..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
 
 
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة

وكيل الثقافة لشؤون الاثار يكرم الموظفين المتميزين لعام 2017 في هيئة الاثار

  

تنهيد علي المياحي

كرم وكيل وزارة الثقافة لشؤون السياحة والاثار قيس حسين رشيد اليوم 2/1/2018 الموظفين المتميزين في الهيئة العامة للآثار والتراث لعام 2018 وسط احتفال لموظفي الهيئة حضره السادة المدراء العامين.

وقال قيس حسين رشيد: نهنئ جميع موظفي هيئتنا بمناسبة حلول العام الجديد ونتمنى لهم التوفيق والنجاح وان يكون عامهم هذا مليء بالعطاء والانجازات.

لقد ارتأينا ان تكرم الهيئة وفي نهاية كل عام موظفاً متميزاً من كل دائرة وان يكون هذا تقليداً ثقافياً ثابتا ونحن نعتقد ان كل موظفينا هم متميزين ولكن هناك متميز على المتميزين.

واضاف رشيد: شكراً لكل الكادر الذي عمل معنا في عام 2017 والذي تجاوزناه بصعوبة بسبب الازمة المالية.

هذا وقد شمل التكريم 8 موظفين يمثلون كل الدوائر التابعة للهيئة العامة للآثار والتراث على ان تكرر هذه الفعالية كل عام لخلق جو تنافسي بين الموظفين وتشجيع المتميز منهم.

 

 

اختتام أعمال المؤتمر العلمي ليوم النصر الكبير على داعش الذي نظمته دار الكتب والوثائق الوطنية

  

  

اختتمت دار الكتب والوثائق الوطنية أعمال المؤتمر العلمي ليوم النصر الكبير على داعش, الذي افتتح برعاية الوكيل الأقدم لوزارة الثقافة الدكتور جابر الجابري, بحضور المدير العام للدار الدكتور علاء أبو الحسن العلاق, وعددا من المدراء العامين في الهيئة العامة للآثار, وأكاديميين ومتخصصين, والذي استمر ليومين متتالين 27- 28 كانون الأول 2017.

شهد اليوم الثاني للمؤتمر تقديم بحثين الأول ناقش فيه (دور الإعلام العراقي في تحقيق النصر... تحالف الإعلام الوطني أنموذجا) للباحث الأكاديمي الدكتور سعد ياسين يوسف من مركز الدراسات والبحوث لوزارة الثقافة, استعرض  فيه أسس وفعاليات الأعلام العراقي أبان المواجهة العسكرية مع العدو الداعشي متناولا أبعاد ومضامين تحديد الجمهور المستهدف والوسائل والإمكانات الإعلامية المتاحة و الاتفاق على المضامين الإعلامية قبل وإثناء وبعد التحقق من انتصارات هذا العدو الداعشي باعتباره سبقا وطنيا لا صحفيا, واستطرد في حيثيات بحثه إلى العلاقة التفاعلية بين المؤسسة العسكرية والإعلامية التي لا غنى عنهما في التعامل المثمر وصولا لإيصال خطابهما الذي ينطلق أولا وأخيرا من مبدأ (الوضوح والصدق والصراحة) وبتأثير يجسد الأحداث الصوت والصورة وربط الرأي العام  بالحدث الحقيقي ومن هنا تكمن عوامل نجاح الخطط الإعلامية المعدة في تحديد الأزمات ومراجعتها دوريا ومنهجية تحديد الأهداف المرسومة, فكانت النتائج المتحققة أنموذجا إعلاميا وطنيا يحتدى به.

وقدم الباحث الأكاديمي الدكتور نصيف جاسم حمدان رئيس قسم الصحافة في جامعة المصطفى الأمين بحثه الموسوم (النظرة المستقبلية للعراق بعد الانتصار على داعش) مؤكدا على أن مرحلة ما بعد الانتصار على العدو الداعشي تتمثل ببروز تحديات كبيرة لهذا الفكر الشاذ والبعيد كل البعد عن تعاليم الدين الإسلامي الحنيف، مشددا على أن المرحلة المقبلة تتمثل بحربا لا هوادة  فيها على الفساد بكافة أشكاله, وان مرحله الانتخابات القادمة التي ستجرى في النصف الأول من العام الحالي يجب أن تتميز بان حب الوطن والولاء والانتماء له سيكون على راس قائمة التحديات, مع الأخذ بنظر الاعتبار إلى أن توظيف الوقائع والحقائق التي أفرزتها المسيرة السياسية يجب أن تغادر سلبياتها وإيجاد سياقات لتصحيح مسار العملية السياسية برمتها كي تكون الأيام والسنوات المقبلة أنموذجا بين الساسة والرأي العام.

