..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ومضات قصيرة

عبد الكريم قاسم

قصة جحا وابنه والحمار معروفة، اضطر الأب والابن في النهاية الى حمل الحمار والسير به والتجوال وراء متطلباته. هي نقدا ساخر لجانب علائقي عند الناس. تبحث وتركز الحكاية على سؤال: متى يتفق الجمهور على حالة أو شخص، يكون الجواب( رضا الناس غاية لا تدرك).

 ان التحليل من وجهة النظر  السيكوسسيولوجية لهذه القصة، كما يلي: ان العلة في الحمار وليس الناس ولا جحا وابنه.

الحمار محمول عللا الأكتاف وهو غير راض عن حامليه، وللحمار ألقاب واطناب  وعناوين مختلفة حسب ظروف الزمان والمكان وتوفر العشب والماء، منها: فخامة الرئيس، أخرى دولة رئيس الوزراء، ثالثة معالي الوزير..وصولا الى رجل المرحلة أو مرجع الدين، رئيس حزب أو كتلة أو تيار ..أو تكنوقراط أو معارض أو المطالب بثارات أهل البيت(عليهم السلام). المشكلة المعقدة نفسيا؛ ان الحمار المحمول غير راض عن حامله الشعب العراقي!.

 

 

عبد الكريم قاسم


التعليقات




5000