..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
 
 
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية

وزير العمل يبحث مع منظمة الاسكوا دعم برامج وسياسات الامان الاجتماعي في العراق

اكد وزير العمل والشؤون الاجتماعية المهندس محمد شياع السوداني ان الوزارة على استعداد للتعاون مع جميع المنظمات الدولية وان ابوابها مفتوحة لاستقبال اي مقترحات للمساعدة في النهوض بالشأن الاجتماعي ، مشيرا الى ان الدولة في طور اعداد سياسة اجتماعية موحدة، الا ان الاحداث الاخيرة والمتسارعة المتمثلة بالحرب ضد الارهاب ونزوح المواطنين وعودة الآخرين الى مناطقهم المحررة فرض علينا اعادة تحديث السياسة وفق مجريات ومتطلبات المرحلة الحالية، مشيرا خلال بحثه مع وفد من منظمة الامم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (الإسكوا) يوم الثلاثاء 24-10-2017 قضايا الشأن الاجتماعي في العراق واهمها سبل توفير الدعم لبرامج وسياسات الامان الاجتماعي في البلاد.  وبين السوداني ان العراق يمر اليوم بظرف استثنائي وينتظر دخول الهيئات والمنظمات الدولية للمساعدة في حل العديد من الازمات وخاصة انه واجه تحديات كبيرة بدءا من الحروب والهجمة الارهابية بحلقات ممنهجة ما اثر على مجمل مفاصل الدولة ، لافتا الى انه على الرغم من تلك التحديات كان العراق يعمل على اعداد الخطط والستراتيجيات المتعلقة بظواهر الفقر والبطالة.

واوضح ان وزارة العمل هي واحدة من اقدم الوزارات في الدولة العراقية ومختصة بالشأن الاجتماعي وقطاع العمل، إذ استمرت بتقديم الخدمات للشرائح الضعيفة على مستوى الخدمات الايوائية والاعانات النقدية ضمن شبكة الحماية الاجتماعية ، اما في قطاع العمل فالوزارة لديها 37 مركزا تدريبيا في عموم محافظات البلاد تقيم دورات تدريبية تستهدف الباحثين عن العمل لرفدهم بمهارات تؤهلهم لدخول سوق العمل.

وبين الوزير ان العراق يواجه مشكلة التعيين الحكومي وما تسببه من ضغط واضح على الموازنة التشغيلية للبلاد ، فضلا عن مشكلة اخرى تتعلق بمخرجات التعليم تمت معالجتها بإقرار ستراتيجية موحدة للتدريب والتعليم التقني والمهني ، مشيرا الى ان الوزارة لديها نشاطات اخرى في مجال قطاع العمل من خلال منح القروض الميسرة على نوعين الاولى ضمن ستراتيجية التخفيف من الفقر والاخرى ضمن صندوق دعم المشاريع الصغيرة المدرة للدخل.

وفيما يتعلق بالضمان الاجتماعي ، اوضح وزير العمل ان الوزارة مستمرة بضمان حقوق العاملين ، كما تواصل تنفيذ خريطة الطريق الخاصة بالحماية الاجتماعية بالتعاون مع البنك الدولي التي تتضمن ثلاثة مستويات هي: التأمينات الاجتماعية وشبكات الامان الاجتماعي وسوق العمل ، مشيرا الى ان الدولة لديها توجه لدمج صندوقي التقاعد الحكومي والضمان ووفق قانون التأمينات الاجتماعية وهي خطوة لضمان حقوق العاملين في القطاع الخاص وتوفير امتيازات لهم على غرار ما موجود في القطاع الحكومي.

ولفت الى ان الوزارة قطعت شوطا في مجال تنفيذ برنامج الحماية الاجتماعية من خلال تنفيذ قانون 11 لسنة 2014 الذي حقق نقطة ايجابية في استهداف العوائل الفقيرة التي تقع ضمن خط الفقر الذي اعد بالتعاون مع وزارة التخطيط ، مبينا ان هناك امتيازات اخرى تضمنها القانون منها الاعانات النقدية المشروطة لتحسين خدمات الصحة والتعليم والسكن التي بدأت الوزارة بأولى الخطوات لتنفيذه تجريبيا في منطقة الصدر/2  في بغداد وبعدها ستتوسع بتنفيذه ليشمل جميع المحافظات في عام 2018.

