..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
 
 
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


التغلبي في مهرجان الحب

علي السيد وساف

فرض تجربته بجداره على الساحة الثقافية من خلال أعماله الفنية، له بصمة واضحه تجدها في مكان،  تلوح في الافق مشاركاته وكأنها تنادي اقترب ها أنا هنا .

عرفناه ُ مُبدعا ومتميزا ولديه جوائزَ وشهادات تقديرية  تشهدُ له ُ بالتفرد في الفن الفوتوغرافي .

 الأستاذ عبد العظيم التغلبي

شارك التغلبي في مهرجان المحبة الذي اقامته جمعية النخيل في مدينة تريليبوري

وقد تحدث عن تجربته مع فن التصوير من خلال مداخلات بعض الاخوة والاخوات وطرح بعض الاسئلة عليه وهو يجيب بكل رحابة صدر وتواضع كما عرفنا عنه من دماثة الخلق .

السيدة ازهار مهدي: 

 كيف كانت انطلاقة عبد العظيم في فن الفوتوغراف ؟ هل هي الصدفة ام هواية واستمرت نحو الاحتراف ؟

_ بدأت علاقتي مع الكاميرا من خلال تصوير حركات الفنون القتالية التي كنت مدربا لها في العراق وكنا نحاول ان نوثق تلك الحركات ومقارنتها بالأبطال العالميين لسينما الحركة ,, وكنا نستخدم كاميرات الفلم السالب ,, كان التصوير ينصب على التركيز على الجوانب الحركيه دون وعي منا لقواعد فن التصوير لكن ما كان يسعفنا هو تقليد الزوايا التي كنا نشاهدها لأبطال السينما وابطال الفنون القتالية والتي كانت تلتقط بيد امهر المحترفين ,,بعد ذلك دخلنا عصر كاميرا الديجيتال فتغير الامر كليا من سهولة التصوير وسهولة نقل الصور على الكمبيوتر او التحكم الاكبر بها ,, لكن لم تكن تلك الصور واللقطات تأخذ حيزا من الانتشار لعدم التفكير بها جديا وعدم توفر وسائل النشر الالكتروني عبر الانترنيت ,, رافق ذلك دخولي الى عالم السينما وافلام الفيديو عندها تغير الامر تماما ما ساعدني في تطوير قابليتي هو متابعتي للسينما العالمية بشكل مكثف منذ الثمانينات ولغاية الان وتركيزي الشديد على المشاهد المصورة ,, اما بالنسبة لي هل الامر هو هواية او احتراف فهنا اان هاوي كوني لا اكسب رزقي من التصوير الفوتوغرافي اما ان كان معنى الاحتراف هو التمكن التقني من ادوات التصوير وفنونة فاعتقد اني قطعت شوط طويل في هذا المجال ,,

الاعلامي اثير الشمسي

ماذا يعني لك العمل البصري المتمثل بالفوتوغراف بعدم استخدام برامج التعديل الفوتوشوب والابت كروم وغيرها ؟

- سؤال مهم للغاية حيث ان برامج التعديل هي للعمل التجاري اصلا واستغلها الهواة والمحترفين لتحسين نوعية وجودة صورهم وهذا الامر بالنسبة لي ممكن في بعض انواع التصوير مثل صور المناظر الطبيعية او التصوير داخل الاستوديو اما عني فالأمر مختلف كليا حيث اني اميل الى ان تبقى الصورة كما هي دون تداخل جراحي من برامج التعديل والاعداد لأني اصور في الشارع وحياة الناس كما هي وجيانا تصوير وثائقي فلا احتاج الى تلك البرامج للتعديل مع انه امر مسموح به ,, خلاصة الامر يمكن تشبيه برامج التعديل بانها اجراء عملية تجميل لوجه وعندما يشاهدها الملتقي لن تكون اصلية نهائيا .

الاستاذ احمد الصائغ

ما مدى تأثير مزاجية الفنان عبد العظيم على الصور ؟

لاشك ان الحالة النفسية لأي شخص يعمل في نطاق الفنون الكفرية والبصرية تنعكس على العمل الذي يقوم بة ويبقى ذكاء وثقافة وخبرة المتلقي في ادراك مكنونات ذلك العمل ,, حتما الحالة النفسية تتحكم في مجمل المنتج الفني ,, شخصيا حين امسك الكاميرا انفصل عن عالمي لأدحل في عالم اخر لا اود الخروج منة ,,ربما تكون الاعمال الفنية هي مقياس دقيق للحالة النفسية التي يمر بها اي فنان , بالمناسبة شاهدت قبل اربع ايام جزء من فلم عن الرسام العالمي فان جوخ يتناول الحالة النفسية في المنتج الفني الذي قدمة وانتظر الوقت لأكمل باقي الفلم الذي شارك في رسمة اكثر من مئة رسام عالمي ,, تحت مسمى نحن نحب فان جوخ .

