..... 
مواضيع تستحق وقفة 
.
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.....
 ÙˆØ§Ø«Ù‚ الجابري
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ماهية الترجمة الأدبية

هاشم كاطع لازم

ترجمة: هاشم كاطع لازم 

مع أن مترجمي الأدب يتعاطون مثل غيرهم من المترجمين الآخرين مع الصعوبات التي تنجم عن سائر الحقول المعرفية فأن عليهم ايضا أن يتناولوا بشكل خاص جوانب النص الجمالية وطبيعة لغته وأسلوبه فضلا عن سماته الأخرى من حيث أستخدام المفردات والقواعد النحوية والصفات الصوتية آخذين بالحسبان أن الصفات الأسلوبية التي تميز لغة ما ربما تختلف جذريا عن اللغات الأخرى. فالكلمة الأسبانية  usted على سبيل المثال تعبر بشكل دقيق للغاية عن التقارب والحب بين شخصين ، ومن الصعوبة بمكان نقل مثل هذا المعنى الدقيق المحدد بأحكام الى اللغات الأخرى وخاصة اللغة الأنكليزية لضرورة تماثل النصين الأصلي والمترجم في اللغتين مع وجوب الحفاظ على سلامة المحتويات في الوقت ذاته.

  والسؤال المهم الذي يتعين على (المنظرين) الأجابة عنه يتعلق بأمكانية القيام بعملية الترجمة لكون الترجمة بأي شكل من الأشكال تمثل واقعا أجتماعيا. عندئذ يصبح السؤال: كيف يتسنى للمترجم أن يتقن عملية الترجمة  سيما وأن الترجمة هي عملية أستبدال المادة الأصلية في لغة ما بمادة نصية مكافئة لها في لغة أخرى؟

   أن عملية الترجمة في جوهرها تسعى جاهدة للوصول الى مكافآت لغوية  equivalents تفضي الى التأثيرات ذاتها في النص المترجم بشرط أن تماثل التأثيرات التي كان يسعى اليها المؤلف الأصلي للقراء الذين كتب النص اليهم في الأساس. ومثل هذه الحقيقة تدفع المترجم لدراسة النص بروية وتدبر من وجهة نظر الترجمة الأدبية بالطبع ليكون ذلك أساسا لعملية (تفاوض) متواصلة مع المؤلف للتيقن من أن لغة النص الجديد تطرح قيما متكافئة لقيم اللغة الأصلية دون أن ينسى قوتها وعناصرها الديناميكية أو صفاتها الجمالية. وعملية الترجمة لاتقتصر على ترجمة المعاني وفق الرأي السائد أنما تنقل الرسائل messages وهذا يحتم النظر الى النص بمجمله.

   وحين تختلف اللغة الأصلية عن اللغة الهدف جذريا من الناحية الثقافية فأن أولوية المترجم أن يجد تعبيرات مثل المفردات التي تعبر عن الألبسة التي تميز بلد ما والأمور ذات الصلة بالطبخ أو المهن التي تعكس ثقافة هذا البلد أو ذاك.

   وتعتبر الصيغ البلاغية ومن بينها التورية  puns من القيود اللغوية التي تتسبب في الغموض الذي يشكل عقبات للمترجمين. كما تشكل عناوين القصص القصيرة والروايات أمثلة لاحصر لها عن نواحي الغموض واللبس المقصود التي تصعب ترجمتها كثيرا وربما يصل الأمر حد الأستحالة.

   تأسيسا على ذلك تختلف الترجمة الأدبية كثيرا عن ترجمة المجالات المعرفية الأخرى وعلى رأسها المجالات الطبية أو التقنية أو القانونية. لذا يتعين على المترجمين أن يكونوا أكثر مرونة وأن يتخطوا الحدود الطبيعية.

 

http://blog-de-traduccion.trustedtranslations.com/traduccion-literaria-2010-02-01.html)

هاشم كاطع لازم


التعليقات




5000