كما تم خلال الاجتماع تقديم عرض ملخص عمّا تقدمه الوزارة من خلال الهيئات المستحدثة فيها المتمثلة بهيئة الحماية الاجتماعية وهيئة رعاية ذوي الاعاقة ودورها في تنفيذ برنامج هيئة رعاية الطفولة، فضلا عن استعراض ما قطعته الوزارة في مجال سياسة التشغيل وتنفيذ القرار الاممي 1325 واهداف التنمية المستدامة وكذلك موضوع اللامركزية فيما يخص نقل الصلاحيات المركزية الى المحافظات.

من جانبها قدمت منظمة الاسكوا خططها ومقترحاتها للنهوض بالشأن الاجتماعي في العراق وكيفية اعداد وسائل وبدائل اخرى لسياسات تنموية تحويلية مستقبلية، وتأتي زيارتها للاطلاع والاستماع الى مراحل وتوجهات الحكومة في تنفيذ السياسات الاجتماعية للمساهمة في تقديم المساعدة بالشكل الممكن في تلك المجالات.

 

الوكيل الاقدم لوزارة العمل: ضرورة تعزيز دور اللجان المسؤولة عن مكافحة الفساد

ترأس الوكيل الاقدم لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية المهندس فالح العامري اجتماع اللجنة المركزية لمكافحة الفساد في الوزارة بمشاركة رؤساء اللجان الفرعية يوم الاحد الموافق 22/10/2017، لبحث المعوقات التي تواجه عملهم ومحاولة تفعيل دورهم.

واكد الوكيل خلال الاجتماع الذي حضره عدد من المديرين العامين والمسؤولين على ضرورة تعزيز دور اللجان المسؤولة عن مكافحة الفساد في الوزارة وضرورة رفع التقارير الخاصة بعملهم الى اللجنة المركزية بصورة مستمرة، وان تكون النتائج التي يخرج منها المجتمعون خريطة طريق لعمل كل دائرة، داعيا الى تنفيذ توجيهات المسؤولين وتشخيص ظواهر الفساد من قبل اقسام المتابعة والرقابة والتفتيش وايجاد اساليب مناسبة لمعالجتها.

واشار الى اهمية تعزيز ثقافة النزاهة والمحافظة على المال العام بالتوعية المستمرة، واعداد البحوث العلمية والدورات الخاصة بمكافحة الفساد والاصلاح الاداري، وتشكيل لجان اخرى ضمن اللجان الفرعية مهمتها تشخيص المشاكل والمعوقات التي تواجه عمل الدوائر، لافتا الى ضرورة تبسيط الاجراءات وسرعة الاجابة من قبل الدوائر وخاصة الكتب العاجلة والمهمة، والتاكيد على الشراكة مع منظمات المجتمع المدني والتعاون معهم لتعزيز ثقافة النزاهة وتطوير سبل مكافحة الفساد.

كما وجه باهمية اطلاع الموظفين على لائحة السلوك الوظيفي كونها جزءاً من عمل لجان الاصلاح ووسيلة لتعريفهم بحقوقهم وواجباتهم، واعداد نظام الكتروني وربطه مع اللجنة المركزية وتفعيل نظام الحوكمة الالكترونية لتشخيص المشكلات وتحديد الوسائل المناسبة لمعالجتها باسرع وقت واقل جهد على ان يكون القائمون عليها من العاملين الاكفاء وذوي خبرة عالية في مجال عملهم.

وفي نهاية الاجتماع تمت مناقشة الظواهر المشخصة من قبل فرق هيئة النزاهة، واهمية عرضها على المسؤولين في كل دائرة لغرض معالجتها، فضلا عن اقتراح تحديد موعد اخر لاجتماع اللجنة المركزية واختيار عدد من المحاور لمناقشتها خلاله.

نادية البياتي

  اصدار البطاقة الذكية للمعين المتفرغ للمعاق

 

اكد رئيس هيئة رعاية ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية القاضي اصغر عبد الرزاق الموسوي اهمية اصدار البطاقة الذكية الخاصة براتب المعين المتفرغ للتخفيف عن كاهل المواطنين في الحصول على مستحقاتهم وتنظيم مواعيد الصرف وذلك بالاعتماد على قاعدة بيانات تضم جميع المعلومات الخاصة بالمعين والمعاق.

وقال الموسوي خلال ترؤسه اجتماعا لاعضاء مجلس الادارة في 17/10/2017 ان الهيئة تطمح لزيادة التخصيصات المالية المقررة لها ضمن موازنة 2018 لشمول عدد اكبر من ذوي الاعاقة وتقديم الخدمات الممكنة لهم نظرا لما يشهده العراق من تحديات وحروب على مر العصور وآخرها حربه ضد عصابات داعش الارهابية، الامر الذي ادى الى زيادة نسبة ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة في العراق.

