..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


بعد رفع الحظر عن تصديره الكتاب العراقي يتنفس الصعداء

تضامن عبد المحسن

قاسم صبار الفوادي 
تصوير : جمعة السوداني 
حظي رفع القيود والضوابط التي كبلت عملية تصدير الكتاب العراقي لسنوات عديدة باهتمام واشادة كبيرين من قبل مختلف الشرائح الثقافية العراقية، والتي سعت من خلاله الى ايصال الابداع والنتاج الثقافي العراقي الى كل المحافل والمنتديات الثقافية العربية والدولية. 
فيما أكد صاحب مكتبة ودار سطور للنشر ستار محسن وهو احد المساهمين الذين كان له دور في عملية رفع الحظر عن الكتاب العراقي (ان هذا القرار هو حصيلة جهد كل اصحاب دور النشر العراقية ووزارة الثقافة التي لم تدخر جهدا في المساهمة والسعي الى رفع القيود عن عملية تصدير المطبوع العراقي، والذهاب الى ابعد من رفع القيود والحظر عن عملية التصدير بعيدا عن القيود التي تنطبق على البضائع العراقية فالكتاب ليس سلعة كمالية) متمنيا  اصدار التعليمات والاجراءات الى كل الدوائر والوزارات العراقية بتسهيل عملية التصدير. 
واضاف محسن ان دور دائرة العلاقات الثقافية العامة، وبشخص مديرها العام فلاح حسن شاكر سيكون كبيرا في الاسراع و تسهيل مهمة اقرار التعليمات في مجال رفع الحظر عن الكتاب وايصاله الى القارئ العربي، خصوصا وان لها دور متميز في مختلف معارض الكتاب التي شاركت فيها عبر مكتبتها الجوالة وكادرها المتميز الذي نقل صورة حضارية عن دور وزارة الثقافة في التواصل مع المثقف والمبدع العراقي كما طالب بتعديل قانون المطبوعات لعام 1968.
هذا واشار محسن الى ضرورة المساهمة الفاعلة من قبل كل اصحاب الشأن في القضاء على ظاهرة الاستنساخ للكتب والتي تسيء بصورة كبيرة الى الكتاب والمنتج العراقي وسمعته، وهذا ما لمسناه خلال مشاركتنا في المعارض العربية عبر فرض قانون المطبوعات والملكية الفكرية مبديا امله في توفير التسهيلات المصرفية لاصحاب المطابع ودور النشر وتقديم التسهيلات لهم ودعمهم لدورهم الكبير في رسم المشهد الثقافي العراقي ونقل الصورة الحقيقة للواقع العراقي الى العالم الخارجي. 
وبدوره بين عضو اتحاد الناشرين العراقيين محمد الكتبي ان رفع الحظر عن الكتاب العراقي هو بحد ذاته ثمرة انجاز لاشهر طويلة شاركت فيه العديد من الجهات منها اتحاد الناشرين العراقيين وجمعية الناشرين ووزارة الثقافة ولجنة الثقافة البرلمانية والتي اخذت فترة طويلة وشكلت العديد من اللجان لهذا الغرض الى ان وصل الى هذا الانجاز . 
واضاف الكتبي ان لهذا الانجاز انعكاساته على الساحة الثقافية العراقية وسيخدم الثقافة العراقية والكاتب العراقي حيث سيتمكن المثقف العراقي ان يرسل نتاجاته الابداعية والفكرية الى الخارج، بعد التخلص من الضوابط القديمة التي كانت عائقا امام ايصال الكتاب العراقي الى المحافل الدولية. 
مشيرا الى ضرورة رفع الضريبة عن ادخال او اخراج الكتاب باعتباره ليس سلعة تخضع للضريبة وبالتالي يتحقق الهدف الذي انطلقنا به وهو رفع الحظر عن الكتاب العراقي .

المكتب الاعلامي
دائرة العلاقات الثقافية العامة
29/1/2018

تضامن عبد المحسن


التعليقات




5000