 

الاستاذ احمد الصائغ

اغلب الصور هي من المغرب العربي هل هو حب للمغرب ام ماذا ؟

 _ بالطبع انا احب المغرب فهو بلد جميل ومتنوع وشعبة شعب طيب في الغالب ,, لكن الصور التي عرضت كانت في وقت سفري الى هناك وطلب مني الصديق والفنان الرائع خالد الرواحي ان اشترك معهم في معرض فوتوغرافي وبعد الحاح قلت له ان معظم اعمالي في السويد ولا اتمكن من الوصول اليها وسوف ارسل لك صور لتمثل البيئة المغربية وانت ترسل صور عن البيئة في سلطنة عمان وصديقنا الرائع الفنان خليل القصاب يثمل البيئة السويدية فكانت تلك الجمالية وذألك التنوع .

 

الشاعر كاظم الوحيد 

 ماذا تمثل لك الصورة ؟ هل شاركت في معارض دولية  ؟وهل حصلت على جوائز من خلال مشاركاتك ؟

_ الصورة حالة عشق لشي تراه انت وحدك لتنقله الى الاخرين لحظة تمر دون ان يلاحظها احد فتوقفها لتبقى زمن طويلا ,, نحن نعيش في عالم اساسة الصورة سواء كانت صورة مادية او صورة متخيلة ,, فالعقل لا يتوقف عن انتاج تلك الصور والعين تتلاصق التوقف كل ما يثيرها من فكرة , ربما تغني عن قراءة مقالة وهذا ما اصبوا الية دائما كلما سنحت الفرصة .

مثلت السويد في العديد من المهرجانات الدولية واتلقى باستمرار دهوات خاصة من منظمي المهرجانات العالمية الكبيرة مثل مهرجان شانغهاي مهرجان جنوب الهند معرض اوكرانيا صربيا ومهرجان تونس الدولي ,, لكن وبصراحة تلك المهرجانات تتطلب مبالغ مادية لا تتوفر لدي حاليا .

 حصلت على الجائزة الاولى في مسابقة دولية في الجزائر ,, اختيار صوري ضمن افضل الاعمال للمحترفين والهواة من قبل شركة فوجي فلم امريكا الشمالية وعلى مدى سنوات ,, حصول خمس اعمال لي خلال شهر واحد على قمة اعمال تصوير الشارع على موقع غوغل بلس الذي يضم اكثر من اربع مئة الف محترف وهاوي حول العالم ,, اختيار احد اعمالي غلاف فرع شركة فوجي فلم السويد لمدة شهر كامل نشر عملين لي ضمن افضل الاعمال على موقع منظمة ناشيونال جيوغرافيك رغم قلة مشاركاتي في موقع تلك المنظمة.

السيدة مريم حبيب 

 كم تستفز قلبك صور واحداث واماكن ووجوه العراق عندما تلتقط صورة في كل مكان الا العراق؟

- الامر حقا يتعبني لم ازر العراق منذ عام 2011 وارغب في القيام بجولة هناك لنقل صور من العراق بشكل مختلف وخاصة عن مناطق جنوب العراق والاهوار والمناطق الشعبية فيه ,,التحدي الاكبر لي هو ليس فيما سأقوم به من عمل بل في كيفية الوصول الى تلك الاماكن ,,واتمنى ان يكون ذلك قريبا ان شاء الله

وما تبقى من الاسئلة من كاتب المقال

اين يجد عبد العظيم نفسة ؟ وهل هناك هوايات ؟

اجد نفسي كليا في عالم الفوتوغراف ونقل اكبر قدر من الافكار من خلال صوري واعمالي ,,

نعم فمتابعة السينما والاعمال المميزة امر لا استغني عه ابدا الاستماع الى الموسيقى العالمية لكبار الموسيقيين سابقا كنت اقراء كثيرا لكن الامر قل الان لانشغالي في متابعة كل ما هو جديد في عالم الفوتوغراف

ما هو طموح عبد العظيم والى اين يريد الوصول ؟

طموحي هو في اصدار كتاب عن رحلتي لتصوير المغرب حيث صورت معظم المدن المهمة صورت الانسان والعمران التاريخي والبيئة وانتظر منتجا لهذا العمل وقد طرحت الفكرة على شركة المي السويدية وانتظر الجواب كما اني ادرس الفوتوغراف في المدرسة العليا في مقاطعة بليكنغا وبمشروع دولي عن كوستاريكا للتصوير الصحفي والوثائقي وللأسف لم اتمكن للسفر مع الفريق لعدم قدرتي المالية ,,اطمح في زيارة بلدان العالم وتقديم صور لم يراها الاخرون تقرب المسافات بين الناس وتطلعهم على ثقافات الاخرين ,,

 

علي السيد وساف


التعليقات




5000