واوضح ان قانون الهيئة يضمن الحق لذوي الاعاقة بتخصيص معين متفرغ لهم يمنح راتبا شهريا لاعانة المعاق، واذا كان المعين موظفا يمنح اجازة براتب تام مع المخصصات الثابتة ويجدد التفرغ سنوياً ، مشيرا الى ان الاجتماع ناقش ايضا اللقاءات التي عقدتها الهيئة مع لجنة الصحة والبيئة النيابية والسعي لتحويل مراكز التأهيل الطبي في عموم البلاد الى ملاك الهيئة بموجب قانون رقم 38 لسنة 2013 وما تحققه هذه الخطوة من مكسب حقيقي في تقديم الخدمات لهذه الشريحة وتطبيق القانون.

الى ذلك اكد رئيس الهيئة خلال لقائه مجموعة من اعضاء جمعية الذرى للمعاقين في بغداد ضرورة حث الوزارات ذوات العلاقة على تنفيذ المواد التي تضمنها قانون رقم 38 لسنة 2013 المعني بحقوق شريحة ذوي الاحتياجات الخاصة والتعاون المباشر مع الهيئة كونها الجهة الرسمية التي تمثل ذوي الاعاقة في العراق وتسعى لتقديم الخدمات واستحصال الامتيازات وضمان الحقوق التي كفلها القانون لشريحة ذوي الاعاقة، فضلا عن نشر ثقافة العوق كجزء من التنوع البشري المطلوب في جميع مفاصل الحياة.

 

تحويل عائدية مراكز التأهيل من وزارة الصحة الى هيئة ذوي الإعاقة

عقد رئيس هيئة رعاية ذوي الإعاقة والاحتياجات الخاصة في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية القاضي اصغر عبد الرزاق الموسوي اجتماعا مع مديري اقسام الهيئة في المحافظات يوم الاثنين الموافق 23/10 / 2017، بحضور معاون مدير عام الدائرة الادارية اقبال الصرايفي ومدير قسم التاهيل المجتمعي (المعين المتفرغ) الدكتور ياسين كاظم خلف، ومدير قسم الاقاليم وشؤون المحافظات مها بهنام.

واكد رئيس الهيئة على ضرورة التعاون والتنسيق بين فروع الهيئة في المحافظات عدا اقليم كردستان، لما له من تاثير ايجابي على شريحة المعاقين، موضحا ان اهم الخطوات الفاعلة التي قامت بها الهيئة لتبسيط الاجراءات على المراجعين هي تعيين ممثل لها في كل محافظة يتولى استلام المعاملات وايصالها الى مقر الهيئة وفق جدول زمني محدد، لافتا الى ان الهيئة حشدت جميع طاقاتها بغية انجاز معاملات ذوي الإعاقة بصورة انسيابية وسلسة للقضاء على الروتين وللتخفيف عن كاهلهم .

واشار الى اهمية تحويل عائدية مراكز التاهيل من وزارة الصحة الى ملاكات الهيئة الذي ستشهده الايام المقبلة، فضلا عن مصانع الاطراف الصناعية لتلبية احتياجات ومتطلبات الاشخاص ذوي الإعاقة وفق الية موحدة وواضحة ضمن التعليمات والضوابط القانونية.

كما دعا الموسوي الى ضرورة التعريف بالهيئة كونها الممثل الرسمي لذوي الإعاقة في العراق ومخاطبة جميع مجالس المحافظات بخصوص استقلالية الهيئة بوصفها ليست ضمن دوائر فك الارتباط وفق قانون تاسيس الهيئة رقم 38 لسنة 2013.

وتمت خلال الاجتماع مناقشة اهم المشاكل والمعوقات التي تواجه اقسام الهيئة في المحافظات، وامكانية معالجتها وفق السبل المتاحة وايجاد الحلول الممكنة للتغلب عليها قدر الامكان وتقديم الدعم الكامل لذوي الاعاقة.

من جانبهم ابدى العاملون في الهيئة استعدادهم وتاكيدهم على خدمة شريحة ذوي الاعاقة بما يتلاءم والية المواد القانونية التي نص عليها القانون رقم 38 لسنة 2013.

 

وزارة العمل والشؤون الاجتماعية


التعليقات




5000