..... 
.
......
مواضيع تستحق وقفة 
حسام برغل
.....
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الكلمة هي الحسين

النور

  فاضل الشريفي

محرم هو كلمة الخلود التي القاها الله على عباده . وسقطت على ارض  العراق من بين اصابع الحسين لتنبت شجرة الخلود والتضحية والفناء من اجل البقاء في الشموخ والكبرياء والسؤدد

ونحن خلقنا مع  هذه الكلمة . وبدانا منها . وسنموت من اجلها . انها الكلمة التي خطتها الاقدار في ارض كربلاء . وشعت على أصقاع الارض . هذه الكلمة التي كتبها الحسين على اديم كربلاء   فمسحت دموع الفقراء .

ان كل الرجال  العظام هم كلمة .

 ابراهيم كان كليم الله و عيسى كان كلمة  الله . ومحمد  ( ص )كان الكلمة ( وما ينطق عن الهوى ) 

الحياة هي الكلمة ... الدين كلمة .. الرجل هو الكلمة ... شرف الله هو الكلمة 

انها الكلمة التي كانت عند سلطان جائر . انها الكلمة التي حطمت عروش  الظلم . ودحرجت رؤوس الطغاة .. 

انها الكلمة التي حطمت قيود الخوف والرعب . 

فصارت ضياء في وجهه الثائرين . واصبحت عتمة في وجه الفاسدين . و ستبقى تلعن الفاسدين واللصوص. من شذاذ الافاق الذين اجتمعوا في العراق ليسرقوا اللقمة من افواه الجياع . ويبنوا مجدهم الهرم من جماجم ايتامه . 

وستبقى هذه الكلمة هي القلم الذي يحمله الكاتب والمناضل والمثقف والراسم لشعبه طريق الخلود . انها صرخة الثائر في وجه  المستبد 

انها رصاصة الرحمة في صدور الطغاة والفاسدين . ومن استهان بشعبه . انها الصوت ضد الظالم والصدى ضد الفاسدين انها  

 انها الكلمة .. التي بدأت  بكربلاء وحتما ستنتهي على اعتاب كربلاء

ستبقى تحيا طويلا هذه الكلمة لان الذي كتبها وسجلها وحملها هو الحسين .

والذي يكتب بدمه سيكون صادق حتما في نطقه . 

الحسين هو الكلمة التي حاول الطغاة ان يمحوها قسرا .. 

وابى الله ان يتم نوره ولو كره الكافرون 

                                                                           

النور


التعليقات




5000