهم، كما تم زيارة زقورة أور الأثرية، واهم معالمها التاريخية وطريقة البناء التي تدل على جمال فن العمارة والنقوش والرموز الأثرية والحقبة الزمنية التي حكم فيها السومريون حضارة وادي الرافدين.

معلنين عن رحلة أخرى بعد أسبوع، وبالتزامن مع عيد نوروز الى قضاء الشامية مخصصة ايضا لقراءات شعرية لعدد من شعراء الديوانية وقضاء الشامية.

 

مجموعة قصصية جديدة في دار الشؤون الثقافية العامة

  

زينب محمد مسافر

  

صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة مجموعة قصصية بعنوان (القلوب الشهية)، للكاتب القاص عمار الناجي، وتأتي هذه المجموعة ضمن سلسلة سرد التي تصدرها الدار والتي تعنى بوضع آليات وخطط وبرامج للتعريف بالنتاج الإبداعي العراقي من الفنون السردية (رواية وقصة).

نقرأ في هذه المجموعة قصص قصيرة منها (هاتف تحت المطر، قرط صغير، قمر المدينة، حلقة من فراغ، ذلك أنا بأحصنته وطبوله) وجاءت هذه المجموعة بـ (21) قصة، ويأتي هذا الإصدار إلى تقديم صورة واضحة عن السرد العراقي ضمن سياق نثري متنوع يتيح للباحثين والنقاد فرصة دراسته ومتابعته بيسر.

 

ندوة صحية  حول تأثير التدخين في بيت المحموديّة الثقافيّ 

  

رحيم رزاق الجبوري

استضاف البيت الثقافيّ في المحموديّة، التابع إلى دائرة العلاقات الثقافيّة العامّة، إحدى تشكيلات وزارة الثقافة، الصحفيّ الدكتور مثنّى محمود شاكر، للحديث عن مضار التدخين والإدمان على المخدّرات، يوم الاثنين 19/3/2018.

ابتدأت الندوة، التي أدارها مسؤول بيت الشعر ثامر الحدّاد، بالتعريف بالضيف الكريم مُستعرضا سيرته الثرة، شاكرا حضوره ومساهمته لإلقاء المحاضرة، مع تقديم نبذة بسيطة عن جدوى إقامة هذا النشاط الصحّي والتوعويّ الذي يدخل ضمن الحملة الكبرى التي أطلقها بيتنا الثقافي لمكافحة كافّة أشكال الإدمان وتقديم النصح والإرشاد للمواطنين.

تناول الدكتور شاكر في محاضرته مضار التدخين، والإدمان بصورة عامّة وكيفية مكافحتهما، مشيرا إلى إن التحدّي الحقيقي يكمن في إصرار الشخص المدمن على إقلاعه لآفة التدخين التي تسبّب أمراضا عديدة، لما تحمله من مواد سامّة وخطيرة تحتويها السيگارة، وشقيقتها الكبرى "الأرگيلة" التي أصبحت رفيقة دائمة للشبّان, وانضمت هي الأخرى لتكون أحد المخاطر الحقيقيّة التي تفتك بالمجتمع.

وأكّد شاكر، إنّ الرياضة عنصر مهم وحيويّ لإدامة نشاط الجسم والتخلّص من جميع الأضرار والأمراض التي تواجهه، لما لها من مردودات عظيمة وكبيرة على جميع أجهزة الجسم، مضيفاً  أنّ مجتمعنا وللأسف لا يمتلك ثقافة ممارسة الرياضة والمواظبة على الركض والمشي وأداء التمارين الصباحيّة، وقد ينظرون بسخرية لمن يقوم بذلك في الشارع.

وفي ختام الندوة ، قدّم مدير البيت الثقافي ضمير عزيز فالح هديّة تقديريّة للضيف الكريم تكريما وتثمينا لجهوده الطيّبة في إقامة هذا النشاط التوعويّ.

 

وزارة الثقافة تشارك في حفل افتتاح المعهد الثقافي الفرنسي

 

شاركت وزارة الثقافة في حفل أعادة افتتاح المعهد الثقافي الفرنسي، متمثلة بمدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة فلاح حسن شاكر، ومديرة دائرة السينما والمسرح إقبال نعيم، وبحضور السفير الفرنسي بورنو اوبيير وعضو البرلمان العراقي ميسون الدملوجي، مساء يوم الجمعة 22/3/2018.

شهدت الأمسية تقديم باكورة نشاطات المعهد الثقافي الفرنسي، بالتعاونٌ بين السفارة الفرنسية ودائرة السينما والمسرح في العراق، حيث تم عرض مسرحية (لالش)، أخراج الدكتورة إقبال نعيم، التي تناولت معاناة الايزيديات.

وهنأ مدير عام دائرة العلاقات الثقافية بإعادة افتتاح المعهد الثقافي الفرنسي لما يحمله من أهمية في تعزيز التلاقح الثقافي بين البلدين الصديقين، كما هنأ الدكتورة إقبال نعيم في أخراجها المتقن لمسرحية لالش وفريق العمل التمثيلي لاداءه الرائع، مشيراً إلى اتفاق أولي مع السفير الفرنسي متمثلا بتقديم مشاريع مستقبلية ثقافية بين البلدين.

هذا وحضر الأمسية الكاتب شوقي عبد الأمير وعدد من الأدباء والفنانين ومجموعة من الفنانين التشكيليين.

 

 

وزارة الثقافة والسياحة تشارك في فعاليات مهرجان بابل للثقافات والفنون العالمية

  

عدنان البيرماني

شاركت وزارة الثقافة والسياحة والآثار متمثلة بالبيت الثقافي البابلي التابع لدائرة العلاقات الثقافية في فعاليات انطلاق مهرجان بابل للثقافات والفنون بنسخته السابعة من خلال تولي مسؤولية مراسم الحفل بالتنسيق مع أدارة المهرجان بتوجيه من دائرة العلاقات الثقافية، مع تقديم عرض أزياء تاريخي للدار العراقية للأزياء.

استهل حفل الافتتاح الذي أقيم في المسرح البابلي في مدينة بابل الاثاريه بتلاوة آي من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة ترحما على أرواح شهداء العراق، ثم ألقى رئيس المهرجان الشاعر علي الشلاه كلمة رحب فيها بكل الفنانين والمثقفين الذين جاءوا من عدة دول لإنجاح هذا الكرنفال، ثم قدمت الدار العراقية للأزياء في وزارة الثقافة استعراضا عن التاريخ القديم في ظل حضارة بابل المتمثلة بحمورابي وأشور بانيبال.

وشهد الحفل معزوفات موسيقية وقصائد شعرية، كما أنشدت المطربة القديرة أديبه أغنية وطنية في حين كان مسك ختام اليوم الأول مع بعض الأغاني للفنان العراقي الكبير كريم منصور، و تم توزيع جائزة الفنان الراحل اسعد مبارك لبعض الأسماء المشاركة.

 

المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة


التعليقات




5000