..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
جمعة عبدالله
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عُرْسُ الحدائقِ روحي*

كريم الأسدي

عُرْسُ الحدائقِ روحي والمصابيحِ  

والنورِ والماءِ ثُمَّ الأرضِ والريحِ 

 

اِبنُ العناصرِ مُذْ كانتْ بدايتُها

ومُذْ أطلَّتْ على الدنيا بتلويحِ

 

حتى تقوم ويُفشي الترجمانُ بها

الى الخلائقِ ما قدْ خُطَّ في اللوحِ

 

حُبّي ؟! سَلِ القصبَ المذبوحَ كيفَ غدا  

ناياً  يئنُ لموجوعٍ ومجروحِ

 

يأتيكَ من شفقِ النهرينِ مُلْتَبِساً

يواجدُ الوجدَ تأويلاً بتصريحِ

 

مُنادماً ونديمي الجِنُّ تألفُني 

مسامراً وسميري الشوقُ في الدوحِ

 

وعاشقاً وفؤادي ألفُ أغنيةٍ  

تُرَكِّعُ النجمَ تهليلاً بتسبيحِ 

 

أنا المضامينُ والمعنى مؤطرةً 

بالماءِ والوردِ والكتمانِ والبوحِ 

 

 

* زمان ومكان كتابة هذه القصيدة يوم الثلاثين من آب 2017 في برلين  ، وهي من نمط الثماني الذي سبق وان نشرتُ منه العديد من القصائد. 

كريم الأسدي


التعليقات

الاسم: كريم الاسدي
التاريخ: 14/09/2017 17:24:08
الأستاذ جون الأسدي أبن الأهل والمدينة ..من الجميل ان تتابع مانكتب .
أكتب ثم أكتب تقول وهو فعل بصيغة الأمر لكنه أمر جميل وتحريض على الأبداع ، والأبداع الحقيقي عندي مرتبط بالحق وقول الحق والسعي لأحقاق الحق ولهذا سأكتب وأكتب ولن يجف قلمي لأن مداده من أمواه دجلة وفرات وبحيراتهما وأهوارهما .. ترى كم حمل نهر الغرّاف من الماء وهو يمر من أمام بيتنا متجهاً الى هور الجبايش ، هذا الماء وان غاب عنكم الآن هو ذخر روحي و مداد قلمي ، عذوبةً وتدفقاً ووفرةً وكرماً ، ولا أبالغ ولستُ بالمغرور ولكنني لا أريد ان أتواضع افتعالاً ، فالتواضع الكاذب خدعة وزيف ..لدي وجه واحد هو وجه الشاعر وهو نفسه وجه الواقف في وجوه الطغاة والظالمين ، وأتبع مايصدر من قلبي وروحي ، لذا أعرف انني سأكتب لأنتصر للحق والأنسان وأكون الشاهد و لأرفع أسم بلدي ومدينتي وأهلي الى مصاف النجوم. وهذا ما أقدر عليه وأيم الحق سواء كتبت في العربية أو في الألمانية أو في العراقية الدارجة. حاولوا أطفاء وهجنا وتغييب مواهبنا واسمائنا ولم يفلحوا وبقينا نكتب ونبدع !!
اذاً سأكتب ، وكن مطمئناً.



الاسم: جون الاسدي
التاريخ: 12/09/2017 12:06:28
الله الله ياملهمنا وفخرنا ،ايها النبيل العراقي ،اكتب ثم اكتب ،ايها البحر العظيم ،لافض فوك ،ولاجف قلمك




5000