يذكر أن المؤتمر قد ناقش في يومه الأول عددا من البحوث المقدمة من أكاديميين متخصصين, فكان البحث الأول للدكتور رياض محمد كاظم بعنوان (العنف والتطرف دراسة في فكر أشبال الخلافة), والبحث الثاني قدمته الدكتورة أيمان الطائي استعرضت من خلاله (الأسباب النفسية والاجتماعية للتطرف وأسبابه على المجتمع) وتناول البحث الثالث المقدم من الدكتور علاء الدين حسين علي العنزي موضوع (دور المؤسسات التربوية في بناء عراق خال من الإرهاب) فيما تداول البحث الموسوم (تأثير فكر داعش على الأحزاب والمجتمع في العراق) للدكتور جواد البيضاني, والتي قدمت بدورها كبحوث نموذجية خارطة طريق ودليل عمل للحاضر والمستقبل في مواجهة الأعداء ورسمت صفحة الحرب المعلنة على الفساد والمفسدين.

 

 

البيت الثقافي في المحمودية يوزّعُ سلّة غذائية

  

رحيم رزاق

  

ضمن منهاجه المستمرّ في مساعدة الأرامل واليتامى والعوائل المتعفّفة والنازحين، أقام البيت الثقافي في المحمودية، التابع إلى دائرة العلاقات الثقافية العامّة، وبالتعاون والتنسيق مع عائلة الشهيد لطيف عبد ألنعيمي أصبوحة ثقافية بمناسبة أعياد النصر والسلام وأعياد رأس السنة الميلادية، أدارها مسؤول بيت الشعر الشاعر ثامر الحدّاد.

استهلت الجلسة بقراءة آيٍ من الذكر الحكيم، تلاها كلمة مدير البيت الثقافي ضمير عزيز فالح، أشاد خلالها على دور القوّات المسلّحة العراقية بكافة صنوفها، وبدماء الشهداء الطاهرة وتضحياتهم التي لا تقدّر بثمن،مؤكداَ على حرص البيت الثقافي على إقامة مثل هكذا نشاطات إنسانية تساعد ولو بشكل يسير هذه العوائل التي ضحى أبنائها لبقاء العراق واحدا موحدا.

وتخلل الجلسة مشاركة شعرية جميلة من قبل ابن احد الشهداء الشاعر الصغير رامي أيّوب الذي نالت قصيدته استحسان الحاضرين، ليتم تكريمه بهدية وقلادة النصر والسلام.

وخُتمتِ الأصبوحة، بتوزيع سلّة غذائية على المشمولين.

يذكر أن البيت الثقافي يقيم بين فترة وأخرى نشاطات إنسانية يوزّع خلالها سلّة غذائية وملابس وحقائب مدرسية.

 

 

 

البيت الثقافي في واسط يقيم احتفالية مركزية بمناسبة أعياد رأس السنة الميلادية

  

حاتم القريشي

  

أقام البيت الثقافي في واسط، مساء يوم 31/12/2017، وبالتعاون مع بلدية الكوت ومنظمات المجتمع المدني، احتفالية مركزية بمناسبة أعياد رأس السنة الميلادية وتزامنا مع انتصارات قواتنا الأمنية البطلة، على حدائق المتنبي وسط مدينة الكوت.

استهل الاحتفال، الذي حضره عدد من الشعراء والمثقفين وأدباء ومنظمات المجتمع المدني وجمع غفير من أبناء محافظة واسط، بكلمة معاون مدير البيت الثقافي في واسط مناف سعدون، الذي أكد فيها إن هذه هي المرة الأولى التي تشهد فيها مدينة الكوت احتفالاً كبيراً برأس السنة، مقارنة بالأعوام السابقة التي خيّمت فيها المخاوف الأمنية، مشيرا أنها تزامنت مع إعلان الانتصار بشكل نهائي على تنظيم داعش وتحرير كل المدن.

وأضاف سعدون سيبقى عام النصر الكبير خالداً في تاريخ شعبنا تتجدد ذكراه كل عام، ونتطلع للعمل معاً من أجل الحفاظ على النصر والوحدة، وإن النصر على داعش لم يكن ليتحقق لولا تكاتف الشعب بكل مكوناته.

وتضمن الحفل تقديم عدة فقرات منها الرسم على وجوه الأطفال، وتقديم عرض مسرحي، وعزف موسيقى وغنائي، كما ألقى عدد من الشعراء الشعبيين قصائد بهذه المناسبة تغنت بحب الوطن وانتصارات قواتنا الأمنية البطلة.

وبمشاركة جميلة من قبل الحزب الشيوعي العراقي في واسط تم توزيع باقات من الورود على المشاركين في هذا الحفل وكان لرابطة أصدقاء البيئة وبلدية الكوت الدور الكبير والمتميز في تنظيم ساحة الاحتفال، التي شهدت إقبالا واسعا من قبل الأهالي، و أطلقت  البالونات والألعاب النارية.

وفي الختام اثني المحتفلون على الدور الكبير والمتميز الذي قام به البيت الثقافي في واسط على تنظم هذه الاحتفالية بمناسبة السنة الميلادية وعلى مشاركته الفاعلة في جميع الفعاليات والأنشطة التي تقام في محافظة واسط.

 

 

دائرة الفنون العامة تسترد لوحة متحفية مهمة

  

وسام قصي

  

تسلم قسم المتحفية في دائرة الفنون العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار، صباح اليوم الثلاثاء 2/1/2018، لوحة متحفية مهمة للفنان حميد العطار، وهي ضمن الأعمال الفنية التي فقدت بعد أحداث عام 2003.

سلم اللوحة الأستاذ سعد ألكعبي المقيم خارج العراق، عن طريق مخولين وهما الأستاذ صباح محمد حسن والناقد صلاح عباس، جرى التسليم في مكتب مدير عام الدائرة الدكتور شفيق المهدي، بحضور مدير قسم المتحفية في الدائرة علي الدليمي، ومدير قسم الثقافة الفنية قاسم العزاوي.

وقال الدكتور شفيق المهدي، هذه المبادرة تمثل فاتحة خير لنشاطات الدائرة في هذا العام، وكل إعادة لوحة يمثل موقفاً من الفن العراقي، والقضية ليست شخصية بقدر ما هو احترام للمؤسسات الحكومية وارث الدولة، نكرر على قضية استعادة الأعمال.

الفنان حميد العطار محامي من كربلاء من الجيل السادس للفنانين، مواليد عام 1935 توفي في لندن عام2016، كان فنانا بالفطرة، درس الفن على يد الفنان الكبير عطا صبري، وكان من زملاء الفنانين كاظم حيدر ومحمد مهر الدين وعيدان الشيخلي، وعشرات من خيرة الفنانين التشكيليين العراقيين، شارك في العديد من المعارض داخل وخارج العراق، آخرها معرض في لندن قبل سنوات مضت، عرف في بدايته برسم الأسواق الشعبية والطبيعة، وتعالج أعماله الأخرى أسطورة كلكامش والخلق الأول وتوظيف تقنيات معينة من مواد مختلفة وعجائن خاصة ضمن ستايل معين، الفنان كان مفكرا وعقلية، له تنظيرات في النقد الفني.

 

فريق بصمات يتفاعل مع قصر الثقافة والفنون في الديوانية

  

  

ضمن مشروع (نظافة ثقافة) الذي أطلقه قصر الثقافة والفنون في الديوانية، وللتحضير للاحتفال بالعام الجديد 2018 أطلق فريق بصمات الإنساني حملة تنظيف وتأهيل واسعة في مبنى القصر الثقافي، يوم 28/كانون الأول/ 2018، حيث شملت مسرح وحدائق وساحات القصر الثقافي، ليكون المنطلق الأول للفريق، ومن ثم يشمل قريبا أعمال صيانة لمقاعد المسرح وطلاء الجدران الخارجية للقصر.

وقال رئيس فريق بصمات الإنساني مصطفى الذبحاوي، بدأنا العمل في قصر الثقافة والفنون كونه المركز الثقافي الوحيد في المحافظة والذي يستقطب الشباب وينمي قدراتهم الإبداعية، فنجده يستقبل الأدباء والفنانين والكتاب والشعراء والمبدعين ويهتم بالمرأة والطفل، لذلك قررنا أن ننطلق من هذا المكان الذي يعد مركز أشعاع ثقافي وإبداعي .

وأضاف الذبحاوي بأن العمل سيستمر بالتعاون مع ثقافي الديوانية خلال العام الجديد في مختلف المجالات الثقافية والفنية والإنسانية، معرباَ عن أمله بتظافر جهود منظمات المجتمع المدني لرسم خطة جديدة من شأنها النهوض بالواقع الثقافي الذي برز إلى النور من خلال قصر الثقافة والفنون في الديوانية.

من جانبه أهدى مدير قصر الثقافة والفنون صادق مرزوق مجموعة من الكتب إلى فريق بصمات الإنساني لحث الشباب الديواني على القراءة والمعرفة معربا عن شكره للفريق لتفانيهم بالعمل،متمنيا لهم التوفيق ومزيد من النجاح، من اجل تفعيل مشروع نظافة ثقافة وان يكون الكتاب مقابل الجهد البشري.

 

قصر الثقافة والفنون الديواني يستذكر الشاعر كزار حنتوش

  

  

بحضور جمع غفير من المثقفين والشعراء والأدباء استذكر قصر الثقافة والفنون في الديوانية، بالتعاون مع اتحاد الأدباء والكتاب، الشاعر كزار حنتوش، يوم 30 من كانون الأول الجاري، أدار الجلسة رئيس اتحاد الأدباء والكتاب في الديوانية ثامر أمين.

قدم أمين نبذة مختصرة عن حياة الشاعر العراقي كزار حنتوش، وهو مواليد الدغارة في محافظة الديوانية، ودرس بمدرسة الديوانية الابتدائية عام 1953، ومن ثم أتم دراسته في ثانوية الديوانية للبنين عام 1968 حتى تخرج من معهد الهندسة العالي.

كان حنتوش يستمد شاعريته ومخزونه الشعري من شط الديوانية والجسر الخشبي والسوق القديم ومكتبة عارف والمكتبة العامة، حسب شهادة أصدقائه ومحبيه انه عطاء أدبي وثقافي لا حدود له، امتازت قصائد حنتوش باهتمامها بالطقس الشعبي وبلغة تفرد بها دون غيره من الشعراء، لما فيها من سلاسة اللفظ وعمق المعنى وجمالية الصورة الشعرية.

تخلل الأمسية قراءات شعرية لقصائد الشاعر مع شهادات استذكارية بحقه.

 

مناطق بغداد القديمة في مهرجان التراث العراقي

  

هاشم إبراهيم

  

 شهدت باحة معهد التراث للفنون الشعبية التابع لدائرة الفنون في وزارة الثقافة، مهرجان التراث العراقي يوم الأربعاء 27/12/2017، وحمل شعار (سلام وإبداع .. نبذ الطائفية .. للنصر والمحبة)، أقامته منظمة ارض الأمومة والطفولة، واستمر ليومين.

عرض المهرجان مقتنيات تراثية شعبية عبر بازار ضم أيضا بعض اللوحات الفنية المرسومة بالزيت تحكي قصة المناطق البغدادية القديمة، كما عرض المهرجان شناشيل وأخشاب منتزعة من بيوت بغدادية قديمة يعود عمرها إلى مائة وخمسين عاما ساهمت به بعض المحافظات، فيما خصصت جوائز وشهادات تقديرية للمشاركين في البازار.

في ختام المهرجان منحت رئيسة منظمة ارض الأمومة والطفولة الدكتورة سعاد عبد الجليل شهادة تقديرية لمدير معهد الحرف والفنون الشعبية عدنان النقاش للتعاون الكبير في أنجاح المهرجان الذي حضره عدد من منظمات المجتمع المدني وجمهور كبير.

 

 

المكتب الاعلامي لوزارة الثقافة


التعليقات




5000